خالد صلاح

مصر تنعى شهيدها.. تشييع جثمان البطل محمد الحوفى فى مسقط رأسه بمدينة دمنهور.. محافظ البحيرة ومدير الأمن والقيادات الأمنية يتقدمون الصفوف.. والأهالى يهتفون "لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله".. فيديو وصور

الأربعاء، 15 أبريل 2020 12:38 م
مصر تنعى شهيدها.. تشييع جثمان البطل محمد الحوفى فى مسقط رأسه بمدينة دمنهور.. محافظ البحيرة ومدير الأمن والقيادات الأمنية يتقدمون الصفوف.. والأهالى يهتفون "لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله".. فيديو وصور تشييع جثمان الشهيد البطل محمد الحوفى فى مسقط رأسه
البحيرة - ناصر جودة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهدت مدينة دمنهور بمحافظة البحيرة، تشييع جثمان الشهيد البطل محمد الحوفى، الذى استشهد أثناء مداهمة وكر العناصر الارهابية بمنطقة الأميرية بالقاهرة مساء أمس، حيث تم آداء الصلاة على جثمان الشهيد ظهر اليوم فور وصول جثمانه من القاهرة بمشاركة اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، والقيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة، وسط تباعد المواطنين لحماية الجميع من العدوى بفيروس كورونا.

وحملت سيارة الدفاع المدنى جثمان الشهيد ملفوفاً فى علم مصر ويتقدمها صفوف رجال الشرطة وهم يؤدون التحية العسكرية للشهيد البطل، الذى قدم روحه فداءاً للوطن، وحضر الجنازة عدد كبير من قيادات محافظة البحيرة ومديرية الأمن والقيادات الشرطية والشعبية، اليوم الأربعاء، بجانب أسرة وجيران وأقارب الشهيد محمد الحوفى، حيث هتف المشاركون بالجنازة "لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله.. روحت يامحمد وضحيت بنفسك عشان بلدك فى جنة الخلد".

وسيطرت حالة من الحزن الشديد على أهالى مدينة دمنهور بالبحيرة، بعد علمهم باستشهاد ابن مدينتهم المقدم محمد فوزى الحوفى، الذى استشهد أثناء مداهمة وكر العناصر الإرهابية بمنطقة الأميرية، وتوافد عدد كبير من الأهالى وأقارب الشهيد على منزله بمنطقة دمنهور الجديدة لتقديم واجب العزاء، و لتشييع جنازته بمسقط رأسه.

80177-توافد-كبير-لقيادات-البحيرة-والأهالى-لتشييع-جثمان-الشهيد-البطل-محمد-الحوفى-(4)

وفى هذا السياق قام اللواء هشام امنة محافظ البحيرة يرافقه اللواء محمد بدر  السكرتير العام المساعد  بزيارة أسرة المقدم محمد فوزى الحوفى بمدينة دمنهور، الذى استشهد  خلال الاشتباكات التي اندلعت مساء أمس، مع عدد من العناصر الإرهابية بمنطقة الأميرية بالقاهرة، وذلك لتقديم  واجب العزاء لوالده وأقاربه، وأعرب اللواء هشام آمنة  محافظ البحيرة باسمه واسم مواطنى المحافظة بخالص العزاء لأسرة الشهيد، مؤكدا أن دماءه الذكية ستظل تجسد مع من سبقوه من الشهداء أروع ملاحم البطولة والفداء لاجتثاث جذور الإرهاب والقضاء عليه.

86650-توافد-كبير-لقيادات-البحيرة-والأهالى-لتشييع-جثمان-الشهيد-البطل-محمد-الحوفى-(8)

كما ثمن محافظ البحيرة بطولة الشهيد وجهود رجال الشرطة الذين يقدمون مع قواتنا المسلحة دمائهم الذكية فداءا للوطن ونموذج فريد فى التضحية والعطاء من أجل حماية واستقرار البلاد، داعيا الله عز وجل أن يتغمد شهيد الواجب  بواسع رحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

87507-توافد-كبير-لقيادات-البحيرة-والأهالى-لتشييع-جثمان-الشهيد-البطل-محمد-الحوفى-(1)

وقال أمير الحوفى  المحامى نجل شقيق الشهيد، أن ماحدث يمثل صدمة كبيرة لكل عائلة الشهيد وأصدقائه ،وذلك  لطبيعة شخصيته وصفاته الحميدة التى يجمع عليها من يعرفه ، مضيفا ان الشهيد محمد الحوفى من الشخصيات المحبوبة للجميع، ومعروف عنه الالتزام والتدين وبره لوالديه، وأكد رجل الأعمال محمد الحوفى، أحد اقارب الشهيد أنه عرف بنبأ استشهاده من القنوات الفضائية، التى كانت تبث الاشتباكات مع العناصر الارهابية، مضيفاً أن حياة المقدم محمد الحوفى كانت بسيطة للغاية فهو الابن الوحيد لوالديه بالاضافة لاثنين من الشقيقات وله طفلتين مريم وخديجة وتنحدر عائلته الى قرية الصفاصيف التابعة لمركز دمنهور.

82058-توافد-كبير-لقيادات-البحيرة-والأهالى-لتشييع-جثمان-الشهيد-البطل-محمد-الحوفى-(6)

فيما أكد نبيل السمان زوج خالة الشهيد، أن استشهاد محمد الحوفى  كان بمثابة الصاعقة التى نزلت على روؤس كافة أقاربه ومحبيه ، خاصة والديه اللذين انهارا من هول الصدمة  فور علمهما بهذا الخبر من شاشات التليفزيون على الهواء مباشرة ،مضيفا أن الشهيد محمد الحوفى  كان يتمتع  بذكاء حاد ومن تعرف عليه عن قرب يدرك أنه أكبر من سنه كما يقولون ولذلك تدرج فى منظومة الشرطة حتى وصل الى منصبه فى جهاز الامن الوطنى، واوضح  السمان انه كان دائم  التواصل  مع الشهيد رغم انشغاله  الشديد خلال الفترة الاخيرة  ورغم اقامته فى القاهرة مع اسرته.

وقال العقيد عادل عقده احد أصدقاء الشهيد أن المقدم محمد  الحوفى كان يتمتع  بسمعة طبية للغاية ويعتبر  من أكفأ  رجال الأمن  الوطنى  مما اهله لكى يكون على رأس كتيبة المداهمة لاوكار العناصر  الارهابية بمنطقة الأميرية مضيفا ان الشهيد  محمد الحوفى اصيب أكثر مرة خلال عمليات مقاومة العناصر الارهابية ولم يوقف ذلك اصراره على التصدى لهذه  العناصر التكفيرية  التى تريد اسقاط الدولة المصرية.

وأوضح عقده أن محافظ البحيرة اللواء هشام آمنة، أكد خلال لقائه مع اسرة الشهيد  على تكريم ذكراه كاحد الابطال واطلاق اسمه على المواقع الحيوية  بمدينة دمنهور، واكد اللواء محمد بدر  السكرتير العام المساعد لمحافظة البحيرة ان المقدم محمد الحوفى نال شرف  الاستشهاد من اجل دينه ووطنه وان قدر مصر دائما ان تحيا بدماء اعز ماتملك وهم الشهداء ،مضيفا انه سيتم تكريم اسم الشهيد بشكل يليق بتضحياته من اجل رفعة هذا الوطن وتحقيق امنه واستقراره.

وقال ياسر المغربى احد اصدقاء الشهيد ان المقدم محمد الحوفى كان يتمتع بحب شديد لدى  اهالى منطقته فرغم منصبه الهام  فى اجهزة  الشرطة الا انه كان متواضعا  وودودا للغاية  ولم يقصده احد الا وكان فى عونه ومساعدته ،مضيفا  انه رغم ظروف عمله الصعبة الا انه كان دائم  التواجد فى مدينة دمنهور  مسقط رأسة ليزور عائلته واصدقائه ولذلك كان محبوبا لدى الجميع.

وكانت وزارة الداخلية قد اعلنت مقتل 7 عناصر إرهابية في منطقة الأميرية بالقاهرة، كانوا يستعدون لتنفيذ عمليات إرهابية بالتزامن مع أعياد الأقباط، وأكدت وزارة الداخلية فى  بيان لها وجود اشتباكات مع العناصر الارهابية أسفرت عن استشهاد المقدم محمد الحوفي من ضباط الأمن الوطني وإصابة ضابط آخر وفردين من الشرطة.

وأشارت  وزارة الداخلية  الى ورود معلومات للأمن الوطني حول وجود عناصر إرهابية تعتنق الفكر التفكيري تستغل عدة أماكن للإيواء بشرق القاهرة لاستهداف البلاد بالتزامن مع أعياد الاقباط، وتم رصد الخلية الإرهابية والتعامل معها".وعُثر بحوزة المسلحين على  بنادق آلية وأسلحة خرطوش، وكميات كبيرة من الذخيرة، وكشفت وزارة الداخلية  أنها حددت أحد مخازن الأسلحة والذخائر بمنطقة المطرية، كان من المقرر استخدامها في المخطط الإرهابي"، وعثر بداخل المخزن على 4 بنادق آلية وكميات من المتفجرات.

ويعتبر الشهيد البطل المقدم محمد الحوفي، أحدث شهيد في وزارة الداخلية، انضم لكتيبة الأبطال، بعد مسيرة عمل مشرفة، وأحداثا متلاحقة مليئة بالبطولات والتضحيات، تؤكد بما لا يدع مجالاً للشك، أن هذا الوطن باق، طالما به عيون ساهرة تحمي وتصون وتقدم التضحيات من أجله، فهو شهيد جديد تقدمه وزارة الداخلية في سجل الشرف، سطر بطولة جديدة على أرض الوطن، برفقة زملائه أثناء تصديهم للعناصر الإرهابية في منطقة الأميرية بالقاهرة، لتؤكد الداخلية يوماً تلو الآخر، أن هذا الجهاز الوطني تقدم الروح والنفس من أجل حماية المصريين.

88399-توافد-كبير-لقيادات-البحيرة-والأهالى-لتشييع-جثمان-الشهيد-البطل-محمد-الحوفى-(5)

"الحوفي" ضابط من طراز خاص، تخرج من كلية الشرطة في 2004 وعمل برتبة ملازم أول بوزارة الداخلية، والتحق بالأمن الوطني في الجيزة بمكافحة التطرف الديني، وأثبت كفاءة كبيرة في هذا الملف، "الحوفي" الذي سخر حياته لخدمة الوطن وملاحقة العناصر المتطرفة، عمل بعد ذلك في مكافحة التطرف الديني بالقليوبية، ثم عاد منها لمحافظة الجيزة مسئولاً عن قسمي الجيزة وبولاق الدكرور، حيث أثبت كفاءة كبيرة في عمله، "شجاع" لا يهاب الموت أبداً، لا سيما اذا كان في سبيل حماية الوطن، هكذا كان "الحوفي" معروفاً بين زملائه، حيث سبق وأصيب عام ٢٠١٦ في الوراق في مأمورية مداهمة ولكر إرهابي، إلا أن ذلك لم يمنعه عن مواصلة جهوده في مطاردة الإرهابين، و"محبوب، وشهم، ومحب لعمله"، هكذا كان "الحوفي" بين زملائه وأصدقائه، محبوباً للجميع، ليأتي الموت يخطفه من الجميع ويغيب ابتسامته التي اعتادوا على رؤيتها.

91251-توافد-كبير-لقيادات-البحيرة-والأهالى-لتشييع-جثمان-الشهيد-البطل-محمد-الحوفى-(3)

وأسرياً، تزوج "الحوفي" قبل عدة سنوات من الآن، وأنجب طفلتين "مريم وخديجة" 7 و4 سنوات، حيث كانتا الطفلتان بمثابة كلمة السر في حياة والدتهما، خاصة أنه ارتبط بهما بشكل كبير، وكان اعتاد أن يضع قبلته على جبينهما يومياً قبل ذهابه للعمل، "الحوفي" الذي ينتمي إلى عائلة عريقة تمتد جذورها لقرية الصفاصيف التابعة لمركز دمنهور في محافظة البحيرة كان الابن الوحيد لوالديه بالإضافة إلى شقيقتين، محبوباً لجميع أفراد العائلة، لتواصله المستمر مع الجميع، وهدوئه في التعامل ورزانة عقله واحتوائه لكل من حوله.

115419-توافد-كبير-لقيادات-البحيرة-والأهالى-لتشييع-جثمان-الشهيد-البطل-محمد-الحوفى-(9)

الشهيد الجديد، يعيد للأذهان بطولة الشهيد البطل محمد مبروك، الذي اغتالته يد الإرهاب قبل عدة سنوات من الآن، وغيره من الشهداء الأبرار الذين قدموا الأرواح رخيصة من أجل حماية هذا الوطن وصونه، ومن أجل أن نعيش جميعاً في سلام وأمان.

وكانت وزارة الداخلية أحبطت عمليات إرهابية ضخمة خطط لها متطرفون، لتنفيذها خلال احتفالات أعياد الأقباط في مصر، وفي سبيل ذلك جهزوا أسلحة لتنفيذ مخططهم، إلا أن تحرك ضباط الأمن الوطني السريع ساهم في وأد العملية الإرهابية، وقالت وزارة الداخلية، في بيان لها: وردت معلومات لقطاع الأمن الوطنى عن وجود خلية إرهابية يعتنق عناصرها المفاهيم التكفيرية تستغل عدة أماكن للإيواء بشرق وجنوب القاهرة كنقطة انطلاق لتنفيذ عمليات إرهابية بالتزامن مع عيد القيامة، حيث تم رصد عناصر تلك الخلية والتعامل معها، مما أسفر عن مصرع سبعة عناصر إرهابية ، عثر بحوزتهم على "6 بنادق آلية،4 سلاح خرطوش، وكمية كبيرة من الذخيرة مختلفة الأعيرة، وأسفر التعامل عن استشهاد المقدم محمد الحوفى بقطاع الأمن الوطنى وإصابة ضابط آخر وفردين من قوات الشرطة.

 وفى ذات الإطار، تم تحديد أحد مخازن الأسلحة والمتفجرات بمنطقة المطرية والتى كانوا يعتزمون إستخدامها فى تنفيذ مخططهم الإرهابى وبإستهدافه عثر على "4 بنادق آلية- كمية من الذخيرة" وتم تقنين الإجراءات، وبدوره، وجه المستشار حماده الصاوي، النائب العام، بإجراء تحقيق عاجل في الحادث الإرهابي الواقع اليوم بحي الأميرية، وانتقل فريق من نيابة أمن الدولة العليا لمعاينة مسرح الحادث الذي أسفر عن استشهاد ضابط بقطاع الأمن الوطني وإصابة آخر وفردي شرطة من ذات القطاع، وسطرت العيون الساهرة ملحمة بطولية في منطقة الأميرية بالقاهرة، بتصديها لوكر إرهابي، خطط لارتكاب أعمال تخريبية في البلاد، تزامناً مع احتفالات أعياد الأقباط خلال الأيام المقبلة.

وفور تحرك رجال الأمن لمكان الوكر، ناشدوا الأهالي بالابتعاد عن نوافذ الشقق السكنية ومداخل العقارات للحفاظ على حياتهم، تزامناً مع الاشتباك المسلح بين الأمن والإرهابيين، وفي مشاهد بطولية، نجحت قوات مكافحة الإرهاب فى القضاء على جميع العناصر الإرهابية بمنطقة الأميرية، فيما استشهد ضباط أمن وطنى في تبادل إطلاق النار بين القوات والعناصر المتطرفة.

ومن جانبها نعت إحدى المدارس فى منطقة الشيخ زايد، بأكتوبر، الشهيد المقدم محمد فوزى الحوفى، والد الطالبة مريم بالصف الثانى الابتدائى، والذى استشهد أمس، خلال مداهمة خلية إرهابية بمنطقة الأميرية، وعبرت إدارة المدرسة عن بالغ حزنها عبر حسابها على "فيس بوك"، والذى جاء به، "وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ.. صدق الله العظيم..  تنعي إدارة المدرسة، شهيد الوطن المقدم محمد فوزي الحوفى والد الطالبة مريم بالصف الثاني الابتدائي الذى استشهد امس جراء اقتحام قوات مكافحة الإرهاب بالأميرية.. نتقدم بخالص العزاء لأسرة الشهيد وللفقيد الرحمة".

كما تقدم أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة بتعزية لشهيد الوطن والواجب المقدم محمد الحوفى، الذى استشهد خلال مداهمة بعض العناصر الإرهابية فى منطقة الأميرية مساء أمس، ونشر صبحى عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك نعيا فى الشهيد حيث كتب "ننعى بمزيد من الحزن والأسى شهيد الواجب الوطنى المقدم محمد فوزى الحوفى ليلحق بشهداء الوطن من جيشنا وشرطتنا أعزهما الله بنصره".

ونعت محافظة الجيزة البطل الشهيد المقدم محمد فوزي الحوفي، بقطاع الأمن الوطني، والذي استشهد أمس أثناء مداهمة خلية إرهابية بالأميرية، داعين المولى عز وجل أن يرحم شهداء مصر الأبرار وان يلهم أسرهم الصبر والسلوان، وتقدم اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة وكافة القيادات التنفيذية بالمحافظة بخالص العزاء إلى أسرة الشهيد والشعب المصري مع تمنيات بالشفاء العاجل للمصابين، وأكد محافظ الجيزة أن مثل هذه العمليات الإرهابية الخسيسة لا تزيد الشعب المصري إلا ترابطا ووحدة وإصرارا على دحر بقايا هؤلاء المجرمين أعداء الإنسانية والاستقرار والأمن وأن الشعب بجيشه وشرطته عاقدون العزم على الاستمرار في مسيرة التنمية والرخاء لمصرنا العزيزة ودحر فلول الإرهاب الخسيس.

ونعى الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان، و النواب والعمداء وأعضاء هيئة التدريس والعاملون والطلاب بالجامعة ببالغ الحزن والأسى استشهاد المقدم محمد الحوفى الذى وافته المنية أثناء تأدية واجبة الوطنى فى القضاء على الإرهاب، حيث ارتقى الشهيد خلال المواجهة التى وقعت بين قوات الأمن الوطنى وخلية إرهابية بمنطقة الأميرية والتي انتهت بتصفية جميع العناصر الإرهابية الخسيسة، وتقدمت جامعة حلوان بخالص العزاء لقوات الأمن المصرية والوطن وأهالي الشهيد في هذا المصاب الجلل، مؤكدة اعتزازها بدور رجال وزارة الداخلية البواسل الذين يقدمون كل يوم للوطن بطولات وتضحيات فداء لعزته ومجده.

وتقدم المؤتمر الوطني للشباب بخالص التعازي للشرطة المصرية وأسرة الشهيد المقدم محمد الحوفي، الذي قدم روحه الغالية فداء للوطن، خلال مداهمة خلية إرهابية بمنطقة الأميرية، وثمن المؤتمر الوطني للشباب، عبر صفحته الرسمية علي موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"،  جهود وتضحيات أبناء الوطن البواسل، الذين يدافعون عن أمن الوطن وسلامته، ولا يبخلون بحياتهم في سبيل الدفاع عن أمنه واستقراره، ووجه المؤتمر تحية تقدير واعتزاز لكل أبطال الشرطة،  داعياً الله أن يلهم أسر شهداء الواجب الوطني الصبر والسلوان.

110731-توافد-كبير-لقيادات-البحيرة-والأهالى-لتشييع-جثمان-الشهيد-البطل-محمد-الحوفى-(7)

ونعي اللواء خالد شعيب محافظ مطروح، شهيد الوطن المقدم محمد فوزي الحوفي ضابط الأمن الوطني، الذى استشهد  مساء أمس الثلاثاء، فى مواجهات  مع العناصر الإرهابية بمنطقة الأميرية  فى القاهرة، مؤكداً أن الجماعات الإرهابية، لن تنال من عزيمة المصريين ولن تعيق مسيرة  الوطن فى التنمية، التي يقودها  الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتقدم محافظ مطروح، بالأصالة عن نفسه ونيابة عن جميع أهالي محافظة مطروح، بخالص العزاء للشعب المصري، فى وفاة شهيد الواجب الذي قدم روحه وضحى  بنفسه فداءا لوطنه، كما بعث اللواء خالد شعيب،  بخالص العزاء والمواساة لأسرة البطل شهيد الواجب، سائلا المولى عز وجل، أن يتغمده بواسع رحمته و يلهم أسرته الصبر والسلوان، وأن يحفظ مصر وشعبها من كل مكروه وسوء.

وكان مجلس الوزراء، قد نعى شهيد الوطن المقدم محمد الحوفى، الذى استشهد جراء اقتحام قوات مكافحة الإرهاب، لوكر إرهابى بمنطقة الأميرية، بمحافظة القاهرة، وتقدم مجلس الوزراء بخالص العزاء لأسرة الشهيدة، ولرجال وزارة الداخلية، الذين يقدمون أرواحهم فداء للوطن، وأبنائه، ويثبتون يوما بعد يوم، أنهم درع حماية الأمن الداخلى، وحائط صد فى مواجهة دعاة القتل والإرهاب والدمار.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة