خالد صلاح

مستشفيات بريطانيا تلف جثامين موتى كورونا بملاءات الأسرّة لنقص أكياس الجثث

الأحد، 12 أبريل 2020 02:00 م
مستشفيات بريطانيا تلف جثامين موتى كورونا بملاءات الأسرّة لنقص أكياس الجثث فيروس كورونا
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ألقت أزمة فيروس كورونا بظلالها على العالم أجمع، ومع تزايد عدد الوفيات بسبب الفيروس في بريطانيا، اضطرت عدد من المستشفيات ببريطانيا للف ضحايا فيروس كورونا بعد وفاتهم في "ملاءات" الأسرة، وذلك بسبب نقص أكياس الجثث.

ووفقاً لجريدة ديلي ميل البريطانية يعيش الأشخاص الذين يحملون الموتى بالمستشفيات حالة من الرعب والخوف من العدوى، حيث قالوا إنهم يشعرون أنهم  "متوترين وقلقين" بعد نقل المرضى المتوفين.

1
 

وبحسب ديلي ميل فقد قام أحد العاملين بتصوير نفسه إلى جانب رجل ملفوف في ملاءة توفي في مستشفى في شمال لندن بعد الإصابة بفيروس كورونا وحذر ملصق أصفر على البلاستيك الأبيض من: "كل ما جاء هو هذا... فلا توجد حقيبة ... هذه ليست مزحة.. فلا يوجد أكياس الجثث ".

في حين يبدو النقص أكثر حدة في لندن، فقد انتشر أيضاً في جميع أنحاء المملكة المتحدة، قال جوناثان روبنسون ، من مديري الجنازات في  مقاطعة شمال يوركشاير: "إن النقص في أكياس الجثث واسع الانتشار نحن ندرك أن المورد الرئيسي في المملكة المتحدة قد نفد مخزونه. "

وتأتي هذه الأخبار الصادمة بعد ارتفاع حصيلة الوفيات من فيروس كورونا في المملكة المتحدة إلى 9875 حتى أمس.

Virus_Outbreak_New_York_22683

وقالت المتحدثة باسم نقابة حاملى الموتى بالمستشفيات هيلين أوكونور، أن استخدام الملاءات بدلاً من أكياس الموتى تعرض العمال "لخطر متزايد للإصابة بالفيروس والعدوى".

وكانت الإرشادات الصادرة عن هيئة الصحة العامة في إنجلترا الشهر الماضي أكدت أن أكياس الجثث ليست ضرورية لنقل الجثث لأن الفيروس يموت بعد فترة وجيزة من الوفاة.

لكن هناك تصريحات سابقة من هيئة الصحة تفيد أن الفيروس قد "يكون موجودًا لمدة تصل إلى 48-72 ساعة وحتى أطول في ظروف التبريد للجثث".

2

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة