خالد صلاح

الزراعة ترد على شائعة غلق محال الجزارة أو إصابة الطيور بسلالة من الأنفلونزا

الجمعة، 03 أبريل 2020 10:22 ص
الزراعة ترد على شائعة غلق محال الجزارة أو إصابة الطيور بسلالة من الأنفلونزا دواجن
كتبت هند مختار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نفت وزارة الزراعة ما تردد من أنباء بشأن إصابة الطيور الحية بسلالة جديدة من أنفلونزا الطيور ومنع نقل الطيور الحية بين المحافظات،  مُؤكدةً أنه لا صحة لذلك، موضحةً أنه يتم إجراء فحص دوري شامل على جميع الطيور في المزارع ولا توجد بها أية أوبئة من أي نوع، ولا يُصرح بنقل الطيور الحية إلا بعد التأكد من سلامتها وخلوها من الأمراض، هذا فضلاً عن أنه لم يتم إصدار أي  قرار بمنع تداول أو نقل الطيور الحية بين المحافظات.
 
 
وأوضحت الوزارة فى تقرير رصد الشائعات للمركز الإعلامى للحكومة ان الدولة تعمل بشكل متواصل على تطوير اللقاحات اللازمة لمواجهة أي تحور في أنفلونزا الطيور، خاصةً بعد إعلان عدد من الدول عن رصدها لسلالة جديدة من الأنفلونزا تصيب الطيور –وليس البشر-، كما يتم إجراء عمليات رقابة دورية على كافة الأسواق للتأكد من سلامة الطيور المطروحة بها، من قِبل أجهزة المديريات التابعة للوزارة، بالتعاون مع الطب البيطري، وذلك حفاظاً على صحة وسلامة المواطنين.
 
كما نفت الوزارة ما تردد من أنباء حول إغلاق كافة محال الجزارة بمختلف المحافظات على مستوى الجمهورية،  مُؤكدةً أنه لا صحة لإغلاق محال الجزارة بأي محافظة من محافظات الجمهورية، وأن الوزارة لم تصدر أي قرارات متعلقة بهذا الشأن، مُشيرةً إلى أن كافة محال الجزارة تعمل بشكل طبيعي وفقاً لمواعيد حظر التجوال المُعلنة رسمياً، مُشددةً على استمرار تنفيذ الحملات الرقابية والتفتيشية على محال الجزارة والمجازر ومنافذ بيع اللحوم المختلفة للتأكد من مطابقة المعروض للمواصفات القياسية.
 
ويتم توفير اللحوم البلدية بالمنافذ الاستهلاكية بصفة دورية وبأسعار اقتصادية تيسيراً على المواطنين ومحدودي الدخل، ومواجهة غلاء الأسعار، وذلك عقب ذبح المواشي بالسلخانات، واتخاذ كافة الإجراءات الطبية والكشف اللازم، وذلك في إطار حرص الدولة على الحفاظ على الثروة الحيوانية وتوفير لحوم آمنة للمواطنين.
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة