خالد صلاح

مدير حميات إمبابة: 80 % من مرضى كورونا يتعافون تلقائيا بالمناعة الذاتية

الأحد، 12 أبريل 2020 12:34 م
مدير حميات إمبابة: 80 % من مرضى كورونا يتعافون تلقائيا بالمناعة الذاتية فيروس كورونا يمكن الشفاء منه تلقائيا
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف الدكتور محمود خليل مدير عام مستشفى حميات امبابة، ان مصر تتصدى لفيروس كورونا بقوة موضحا ان الفيروس فى مصر تحت السيطرة، وذلك لان الحكومة المصرية اهتمت بالمنظمومة الوقائية منذ فترة طويلة، وذلك بالحرص على توفير وإعطاء التطعيمات مثل تطعيم الدرن، والحصبة الالمانية، وتطعيم الانفلونزا، كل هذه التطعيمات جعلت المصريين مناعتهم قوية، وقادرين على التصدى لوباء فيروس كورونا، بعكس أوروبا والتى توقفت عن حملات التطعيم من سنوات، مما أدى لانتشار الفيروس وحدوث وفيات بكثرة.

وقال، أن مصر لا تعانى من أزمة  فيروس كورونا، ووضعنا يعتبر جيد بالنسبة للعالم، ولازلنا حتى الآن فى حيز السيطرة على الفيروس.

واستطرد أن ما نحتاجه هو دعم المجتمع المدنى، وعدم وصف فيروس كورونا بالوصم ، موضحا انه يعتبر مرض مثل اى مرض تنفسي مشيرا الى ان جميع الامراض التنفسية تسبب وفيات وليس فيروس كورونا فقط، مؤكدا ان الانفلونزا تسبب وفيات كثيرة، لذلك ليس بجديد علينا أن نرى هذه الوفيات من فيروس كورونا شانه شان الأمراض التنفسية الأخرى، موضحا ان الحالات فى مصر لازالت قليلة، ولكن محتاجين دعم من المجتمع المدنى فى نشر الوعى، لأن كورونا ليس وصمة عار، وهو مرض تنفسي مثل الأنفلونزا الموسمية، مؤكدا أن الأمم المتحدة كانت قد أعلنت أن أعلى نسب وفيات فى العالم يكون نتيجة الالتهاب النفسي، والنزلات المعوية، مؤكدا أن الأمراض التنفسية تؤدى للوفاة حتى قبل انتشار الوباء.

وذكر: لا داعى للقلق من كورونا، ففيروس كورونا يتم الشفاء منه تلقائيا من خلال الجهاز المناعى بنسبة 80% بدون علاج، و بالشفاء التلقائى بالمناعة الذاتية، والذين يحتاجون للذهاب إلى المستشفى نسبة ضئيلة جدا، ونسبة المحتاجين إلى أجهزة التنفس الصناعى حوالى 2 %فقط، كما ن نسبة الوفيات تصل الى 2 %، مؤكدا أن معظم الوفيات توفيت فى مصر كانت قبل الذهاب إلى المستشفى، لأن معظمهم كانوا يعانون  من أمراض أخرى مصاحبة، موضحا أن المشاركة المجتمعية من جميع فئات الشعب مهمة لمنع انتشار الفيروس.

وأوضح أن أهم علامة تدل على الإصابة بفيروس كورونا هو ضيق التنفس، موضحا أنه يمكن للمريض المصاب بأعراض طفيفة أن يبقى فى المنزل ويعزل نفسه، حتى يتم شفائه تلقائيا، ولكن عليه ان يراعى وجود مسافة 2 متر بينه وبين الآخرين، وارتداء الماسك، وعدم استعمال أدوات الآخرين، وشرب السوائل، ورفع المناعة، بتناول الفاكهة، والخضار، والنوم الجيد بمتوسط 8 ساعات فى اليوم، ومنع التوتر والضغوط العصبية، لأن قله النوم تضعف المناعة، والضحك وعدم الاكتئاب، لأن كل هذه الأمور تؤثر على جهاز المناعة وقوته.

وأكد، إن فيروس كورونا مرض مجتمعى يحتاج لتضامن المجتمع مع الدولة، مع ضرورة الالتزام بمواعيد الحظر لمنع انتشار الفيروس. 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة