خالد صلاح

محتاجين لشوية راحة.. 4 أبراج بتعانى من القلق طول الوقت.. السرطان أبرزها

الأربعاء، 22 أبريل 2020 04:00 م
محتاجين لشوية راحة.. 4 أبراج بتعانى من القلق طول الوقت.. السرطان أبرزها الشعور بالقلق-أرشيفية
كتبت- نورا طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قد يشعر البعض بالقلق والتوتر نتيجة مروره بمشكلة ما، مما يؤثر على حالته النفسية بشكل سلبى، وكذلك على أدائه المهنى وطريقة تعامله مع الأخرين، لكن البعض الأخر يعتبر القلق جزء من حياته، فهو دائم التفكير وقلق حيال كل شىء حتى وإن كان تافه، وهؤلاء قد ينتمون لبعض الأبراج الفلكية مثل برج الجوزاء والسرطان والعذراء، وفقاً لما ذكره موقع "bustle".

 

برج الجوزاء ..ازدواجية شخصيته سبب قلقه وحيرته

ازدواجية شخصية برج الجوزاء تجعله دائماً يشعر بالقلق الشديد، خاصة عند التفكير فى تنفيذ بعض المشاريع المستقبلية حيث يقف حائر بين التنفيذ والتأجيل خوفاً من الخسائر، لذلك يحتاج الجوزاء لفترة من الاسترخاء للتفكير فى القرار قبل تنفيذه .

ابراج فلكية بتعانى من القلق
ابراج فلكية بتعانى من القلق

 

 

برج السرطان ..مسئولياته الكتيرة سبب قلقه الدائم
 

يعتبر برج السرطان من الأبراج الفلكية التى لا تتوقف ابداً عن التفكير والقلق حيال الأشياء التى يتحمل مسئوليتها سواء عمله أو أسرته، لذلك فهو يحتاج للحصول على الراحة بعض الوقت، للتخلص من القلق والتوتر والشعور بالطمأنينة بأن كل شىء يكون على مايرام، ومن ناحية أخرى يجب أن يهتم بنفسه أولاً قبل الاهتمام بالأخرين.

اسباب الشعور بالقلق
اسباب الشعور بالقلق

 

برج العذراء ..محاولته للوصول للكمال سبب قلقه

يعتبر برج العذراء من الأبراج المشهورة بالصبر الطويل،  لكن عند نفاد صبره يشعر بالقلق ويبالغ فى مخاوفه، ويبدأ يحلل المواقف التى تحدث حوله، لتتوافق فى النهاية مع مخاوفه، مما يتسبب فى شعوره بالإرهاق والتعب، لذلك يحتاج العذراء للاعتقاد باستحالة الوصول للكمال فى أى شىء، حتى يتخلص من شعوره بالقلق الزائد.

الشعور بالقلق
الشعور بالقلق

 

برج الحوت ..تأثره بالأخرين سبب قلقه

يتأثر برج الحوت بمشاعر الأخرين واهتمامه بهم كما إن طبيعته المتغيرة تجعله، يشعر بالقلق طوال الوقت، لذلك يحتاج للحصول على جلسات استرخاء وهدوء مثل ممارسة تمارين اليوجا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة