خالد صلاح

الجيش اليمنى: مليشيا الحوثى ارتكبت 1428 اعتداء منذ بدء سريان وقف إطلاق النار

الأربعاء، 22 أبريل 2020 09:54 م
الجيش اليمنى: مليشيا الحوثى ارتكبت 1428 اعتداء منذ بدء سريان وقف إطلاق النار اليمن - أرشيفية
أ.ش.أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الناطق الرسمي للقوات المسلحة اليمني العميد الركن عبده مجلى، أن مليشيا الحوثي المتمردة استغلت وقف إطلاق النار لمواصلة اعتداءاتها وهجماتها على مواقع الجيش اليمني والتمادى في ارتكاب الجرائم والانتهاكات ضد الشعب اليمني ومقدراته الاقتصادية ومكاسبه الوطنية، منذ بداية سريان وقف إطلاق النار الذي التزمت به القوات المسلحة في كامل مسرح العمليات القتالية، تنفيذاً لتوجيهات فخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، واستجابة لدعوة قيادة التحالف العربي ودعوة الأمم المتحدة.

وقال الناطق الرسمي للقوات المسلحة اليمنية تصريح لوكالة الأنباء اليمنية "أن المليشيا الحوثية المدعومة من إيران ارتكبت أكثر من (1428) اعتداء على مواقع الجيش الوطني في مختلف الجبهات القتالية وعلى المدنيين منذ بداية سريان الهدنة في يوم الخميس الثامن من أبريل الجاري".

وأضاف العميد مجلي، أن اعتداءات المليشيا الحوثية، تنوعت بين إطلاق الصواريخ البالستية وصواريخ الكاتيوشا وشن العمليات الهجومية والتعزيزات بالقوة البشرية والأسلحة والعتاد والذخائر واستهداف مواقع وقوات الجيش الوطني بالصواريخ والمدفعية والطائرات المسيرة المتفجرة ومختلف الأسلحة والأعيرة النارية وزراعة الألغام في الطرقات ومزارع المواطنين".. مشيرا إلى أن اعتداءات المليشيا المتمردة استهدفت مواقع وقوات الجيش الوطني في محافظة مأرب والبيضاء والجوف والضالع وتعز ولحج وصعدة والحديدة.

وأشار الناطق الرسمي إلى أن الهدنة قوبلت بالرفض التام من المليشيا الحوثية الإرهابية التي تعمل جاهدة لتنفيذ الأجندة الإيرانية في اليمن والمنطقة، مؤكدا احتفاظ الجيش الوطني بحق الرد والدفاع على تلك التصعيدات.

كما أكد العميد مجلي أن مليشيات الحوثي المتمردة مستمرة بارتكاب الاعتداءات والانتهاكات والجرائم ضد المدنيين والأحياء السكنية بإطلاق الصواريخ البالستية وصواريخ الكاتيوشا والهاونات على مدينة مأرب، ومدينة تعز ومديرية الصومعة في محافظة البيضاء والاعتداءات على مواقع الجيش الوطني، في تحد سافر للدعوات الأممية والدولية لإحلال السلام وتوحيد الجهود لمواجهة جائحة وباء كورونا المستجد، موضحا أن الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها مليشيا الحوثي بحق أبناء الشعب اليمني تسببت في سقوط ضحايا مدنيين بينهم نساء وأطفال، وتعتبر هذه جرائم حرب ضد الإنسانية وانتهاكا لحقوق الإنسان والاتفاقيات الدولية، كون الأعيان المدنية محمية بالقانون الدولي والإنساني واتفاقيات ومعاهدات جنيف.

وأشاد ناطق القوات المسلحة اليمنية ببسالة أبطال القوات المسلحة وثباتهم في مواقعهم القتالية، واتخاذ إجراءات الحيطة والحذر والتزامهم بالهدنة وحق الدفاع عن النفس وعن المواقع القتالية بحسب قواعد الاشتباك والقانون الدولي الإنساني.  


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة