خالد صلاح

البرهان: الإثيوبيون فرضوا وجودهم بالأراضى السودانية والجيش حمى المزارعين

الأحد، 26 أبريل 2020 03:59 م
البرهان: الإثيوبيون فرضوا وجودهم بالأراضى السودانية والجيش حمى المزارعين رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان
كتب مصطفى عنبر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان، إن القوات المسلحة السودانية كان عليها حماية المزارعين السودانيين بعد فقدان أراضيهم، إثر "فرض الإثيوبيين وجودهم في الأراضي".

وقال البرهان، أمس السبت في مقابلة في تليفزيون السودان الرسمى: "هناك مشاكل قديمة، وفقد رعاة مواشيهم ومزارعون فقدوا أراضيهم وما كان من القوات المسلحة إلا حمايتهم، لأن الإثيوبيين فرضوا وجودا في الأراضي"، حسبما ذكر موقع "سودان تربيون".

 

وبحسب الموقع السوداني أكد البرهان مقتل أحد عناصر الجيش وجرح اثنين، خلال هجوم شنته مليشيات إثيوبية على الأراضي السودانية مؤخرا، مشيرا إلى أنه ورئيس هيئة الأركان ومدير جهاز المخابرات وقادة الجيش، تفقدوا في التاسع من أبريل الجاري، قوات الفرقة الثانية مشاة المرابطة على الحدود الشرقية في عدد من المواقع.

 

وفي 11 أبريل الماضي، وصل الخرطوم رئيس هيئة الأركان الاثيوبي الفريق أول ركن آدم محمد برفقة عدد من كبار القادة العسكريين وأجرى محادثات مع البرهان وكبار القادة العسكريين، كما اجتمع مع رئيس الوزراء عبد الله حمدوك. واتفق الطرفان خلال هذه المحادثات على ضبط الحدود ومحاربة الجرائم العابرة كما توصلا الى "تفاهم كامل ومستديم لتأمين الحدود المشتركة".

 

وكان الجيش السوداني، أعاد في 30 مارس انتشاره بعد غياب استمر لنحو 25 عاما في منطقة "الفشقة الصغرى" الحدودية مع إثيوبيا والمتنازع عليها بين البلدين والتي تشهد توترات من وقت لآخر جراء نشاط عصابات في المنطقة.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة