خالد صلاح

س وج .. هل كتب كارلو جوتسى مذكراته للدفاع عن نفسه؟

السبت، 04 أبريل 2020 09:00 ص
س وج .. هل كتب كارلو جوتسى مذكراته للدفاع عن نفسه؟ كارلو جوتسى
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كارلو جوتسى، كاتب مسرحى إيطالى، عبر عن وجهة نظرة في مسرحياته التي لاقت نجاحًا كبيرًا، آنذاك، واليوم تحل ذكرى رحيله إذ رحل عن عالمنا في مثل هذا اليوم 4 أبريل من عام 1806، عن عمر ناهز الـ 85، وخلال السطور المقبلة نستعرض أبرز محطات حياته.

 

س / أين ولد كارلو جوتسى؟

ج / ولد في 13 ديسمبر 1720 بالبندقية فى أسرة نبيلة.

 

س / أين تلقى تعاليمه؟

ج / ترك تعليمه بسبب إفلاس أسرته، فعاش فى عزلة وتقشف، كان يحب الأدب فكتب مسرحيات متنوعة بين الشعر والنثر حتى بلوغه الحادية والعشرين، حينئذٍ توجه إلى دلماطية في يوغسلافيا (كرواتيا حاليا) لأداء خدمة العلم مدة ثلاث سنوات.

س / لماذا ترك أسرته؟

ج / عندما عاد إلى البندقية بعد انهاء تعليمه اصطدم بالواقع الاقتصادى المؤلم الذى آلت إليه أسرته، بسبب رحيل والده، كما زاد طمع إخوته وتهافتهم على تقاسم الميراث، فابتعد عن داره ساخطا على الأسرة والمجتمع.

س / ماذا فعل كارلو جوتسى بعد تركه لأسرته؟

ج / ارتاد المسارح، فخالط فنانى الكوميديا المرتجلة، ووجد أصدقاء له في مجمع غرانلسكي، وهو وسط أدبي فلسفي علمي سعى إلى إحياء الاتباعية الكلاسيكية التي قضى عليها تيار الباروك، وساند أعضاءه وأصبح واحدا منهم، وكان هدفهم المحافظة على صفاء لغة البلاد من تسرب الفرنسية أو غيرها إليها.

س / هل كان كارلو جوتسى عقائد معينة؟

ج / وكان يؤمن بالتبعية وبمجتمع خاضع لنظام تراتبي لكل فرد فيه مكانته واجباته وحقوقه، ولذلك صُنف من الكاتب المحافظين، كما أنه هاجم عقائد عصر التنوير.

س / ما هي بدايات أعماله الأدبية؟

ج / بدأ بكتابات هجاء لمسرح كارلو جولدوني ووالتر كيارى كان أولها "مركب التأثيرات الوافدة" عام 1757، وهى تقويم شعرى ينبئ بوصول سفينة إلى البندقية على متنها مسرحيات ملهاوية رديئة.

 

س / هل كتب أعمال مناهضة للمجتمع الذى يعيش فيه؟

ج / كتب أعمال مناهضة للمجتمع والتيارات الحديثة أشهرها "مارفيزا غريبة الأطوار"، وهى قصيدة بطولية هزلية بدأ نظمها عام 1761 ووصفها جوتسي بأنها "لوحة تاريخية عن وطن أفسدته أخلاق المجتمع"، ثم كتب عام 1762 مسرحيته الشهيرة "الأميرة توراندوت" التي حولها جاكومو بوتشيني إلى أوبرا، ثم توجه بعد ذلك نحو المسرحيات الخيالية الخرافية وكتب بين عامي 1761 و1766 عشر مسرحيات منها "حب البرتقالات الثلاث" التى حولها الملحن الروسى سيرجي بروكوفييف إلى أوبرا، و"الملك الوعل" و"الغراب"، و"المرأة الأفعى".

س / كيف حاول كارلو جوتسى التقرب من جمهوره؟

ج / حاول التقرب من جمهوره بشكل أكبر، باقتباسه من مسرح الفروسية الإسبانى لكنه فشل، ولا يذكر من تلك الفترة سوى مسرحية "عقاقير الحب" عام 1777، والتي أثارت فضيحة حول أمين سر مجلس الشيوخ فى البندقية، الأمر الذى دفع الكاتب للدفاع عن نفسه وتقديم مبررات فى مذكرات سماها "مذكرات عقيمة نشرت عن تواضع" عام 1780.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة