وأضافت كوان أن هناك فتاة في العشرينيات توفيت صباح اليوم بعدما انتهت من فترة الحجر الصحي البالغة 14 يوما عقب عودتها إلى هونج كونج من أوروبا في منتصف شهر مارس.

وتابعت أن الحالة أثارت مخاوف اجتماعية لأن الفتاة ظهرت عليها أعراض الحمى خلال فترة الحجر الصحي، ولكن إدارة الصحة في هونج كونج لم تتلق بلاغا بذلك، وأن عينة الفتاة المتوفاة سجلت في البداية نتيجة اختبار سلبية، فيما تواصل إدارة منطقة هونج كونج إجراء التحقيقات لاكتشاف ملابسات الحالة.