خالد صلاح

شاهد.. أوبريت "أهلاً رمضان" يحتفى بالجيش والشرطة والقطاع الطبى

الأربعاء، 29 أبريل 2020 12:52 م
شاهد.. أوبريت "أهلاً رمضان" يحتفى بالجيش والشرطة والقطاع الطبى الكاتب محمد عبد الحافظ ناصف مدير مركز القومى لثقافة الطفل
كتبت بسنت جميل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى إطار البرنامج  الرقمى الرمضانى لوزارة الثقافة وضمن أنشطة المبادرة الإلكترونية خليك فى البيت .. الثقافة بين ايديك التى أطلقتها الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، عرضت قناة المركز القومى لثقافة الطفل على اليوتيوب أوبريت "أهلاً رمضان" تأليف الشاعر فتحى الجندى ،ألحان وتوزيع الموسيقار وائل عوض، ورسوم وتحريك الفنان جلال الدين جمال ، غناء كورال سلام التابع للمركز، إدارة فنية عبير محمد،  وصولو ماكين اسماعيل، ياسمين وملك محمد، ويحيى و يوسف وائل، آية السلاموني، زينة أكرم.

وأكد الكاتب محمد ناصف رئيس المركز القومي لثقافة الطفل أن الأوب،ريت يحتفى بالصيام وبالمظاهر الشعبية والتراثية  التى تصاحبه، مضيفا أن الأوبريت يلقى الضوء على انتصار حرب أكتوبر ودور القوات المسلحة  ودور الشرطة والقطاع الطبي فى مواجهة الكوارث.

ويشار إلى أن المركز القومى لثقافة الطفل يومياً يبث على قناته باليوتيوب أنشطة متنوعة تعمل على تنمية قدرات النشء إلى جانب برامج متعددة تهدف الى نشر التوعية بمختلف صورها والتعريف بالاحداث الجارية بالاضافة إلى فوازير المسحراتى ولولو ومورا والتى تهدف إلى إاثراء معلومات الاجيال الجديدة وفتح أفاق معرفية باساليب جذابة .

جدير بالذكر، أن الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة سبقت وأعلنت عن أجندة الفعاليات خلال شهر رمضان والتى تأتى تحت مظلة المبادرة الإلكترونية خليك فى البيت .. الثقافة بين ايديك .

وأكدت "إيناس عبد الدايم" أهمية استكمال التحول الرقمي لكافة القطاعات الذي ساهم بشكل فعال في استمرار الرسالة التنويرية للثقافة المصرية رغم الأحوال الطارئة التى تمر بها البلاد حاليا، وأضافت أنه احتفالا بشهر رمضان تم إعداد أجندة رقمية يبث محتواها على القناة الرسمية لوزارة الثقافة باليوتيوب؟ والحسابات الخاصة بالقطاعات على مواقع التواصل الاجتماعى وتضم مجموعة من الانشطة المسجلة والمسابقات التى تهدف إلى إثراء الحصيلة المعرفية لجموع المصريين من مختلف الشرائح العمرية الى جانب انشطة خاصة بالاطفال ، وتابعت انه تم انتقاء العديد من العروض التى تهدف الى الحفاظ على الهوية وتنمية الوعى وتبرز دور الابداع فى بناء الانسان وتطوير المجتمع بالاضافة الى الامسيات الروحانية التى تناسب أجواء الشهر المعظم .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة