خالد صلاح

تسهيلات لكبار السن وذوى الإعاقة فى مصلحة الجوازات

الأحد، 08 مارس 2020 01:08 م
تسهيلات لكبار السن وذوى الإعاقة فى مصلحة الجوازات مصلحة الجوازات-أرشيفية
كتب ـ محمود عبد الراضى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
واصلت الإدارة العامة للجوازات والهجرة والجنسية" تفعيل إجراءات التسهيل والتيسير على المواطنين الراغبين فى الحصول على الخدمات والمستندات الشرطية، فى إطار سياسة وزارة الداخلية الهادفة إلى مراعاة حقوق الإنسان، خاصةً كبار السن والمرضى وذوى الاحتياجات الخاصة، وذلك من خلال رصد الحالات الإنسانية بين المواطنين المترددين على كافة الجهات الشرطية بالمحافظات المختلفة.
 
واستقبلت الإدارة العامة للجوازات والهجرة والجنسية عدداً من المواطنين بكافة فروعها الجغرافية باتخاذ الإجراءات اللازمة لتقديم خدمات استخراج جوازات السفر فى سهولة ويسر، خاصة لكبار السن والمرضى وذوى الاحتياجات الخاصة.
 
وأكدت الداخلية على استمرار اتخاذ كافة الإجراءات التى من شأنها التسهيل والتيسير على المواطنين حال ترددهم على كافة المواقع الشرطية.
 
وتولي وزارة الداخلية اهتماماً خاصاً بملف "الأمن الإنساني" من خلال توجيه القوافل الطبية لعلاج المواطنين في القرى والنجوع بكافة المحافظات وصرف الأدوية لهم بالمجان، فضلاً عن توجيه مأموريات لاستخراج بطاقات الرقم القومي للمواطنين في منازلهم، لا سيما كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة والمرضى، حتى لا يتكبدون أى مشقة، مع توفير أماكن خاصة لأصحاب الحالات الخاصة بالمواقع الشرطية الخدمية "المرور، والأحوال المدنية، والجوازات، وتصاريح العمل"، وتحريك مساعدات علاجية وغذائية للقرى لاستهداف البسطاء وتوفير السلع الغذائية لهم بالمجان، كنوع من تخفيف الأعباء عن كاهلهم.
 
واستمراراً لنهج وزارة الداخلية في العمل الإنساني، جاءت مبادرة "كلنا واحد" بجميع مراحلها لتعيد البسمة على وجوه المصريين، من خلال توفير الأغذية للمواطنين بأسعار مخفضة في الشوادر ومن خلال السيارات المتحركة المحملة بالأغذية، حتى لا تتركهم فريسة لجشع بعض التجار، مع توفير سلع غذائية بأسعار مخفضة في منافذ أمان التابعة للوزارة، والتي تتميز بالجودة وانخفاض أسعارها.
 
ولا يخلو اجتماع للواء محمود توفيق وزير الداخلية، من التأكيد على أهمية احترام قيم حقوق الإنسان وصون كرامته، ومد يد العون للمواطنين والعمل دوماً على راحتهم.
 
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة