خالد صلاح

وزير الخارجية الأمريكى السابق: كورونا سيؤدى لتغيير النظام العالمى إلى الأبد

الأحد، 05 أبريل 2020 08:28 م
وزير الخارجية الأمريكى السابق: كورونا سيؤدى لتغيير النظام العالمى إلى الأبد هنرى كيسنجر
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد وزير الخارجية الأمريكي السابق ومستشار الأمن القومي الأمريكي السابق، هنري كيسنجر، أن يؤدى فيروس كورونا العالمي إلى تغيير النظام العالمي إلى الأبد، موضحا أن الأضرار التي ألحقها تفشي الفيروس بالصحة، يمكن تداركها بعد حين، إلا أن الاضطرابات السياسية والاقتصادية التي أثارها الفيروس قد تستمر لعدة أجيال قادمة.

ولفت وزير الخارجية الأمريكي السابق في مقال له بصحيفة وول ستريت جونال، إلى أن الأجواء السريالية الذي فرضها فيروس كورونا على العالم دفعته لاسترجاع المشاعر التى اختبرها عندما كان جندياً في أحد فرق المشاة، خلال مشاركته في الحرب العالمية الثانية، عام 1944، حين كان الشعور بترقب خطر يحدق بالجميع على نحو عشوائي ومدمر هو السائد، محددا وجه الاختلاف الأبرز بين ما نعيشه وتلك الحقبة "بالتفاف الأمريكيين حول هدف قومي واحد آنذاك، لافتا إلى أن الولايات المتحدة تعيش انقساماً سياسياً حاداً الآن وأنها بحاجة ماسة لحكومة لديها من الكفاءة وبعد النظر ما يكفي للتغلب على التداعيات غير المسبوقة لتفشي الوباء.

وأوضح مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق، أن قادة العالم يتعاملون مع الوباء من منطلق معالجة أزمة قومية بحتة، ورغم ضخامة الجهود المبذولة، إلا أن تداعيات التفكك الاجتماعي المترتبة على تفشيه لا تعترف بالحدود، لافتا إلى أن هناك حاجة ماسة لإطلاق مشروع مواز للانتقال إلى نظام ما بعد كورونا.

وطالب مستشار الأمن القومي الأمريكي السابق إدارة الولايات المتحدة الأمريكية إلى تطوير البحث العلمي لتعزيز قدرة العالم على مكافحة الأمراض المعدية، وحماية مبادئ النظام العالمي الليبرالى، مشددا على أن التحدي التاريخي الذي يواجه قادة العالم هو إدارة الأزمة الراهنة وبناء المستقبل في الآن نفسه، محذراً من أن الفشل في ذلك سيؤدي إلى إشعال العالم.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة