خالد صلاح

احذر.. 6 شائعات منتشرة على مواقع التواصل الاجتماعى لمواجهة فيروس كورونا

الإثنين، 09 مارس 2020 08:30 م
احذر.. 6 شائعات منتشرة على مواقع التواصل الاجتماعى لمواجهة فيروس كورونا مواجهة فيروس كورونا - أرشيفية
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يزداد عدد حالات الإصابة والوفيات فى العالم فى كل دقيقة بسبب فيروس كورونا المستجد، ولكن الذى يثير القلق هو عدم وجود علاج معروف لمكافحته من ناحية، ومن ناحية أخرى انتشرت على الشبكات الاجتماعية عدد من النصائح الصحية لمكافحة الفيروس والتى تعتبر عديمة الجدوى، حسبما قالت صحيفة "لا أوبنيون" الإسبانية.

ورصدت الصحيفة تلك النصائح الصحية، وقالت إنها لا تضر وإنما لا تعتبر علاجا لفيروس كورونا، كما يزعم البعض على وسائل التواصل الاجتماعى والتى منها:

 

الثوم

أكدت منظمة الصحة العالمية أن الثوم طعام صحى بالطبع يحتوى على بعض الخصائص المضادة للميكروبات، ولكن لا يوجد أى دليل على أن تناوله يمكن أن يحمى الناس من الإصابة بفيروس كورونا.

وأشارت الصحيفة إلى أنه على الرغم من أن الثوم من الأغذية المفيدة إلا أن الإفراط فى استخدامه يؤدى إلى مشاكل صحية كبيرة، على سبيل المثال تعرضت امرأة لالتهاب حاد فى الحلق والأحبال الصوتية بسبب الإفراط في تناول الثوم، ولذلك فلا يوجد دليل حتى الآن على أن هناك أطعمة معينة تساعد فى مكافحة الفيروس.

 

معجزات المعادن

روج العديد من مستخدمى الشبكات الاجتماعية أن هناك بعض العناصر المعدنية التى يتم استخدامها لمكافحة فيروس كورونا، والتى منها ثانى أكسيد الكلور، عامل التبييض، المعروف أيضًا باسم MMS، والذى يعتبر قاتلا للخلايا السرطانية، ويمكنه القضاء على فيروس كورونا، إلا أن تلك المعلومة غير صحيحة، حيث إن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA حذرت من المخاطر الصحية الناجمة عن تلك المادة، كما أصدرت السلطات الصحية فى العديد من البلدان الآخرى تحذيرات من استخدامها.

 

مطهر اليد محلى الصنع

ذكرت وسائل الإعلام من جميع أنحاء العالم أن الجيل المطهر لليد، وغسل الأيدى هو وسيلة أساسية لمنع انتشار الفيروس، مما نشر العديد من العصابات الإجرامية فى عدد من الدول مثل إيطاليا، حيث قامت السلطات الإيطالية باعتقال 20 شخصا روجوا على الإنترنت لزجاجات لمطهرات الأيدى للقضاء على فيروس كورونا بأسعار خيالية، فى حين أنها عديمة الجدوى، والبعض منها أصبح مغشوشا ويتم تروجيه لتحقيق مكاسب.

وقالت الخبيرة سالى بلومفيلد، من كلية لندن للصحة والطب الاستوائى، إنها لا تعتقد أنه يمكن أن يكون منتجًا فعالًا لتطهير الأيدى بأقل وأقل إذا تم تناوله بالفودكا، التى تحتوى فقط على 40٪ من الكحول.

 

الفضة الغروية

ردد البعض على وسائل التواصل الاجتماعى أن الفضة الغروية يتم استخدامها لمحاربة فيروس كورونا، والتى تتكون من جزيئات معدنية صغيرة معلقة فى السائل.

وتم نشر معلومات على موقع فيس بوك عن أن سائل الفضة الغروية يقتل بعض سلالة فيروس كورونا خلال 12 ساعة، إلا أن المتخصصين أكدوا للصحيفة الإسبانية أن الفضة الغروية لا يمكنها علاج فيروس كورونا، وما هى إلا مادة تعمل كمطهر ومساعدة للجهاز المناعى، كما أكدت السلطات الأمريكية ذلك.

وأشارت الصحيفة إلى أن الفضة الغروية تسبب آثارا جانبية خطيرة، مثل تلف الكلى ونوبات الصرع، كما تجعل الجلد يتحول إلى اللون الأزرق.

 

شرب الماء كل 15 دقيقة

نشر فيس بوك توصيات طبيب يابانى بشرب المياه كل 15 دقيقة، وذلك للقضاء على أى فيروس يدخل الفم، والذى منه فيروس كورونا، إلا أن المتخصصين أكدوا أنه لا يوجد أى دليل على أن الماء يعمل لمكافحة كورونا، حيث إن هذا الفيروس، يدخل إلى الجسم من خلال الجهاز التنفسى عند استنشاقه.

 

الحرارة المرتفعة وتجنب الطقس البارد

تشير بعض النصائح على الشبكات الاجتماعية إلى أن الحرارة تقتل الفيروس وتوصى بشرب الماء الساخن واستخدام الحمامات الساخنة أو استخدام مجففات الشعر، لمكافحة الفيروس، إلا أن منظمة اليونيسيف أكدت شرب الماء الساخن والتعرض لأشعة الشمس لا يقتل الفيروس.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة