خالد صلاح

نيويورك تتخطى إيطاليا والصين في إصابات كورونا.. وأمريكا تقترب من نصف مليون حالة

الجمعة، 10 أبريل 2020 05:45 م
نيويورك تتخطى إيطاليا والصين في إصابات كورونا.. وأمريكا تقترب من نصف مليون حالة فيروس كورونا
إبراهيم سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ولاية نيويورك الأمريكية أكبر بؤر الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة و حسب ما نقلته قناة " CNN " العربية الإخبارية ، بارتفعت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) في الولايات المتحدة، الجمعة، لتقترب من حاجز النصف مليون إصابة، مسجلة 466 ألفًا و299 حالة إصابة بالفيروس، وفقًا لجامعة جونز هوبكنز الأمريكية، فيما ارتفعت أعداد الوفيات جراء الإصابة بالمرض لتصل إلى 16 ألفًا و686 حالة وفاة.

وتركزت نصف أعداد الإصابات والوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا، في ولاية نيويورك الأمريكية والتي تعد أكبر بؤر الإصابة بالمرض في الولايات المتحدة، كما تجاوزت أعداد الوفيات نتيجة الإصابة بالفيروس في الولاية، ضعف أعداد الضحايا في أحداث 11 سبتمبر 2001، والتي راح ضحيتها نحو 3 آلاف شخص.

وبحسب جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، فإن عدد حالات الإصابة بالفيروس في نيويورك تجاوز، أعداد الإصابات في أي دولة أخرى، حيث تم تسجيل 161 ألفًا و807 حالات إصابة بالفيروس، مقتقدمة على إسبانيا التي تحتل المركز الثاني عالميًا بـ157 ألفًا و22 حالة إصابة، فيما تحتل إيطاليا المركز الثالث خلف نيويورك وإسبانيا بنحو 143 ألفًا و626 إصابة، تلتها فرنسا في المركز الرابع ثم ألمانيا خامسًا بأكثر من 118 ألف إصابة.

وسجلت مدينة نيويورك وحدها، 87 ألفًا و28 حالة، وهو عدد أكبر من عدد الإصابات بالفيروس في الصين التي ظهر فيها المرض في ديسمبر الماضي 2019.

من جانبه، قال أنتوني فاوتشي مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، وعضو فريق البيت الأبيض لمواجهة انتشار فيروس كورونا في البلاد، الجمعة، إن المسؤولين الأمريكيين، رصدوا بعض العلامات الإيجابية فيما يخص مواجهة المرض، مشيرًا إلى أن منحنى انتشار الفيروس ربما يتسطح في الولايات المتحدة.

وفي مقابلة مع CNN، أوضح فاوتشي، عندما سئل عما إذا كان يعتقد أنه ينبغي تخفيف التعليمات بالتباعد الاجتماعي في الولايات المتحدة، بحلول الأول من مايو أيار المقبل، أن "نوع الفيروس يقرر ما إذا كان من المناسب تخفيف تلك التعليمات أم لا".

وأشار فاوتشي، إلى أنه قبل إعادة فتح البلاد وإنهاء إجراءات الغلق، يجب رؤية مؤشرات واضحة على انخفاض أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا.

ومن المقرر أن تصل الولايات المتحدة إلى أعلى عدد يومي للوفيات يوم الأحد المقبل، وفقًا لنماذج معهد مقاييس الصحة وتقييمها في جامعة واشنطن في سياتل.

وقدرت الجامعة أن تصل أعداد الوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا إلى نحو 60 ألفًا و415 حالة وفاة، بحلول أغسطس آب المقبل، على افتراض استمرار سياسة التباعد الاجتماعي حتى مايو المقبل.

وكان المعهد توقع وفاة نحو 82 ألف شخص، نتيجة الإصابة بالمرض، في نفس الفترة، في وقت سابق من هذا الأسبوع.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة