خالد صلاح

المسلمانى ساخرا: الأوبئة تجعل من الجميع محللين وأساتذة فيروسات

الأربعاء، 04 مارس 2020 12:27 ص
المسلمانى ساخرا: الأوبئة تجعل من الجميع محللين وأساتذة فيروسات أحمد المسلماني
إبراهيم سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الكاتب أحمد المسلمانى، إن العالم فى فترة يمكن تسميتها بثقافة الأوبئة، التى تجعل من الجميع محللين، وأساتذة فيروسات.

وأضاف خلال استضافته ببرنامج "مساء"dmc"، الذي يقدمه الإعلامي رامي رضوان، على شاشة"dmc"، أن من معالم هذه الفترة، هي انشغال الجميع بموضوع واحد، كفيروس كورونا المستجد، "ومن معالمها إن الكل أصبح متخصصا وبقوا أساتذة فيروسات، وحجم الكلام العلمي وغير العلمي كثير، كذلك من ثقافة هذه المرحلة، هو تسييس الأوبئة، وكذلك معرفة الحقيقة من غير الحقيقة، قليلة جدا وتحتاج تدقيق".

وتابع: أن العالم سيكون إذاء ما يسمى بسينما كورونا قريبا، و"هنلاقي أفلام تنتج عنه، ولو حد فكر في إنه يعمل النوع دا هيلاقي أكثر من وجهة لهذا الفيلم، ولو خدنا الوجهة الأولى هنلاقي الصين هي بطلة الأحداث، والكل بيتكلم عن الفيروس وعن ووهان، ووجهة أخرى من ناحية إيران والإيرانيين المتواجدين في الصين، واللي سحبتهم إيران من الصين مع بداية الأزمة، وأصبح الأمر معكوسا في هذه الفترة، والصين هي اللي بتسحب رعاياها من إيران".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة