خالد صلاح

نيويورك تايمز تزعم إطلاق الصين اختبار إلزامى وحجر صحى للمخالطين لأفارقة

الإثنين، 13 أبريل 2020 08:47 م
نيويورك تايمز تزعم إطلاق الصين اختبار إلزامى وحجر صحى للمخالطين لأفارقة أفارقة فى الصين
كتب خالد إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

زعمت صحفية "نيويورك تايمز"، أن عددا كبيرا من الأفارقة المقيمين فى دولة الصين، وكذا الأمريكيين من أصل أفريقى الذين يعيشون ويقيمون فى الصين، يلقون معاملة سيئة وعنصرية من الحكومة والشرطة العنصرية.

 

وبحسب الصحيفة، فقد أفاد بعض الأفارقة فى المركز التجارى عن طردهم أو التمييز ضدهم وسط مخاوف من فيروس كورونا، وقال مسئول أمنى بالسفارة الأمريكية السبت الماضى إن الشرطة أمرت الحانات والمطاعم بعدم خدمة العملاء الذين يبدو أنهم من أصل أفريقي".

 

وأطلق المسئولون المحليون اختبارًا إلزاميًا والحجر الصحي الذاتى لأي شخص لديه اتصالات بأفارقة.

 

وقالت الولايات المتحدة إن ذلك جاء استجابة لارتفاع معدلات الإصابة بالفيروسات في قوانغتشو، مضيفة أن الأمريكيين من أصل أفريقى أفادوا أيضًا أن بعض الشركات والفنادق ترفض التعامل معهم.

وتعزى الزيادة الأخيرة في حالات الإصابة بفيروس في الصين إلى حد كبير إلى الأشخاص الذين يصلون من الخارج.

بالنسبة لمعظم الناس، يسبب الفيروس التاجي أعراضًا خفيفة أو معتدلة، مثل الحمى والسعال  ولكن بالنسبة للآخرين، وخاصة كبار السن والأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية، يمكن أن يسبب أعراضًا شديدة مثل الالتهاب الرئوى.

 

وصرحت الشرطة ومكتب الصحة العامة فى قوانغتشو للصحفيين بأن المسئولين ردوا على شائعات بأن 300 ألف من السود فى قوانغتشو يتسببون فى وباء ثان، تسبب فى حالة من الذعر، وقال مسؤولون إن الشائعات كانت غير صحيحة.

أفارقة فى الصين
أفارقة فى الصين

 

وقالت سفارة سيراليون فى بكين في بيان يوم الجمعة إن دبلوماسيين أفارقة فى بكين التقوا بمسئولين في وزارة الخارجية الصينية و أعربوا بعبارات قوية للغاية عن قلقهم وإدانتهم للتجارب المزعجة والمهينة التي تعرض لها مواطنونا، وتم وضع المواطنين فى الحجر الصحي الإجبارى لمدة 14 يوما.

 

وقال وزير الخارجية النيجيري جيفري أونياما إنه استدعى السفير للتعبير عن قلقه البالغ والدعوة إلى استجابة حكومية فورية.

عبر تويتر
عبر تويتر

 

وبحسب "نيويورك تايمز" قال بيان إن غانا استدعت السفير الصينى حيث أدانت وزيرة الخارجية شيرلي أيوركور بوتشوي المعاملة التى وصفتها بـ "اللاإنسانية".

 

وقال رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقى، موسى فكى محمد، إنه استدعى السفير الصينى لدى الاتحاد الأفريقي ليو يوكسى للتعبير عن قلقه من هذه الأحداث.

 

كما تحدثت كينيا بصراحة. وأشار بيان لوزارة الخارجية إلى "ردود فعل غير عادلة ضد الأجانب ، خاصة من أصل أفريقي" ، من بعض السكان المحليين في قوانغتشو ، وخاصة الملاك.

 

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان للصحفيين بأن المهمة الأكثر إلحاحا للصين هي منع القادمين من الخارج والحاملين للفيروس من الانتشار ، ولكنه اعترف بأنه قد يكون هناك بعض سوء الفهم فى تنفيذ الإجراءات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة