خالد صلاح

برادلي عن فضيحة 6-1: اعتقدت أنهم سيقطعون رأسي بعد العودة من غانا

الجمعة، 10 أبريل 2020 08:46 م
برادلي عن فضيحة 6-1: اعتقدت أنهم سيقطعون رأسي بعد العودة من غانا برادلى
كتب أحمد عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استغل بوب برادلي المدير الفني السابق لمنتخب مصر، فترة التجميد الإجبارية لكرة القدم بالحديث لمجلة "سبورتس اليوستريتد" الأمريكية في حوار مطول عن تجربته مع الفراعنة، وخص برادلي بالذكر مباراة الفراعنة ضد غانا والتي خسرها الفريق بنتيجة 6-1 في كوماسي بتصفيات كأس العالم 2014 وأوضح قائلا: "أنها أسوأ مباراة في مسيرتي، لقد ظننت أنه سيقطعون رأسي عقب الوصول إلى مطار القاهرة."

وتابع قائلا: "كانت مباراة صعبة وتعرض خلالها اللاعبون للغديد من الضغوط وكل شيء كان ضدهم ولم نكن نفس الفريق الذى يلعب سويا منذ فترة طويلة لقد كنا مثل البرازيل امام ألمانيا في نصف نهائي كأس العالم عندما خسروا بسبعة أهداف وسط جماهيرهم."

وعن كواليس هذه المباراة قال: "في الحافلة المتوجهة إلى الفندق عقب المباراة، قررت ألا يعود اللاعبون إلى غرفهم حتى لا ينتهي كل شيء، كنا عائدين إلى فندق الإقامة الصغير في كوماسي، وتجمعنا قبل الدخول للغرف ووجهت حديثًا إليهم قلت فيه أنني فخور بهم وأعرف أنه لم يكن يومهم."

وأضاف: "قلت لهم سأقاتل لكى نقلب النتيجة ونتحد سويا في مباراة العودة، لأننى كنت أشعر أن شيء ما غير صحيح لأننا فزنا في 6 مباريات بالتصفيات قبل مباراة غانا الفاصلة."

واستطرد: "فزنا بالفعل على غانا 2-1 لكن لم يكن كافيًا للتأهل، وغادرت بعدها لكن علاقتي بالمصريين لم تنقطع."

وأضاف: "هم شعب رائع وعاطفي، ويعلموني أنني كنت معهم في وقت صعب للغاية وقدمت كل شيء من أجل هذا البلد، ولن أنسى أبدًا هذا الأمر."

واختتم تصريحاته قائلا: "أنا أعرف المصريين من على بعد، هنا مثلا في أمريكا عندما استقل سيارة أجرة في بعض الأحيان وأجد السائق ينظر إلى بتردد في المرآة ويسألني هل أنت برادلي، أقول له وأنت مصري لأنني استطيع معرفة المصريين من مسافة بعيدة."

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة