خالد صلاح

إكسترا نيوز تبرز بلوغ وفيات تركيا تحت 60 عاما نتيجة كورونا 4 أضعاف دول العالم

الأحد، 05 أبريل 2020 07:35 م
إكسترا نيوز تبرز بلوغ وفيات تركيا تحت 60 عاما نتيجة كورونا 4 أضعاف دول العالم أردوغان
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أبرزت قناة إكسترا نيوز، تصريحات منظمة الصحة العالمية، التي أكدت أن معدلات تفشي وباء كورونا في تركيا أصبحت مثيرة للقلق، وأن معدلات الوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستجد لمن هم أكبر من 60 عامًا بلغت 9 أضعاف معدل الإصابة على مستوى دول العالم، وكذلك معدلات الوفيات لمن هم أصغر من 60 عامًا بلغت 4 أضعاف المعدل العالمي.

وذكرت القناة في تقرير لها، أنه حسب بيانات مكتب أوروبا لمنظمة الصحة العالمية، فإن 95% من المتوفيين نتيجة فيروس كورونا المستجد أكبر من 60 عام في قارة أوروبا، وأن نسبة الوفيات بتركيا لمن هم أقل من 60 عامًا أكثر بنحو 4 أضعاف من النسبة العالمية، كما أكدت منظمة الصحة العالمية، أن تلك نسب تفشي الوباء في تركيا تخلق حالة من القلق.

وفى وقت سابق أكد موقع تركيا الآن، التابع للمعارضة التركية، أن وزارة الصحة التركية ذكرت أن أعداد العاملين بها غير كافية لمجابهة تزايد حالات الإصابة بوباء كورونا، وأن هناك اختلالات في التوزيع الجغرافي للعاملين في مجال الرعاية الصحية، وذلك بالتزامن مع دعوات المعارضة للإفراج عن الأطباء والباحثين المعتقلين والمفصولين بموجب مرسوم القانون عقب مسرحية الانقلاب في يوليو 2016.

وأوضح الموقع التابع للمعارضة التركية، أن تقرير وزارة الصحة السنوي لعام 2019، تضمن تصريحات اعترافية، وذكر التقرير أنه ينبغي تحسين قدرة نظام الإنذار المبكر والاستجابة في مجال مكافحة الأمراض المعدية، حيث ورد بالقسم المعنون بـ«نقاط الضعف» بالتقرير أن «عدد العاملين في مجال الرعاية الصحية غير قادرين على تلبية الطلب على الخدمات الصحية والاحتياجات المؤسسية، ولا توجد ممارسات لزيادة تحفيز الموظف، والبحوث الصحية محدودة والتوزيع الجغرافي للعاملين الصحيين غير متوازن».

وذُكر في التقرير، أنه هناك من بين العاملين في هذا المجال لم يستفيدوا بالقدر الكافي من اتمامهم تعليمهم لدرجة الماجستير والدكتوراه. وورد في التقرير أن العمل والمجالات الاجتماعية الخاصة بالعاملين لم تكن كافية.

وأكد التقرير أنه لم يتم إيجاد القدر الكافي من الموظفين الذين يتمتعون بمستوى جيد من المعرفة بلغة أجنبية، وأن توصيف الوظائف لم يكن واضحًا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة