خالد صلاح

ميرنا ترسم لوحاتها لأعياد الميلاد والإهداءات بـ«الخيط والمسمار» وأبرزها لأم كلثوم

السبت، 07 مارس 2020 04:23 م
ميرنا ترسم لوحاتها لأعياد الميلاد والإهداءات بـ«الخيط والمسمار» وأبرزها لأم كلثوم ميرنا
كتب وصور- ماهر إسكندر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
الإبداع ليس له حدود، والفنان يبحث داخل نفسه دائمًا عما يميزه عن غيره، ويضمن له التفرد، هذا ما فعلته «ميرنا» طالبة كلية التكنولوجيا، التى قررت أن ترسم بـ«الخيط والمسمار»، لتبدع بشكل غير تقليدى.
 
 
تقول «ميرنا فاروق» البالغة من العمر 22 عامًا: «أنا مغرمة بالرسم، خاصة الرسومات المختلفة، وبدأت معرفتى عن الرسم بالخيط والمسمار من خلال الإنترنت، المعروف فى الدولة الأوروبية بـ«استرينج أرت».
 
ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(1)
 
وتتابع «ميرنا»:«بعد فترة من التدريب والتمرين بدأت فى تجربة الرسم بالخيط والمسمار، ورغم الصعوبات التى واجهتها فى البداية، فإن التجربة حققت نجاحا، وقدمت الكثير من اللوحات، منها لوحة لكوكب الشرق أم كلثوم».
 
ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(16)
 
بعد نجاحها فى تقديم العديد من اللوحات المميزة، بدأت فى استغلال موهبتها واستثمارها، تقول «ميرنا»: «بدأت فى صنع اللوحات وبيعها، ومنها اللوحات التى تقدم من أجل أعياد الميلاد، ولوحات رسومات «ورد» بطرق مختلفة».
 
ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(17)
 
على الرغم من أنها كانت ترغب فى الالتحاق بكلية الفنون التطبيقية لثقل موهبتها، فإن التنسيق اختار لها كلية تكنولوجيا البصريات، ولكنها لم تستسلم، تقول «ميرنا»: «إنها لديها رغبة لتنمية موهبتها بـ«الرسم بالخيط والمسمار»، حتى يصبح لها معرض خاص بها، وأن تلقى الدعم من وزارة الثقافة، وأن ينتشر هذا النوع من الرسم فى مصر بشكل أكبر.
 
ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(18)
 
وتختتم «ميرنا» حديثها قائلة: «هناك العديد من الفنانين المصريين الذين يمتلكون موهبة الرسم بالخيط والمسمار، ويقدمون أعمالا مبهرة، ويستطيعون منافسة الغرب الذين هم فى الأساس أصحاب هذا الفن».
 
ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(19)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(21)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(22)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(23)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(24)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(25)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(26)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(27)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(28)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(29)
 

ميرنا-ترسم-لوحاتها-لأعياد-الميلاد-والإهداءات-بـ«الخيط-والمسمار»-(30)
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة