خالد صلاح

"عمالنا أولا" .. ترامب يدافع عن قرار وقف الهجرة: هدفى الحفاظ على وظائف الأمريكيين وعدم منافستهم على فرص العمل .. 40% من أمريكا تخفف قيود الحظر قريبا ..وإحياء الاقتصاد أداة لزيادة أسعار النفط الأمريكى الخام

الأربعاء، 22 أبريل 2020 02:25 ص
"عمالنا أولا" .. ترامب يدافع عن قرار وقف الهجرة: هدفى  الحفاظ على وظائف الأمريكيين وعدم منافستهم على فرص العمل .. 40% من أمريكا تخفف قيود الحظر قريبا ..وإحياء الاقتصاد أداة لزيادة أسعار النفط الأمريكى الخام ترامب
كتبت رباب فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

تقدم الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب بالتعازى لأسر الأمريكيين الذى لاقوا حتفهم بسبب فيروس كورونا، وقال إن 40% من الولايات المتحدة فى 20 ولاية سيفتحون قريبا وسيقومون بذلك بشكل آمن.

وأضاف فى المؤتمر الصحفى اليومى أن مجلس الشيوخ وافق للتو على حزمة إغاثة بقيمة 480 مليار دولار تقريبًا تتضمن مئات المليارات من الدولارات من التمويل الجديد للشركات الصغيرة التي تضررت من تفشي الفيروس التاجي إلى جانب أولويات أخرى مثل المال للمستشفيات واختبار كوفيد-19 الموسع.

ترامب يحمل المسحة
ترامب يحمل المسحة

 

وأوضح أن هذه الحزمة ستساعد العمال الموجودين على قوائم الرواتب، وسيتم تخصيص 25 مليون دولار لتعزيز جهود الاختبارات.

 

وقال ترامب إنه سيوقع على التشريع المعلق في الكونجرس لإنقاذ برنامج القروض التجارية الصغيرة الذي تم تجاوزه حسب الطلب.

 

وقال إن الإدارة "عملت بقوة مع الكونجرس" لتمرير مشروع القانون الذي يتضمن 382 مليار دولار للشركات الصغيرة و 75 مليار دولار للمستشفيات و 25 مليار دولار للاختبار.

 

وفيما يتعلق بتمويل المستشفيات ، قال ترامب إنه "فخور بذلك".

 

وحث مجلس النواب على تمرير مشروع القانون وقال إنهم سيصوتون "قريبا جدا" و "ربما غدا"

ترامب
ترامب

 

قال الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب إنه يسعى للحفاظ على أكبر عدد ممكن من الوظائف، مشددا على أنه سيساعد الأمريكيين أولا ، ثم الأفراد من الخارج ،موضحا أن حظره على الهجرة  سيستمر حتى 60 يوما ثم يتم مراجعته، ليروا إذا ما كان هناك حاجة لتمديده.

 

وقال إنه "من الخطأ والظلم أن يتم استبدال الأمريكيين الذين تم تسريحهم من الفيروس باليد العاملة الجديدة القادمة من الخارج..كما سيحافظ على الموارد الطبية الحيوية للأمريكيين."

يقول ترامب إن الحظر سينطبق على أولئك الذين يسعون للحصول على إقامة دائمة (مثل البطاقات الخضراء) ولن ينطبق على أولئك الذين يسعون للحصول على إقامة مؤقتة.

وأضاف فى مؤتمر الإحاطة اليومية لفريق عمل البيت الأبيض لمواجهة كورونا أن إجراءات الهجرة هدفها حماية العمال الأمريكيين، مشيرا على أن التوقف عن استقبال المهاجرين، سيحمى العاطلين عن العمل.

وقال بسؤاله عن قرار منع الهجرة إنه سيوقع الأمر التنفيذى الخاص بالهجرة على الأرجح الأربعاء.

وقال ترامب إنه سيكون هناك مزيد من المعلومات حول حظر الهجرة قريبًا.

 

"إنه أمر قوي. إنها تنطوي على دائرة كبيرة ، كما تعلمون.

 

وحول قرار منع الهجرة واستمرار هذا القرار من 30- 60 يوما وتأثيره على الاقتصاد، قال إن القرار أغلب الظن سيكون لـ60 يوما موضحا إنه سيراجع الأمر التنفيذي في نهاية تلك الفترة ويقرر ما إذا كان ينبغي تجديده. وقال إنه سيوقعه غدا الأربعاء.

شدد ترامب على الآثار الاقتصادية للقرار ، مشيراً إلى أنه "سيحمي العمال الأمريكيين".

وأضاف فى مؤتمر صحفى يومى أنه يريد العمال الأمريكيين أن يحصلوا على الوظائف ولا تكون هناك منافسة من قبل الآخرين على وظائفهم، مؤكدا أنه لا يوقف الهجرة إلا لهذا السبب.

وقال إن دعم الأمريكيين فى استطلاعات الرأى لهذا القرار منطق سليم. وأظهرت الاستطلاعات دعم 80% من الأمريكيين لهذا القرار.

 

وأوضح أن الناس ترغب فى العودة إلى وظائفها، مؤكدا أن الأمريكيين يحافظون على ممارسات التباعد الاجتماعى حتى فى المظاهرات.

وبسؤاله عن فائدة فتح الشركات إذا كان الفيروس سيعود مرة أخرى، أكد أنه ينبغى فتح البلاد وعودة الناس موضحا أن هذه الممارسات لم تكن تطبق من قبل ، ولكن الأمريكيين تعلموها الآن، ولا يمكن أن نحطم الدولة، فيجب العودة فى مرحلة ما، والناس بحاجة إلى عون. وأكد أن الولايات سيتم فتحها بشكل آمن ولهذا بعضها سيفتح قبل الآخر.

وأضاف فى مؤتمر صحفى حول جهود مكافحة كورونا أن  إعادة فتح البلاد هو  أفضل أداة ستساعد على زيادة أسعار النفط الخام للولايات المتحدة.

وردا على سؤال حول ما يمكن للولايات المتحدة القيام به لمساعدة أسعار النفط بعد الهبوط التاريخي هذا الأسبوع بخلاف شراء النفط لاحتياطيات النفط الاستراتيجية وخفض تخفيضات إنتاج أوبك + ، أضاف ترامب أن فتح الاقتصاد مرة أخرى هو "حيث يوجد المحرك"، واصفا المسألة بأنها أشبه بالأحجية الكبيرة المرتبطة، إذا صلح جزء منها، صلحت جميعها.

 

وأوضح أنه تحدث مع حاكم نيويورك، أندرو كومو، واتفقا على توفير الاختبارات لإجراء أكبر عدد ممكن منها.

 

وقال ترامب إن قرار حاكم ولاية جورجيا كان سريعا بفتح الولاية، وأوضح أنه سيتحدث إليه قريبا ليتأكد من عدم وجود أى مخاطر أو مخاوف من أعادة الفتح.

وأوضح ردا على سؤال حول فتح الولاية بمتاجرها وصالونات الحلاقة خاصتها وشواطئها أنه سيتحدث إليه بعد قليل، مؤكدا على ضرورة التباعد الاجتماعى.

قال الرئيس الأمريكى دونالد ترامب يوم الثلاثاء إنه سيطلب شخصياً من جامعة هارفارد إعادة الملايين التي تم منحها كجزء من حزمة الإغاثة من فيروسات التاجية السابقة.

 

وبحسب بوسطن هيرالد ، تلقت الجامعة ، التي تمتلك أوقافًا بمليارات الدولارات ، ما يقرب من 9 ملايين دولار من حزمة الإغاثة من فيروس التاجي لقانون CARES التي وافق عليها الكونجرس ، من خلال صندوق الإغاثة الطارئة في التعليم العالي.

وقال ترامب خلال المؤتمر الصحفي اليومى في البيت الأبيض: "سأطلب ذلك". "ستدفع هارفارد الأموال. لا يجب أن يأخذوها. ... لن أذكر أي أسماء أخرى ، ولكن عندما رأيت هارفارد ، لديهم واحدة من أكبر الأوقاف في أي مكان في البلاد ، في العالم ، على ما أعتقد. وسوف يسددون هذا المال ".

كما أكد وزير الخزانة ستيف منوتشين أنه ستكون هناك عواقب على الشركات الكبيرة التي تستفيد من مجموع أموال برنامج حماية الراتب المخصص للشركات الصغيرة. أعلنت شركة Shake Shack مؤخرًا أنها ستعيد قرضها بقيمة 10 مليون دولار أمريكي.

 

وقال منوتشين "ربما لم يكن بعض الأشخاص في إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص واضحين في فهم المسألة ، لذلك سنمنح الناس فرصة و فائدة الشك". "إذا قمت بسداد القرض على الفور ، فلن تكون مسؤولاً أمام وزارة الخزانة ، ولكن هناك عواقب وخيمة لمن لا يستحقون هذه الأموال بشكل صحيح".

 

وأضاف: "نريد أن نتأكد من أن هذه الأموال متاحة للشركات الصغيرة التي تحتاجها ، والأشخاص الذين استثمروا مدخراتهم الكاملة في الحياة".

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة