خالد صلاح

مطالب برلمانية بوقف "رامز مجنون رسمى".. نواب يصفون البرنامج بالسخافات والاستهزاء بمشاعر المواطنين.. ويؤكدون: يحرض على العنف فى المجتمع.. والنائب رياض عبد الستار: هو الأخ رامز عايش فى كوكب تانى

الإثنين، 27 أبريل 2020 09:39 م
مطالب برلمانية بوقف "رامز مجنون رسمى".. نواب يصفون البرنامج بالسخافات والاستهزاء بمشاعر المواطنين.. ويؤكدون: يحرض على العنف فى المجتمع.. والنائب رياض عبد الستار: هو الأخ رامز عايش فى كوكب تانى برنامج رامز مجنون رسمى - البرلمان
كتب ـ هشام عبد الجليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شن عدد من أعضاء مجلس النواب هجوما على برنامج "رامز مجنون رسمى"، واصفين المحتوى الذى يقدمه بالبرنامج بأنه بعيد كل البعد عن الرسالة السامية للإعلام فى نشر القيم والأخلاق، وأنه لا يتناسب مع الشهر الكريم والظروف الحالية، مشددين على ضرورة وقفة ومنع مثل هذه البرامج التى تساهم فى نشر الأفكار العنف فى المجتمع.

وفى هذا الإطار، تقدم النائب محمد خليفة، بطلب إحاطة موجه لرئيس مجلس الوزراء، ووزير الدولة للإعلام، بشأن وقف عرض برنامج رامز مجنون رسمى، لما يمثله من ترسيخ للأفكار السلبية والعنف، خاصة الشباب والأطفال.

وأوضح خليفة، أن الهدف من الإعلام نشر الفكر المستنير، ولكن الهدف من برنامج "رامز مجنون رسمى" هو نشر الأفكار السلبية، والعنف وفكرة الاستمتاع بتعذيب الغير، وهذا ليس الهدف من البرامج أو الإعلام بشكل عام، وكان من الأجدر أن يناقش البرنامج أفكار تفيد المجتمع وتصب فى إطار المصلحة العامة.
 

وطالب عضو مجلس النواب، وقف كافة البرامج التى لا تفيد المجتمع، ولا تقدم أفكار جيدة، ولكنها تعتمد على جذب أكبر نسبة من المشاهدين من أجل زيادة نسبة الإعلانات وبالتالى تحصيل عائد مالى كبير.

وفى سياق متصل، تقدم النائب رياض عبد الستار، بسؤال موجه لرئيس مجلس الوزراء، ووزير الدولة للإعلام، بشأن برنامج "رامز مجنون رسمى" وضرورة منع البرنامج ووقفه من العرض، واصفا إياه بأنه لا يقدم أى جديد بل يحتوى على مضمون ولا يليق أن يتواجد فى الشهر الكريم، خاصة فى الظروف الراهنة التى يمر بها العالم وليست الدولة المصرية فقط.

وأوضح عبد الستار، أن رسالة الإعلام غائبة عن هذا البرنامج وكان من الأولى فى ظل الظروف الراهنة أن ينعكس الحدث الإعلامى عما يدور على أرض الواقع، متابعا:"يبدو أن الأخ رامز عايش فى كوكب آخر ومنعزل عن الأوضاع الجارية فى العالم كله".

وأشار عبد الستار، إلى أنه فى ظل الظروف الراهنة الجميع فى حاجة ماسة لرسالة طمأنة وليس عنف واستفزاز لمشاعر المواطنين، مؤكدا أن وزير الدولة للإعلام يحمل رسالة كبيرة، ويبذل جهودا كبيرة على أرض الواقع، وبيده وقف هذا البرنامج، أو على الأقل التصدى لهذه البرامج "السخيفة" التى لا تتناسب مع الوضع الحالى، لافتا إلى أن مجلس النواب كان بالمرصاد لكل ما يفسد الذوق العام، أو يهدف لنشر أفكار هدامة من شأنها التأثير على الشباب والنشء الجديد

وأكد أن دور الإعلام فى الفترة الأخيرة له قيمة كبيرة، معلنا إدانته لمثل هذه الأعمال التى وصفها بالتافهة، البعيدة عن عادات وتقاليد الشعب المصرى، متسائلا:" ماذا يضيف رامز جلال بهذا البرنامج للمواطنين؟".

من جانبه، قال النائب رضا البلتاجى، إن لديه العديد من التحفظات على البرنامج لما يوجد بها من محتوى لا يليق برسالة الإعلام والفن الراقى الذى يجب أن تكون عليه القوى الناعمة للدولة المصرية، متابعا: "عندى 100 تحفظ عليه ومبتفرجش عليه".

وأوضح البلتاجى، أنه من باب أولى أن تقدم هذه البرامج محتوى هادف، وتسعى لن تكون رسالتها تتسق مع الأحداث الجارية للمجتمع المصرى، وأن تكون بمثابة القدوة للشباب والنشء الجديد.

بدوره، أبدى النائب محمد أبو حامد، وكيل لجنة التضامن الاجتماعى تحفظه على البرنامج أيضا، مؤكدا أن الهدف من البرامج أو الفن بصورة عامة هو تقديم وتجسيد صورة إيجابية للمشاهد، ومناقشة الموضوعات فى إطار مجتمعى، وعلى الجهات المعنية النظر فى هذا الأمر للوقوف على ما تقدمه هذه البرامج من محتوى للمواطنين خاصة فى ظل الظروف الراهنة.
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة