خالد صلاح

6 علامات على أن علاقتك الزوجية بحاجة لوقفة.. السكوت الطويل أبرزها

الأحد، 05 أبريل 2020 08:00 ص
6 علامات على أن علاقتك الزوجية بحاجة لوقفة.. السكوت الطويل أبرزها خلافات زوجية - أرشيفية
كتبت- نورا طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحرص الرجل والمرأة على إظهار أفضل ما لديهم من صفات أثناء فترة الخطوبة، مع ترديد الكلام المعسول والوعود بحياة زوجية سعيدة مليئة بالحب، وعند الزواج وبعد المرور بمواقف وتجارب مختلفة، يسقط القناع وتختفى الكلام الرومانسية ويبدأ يظهر كل شخص على حقيقته، والتى قد لا يستطيع أحد الطرفين التعايش معها، ولهذا أشار تقرير منشور بموقع"timesofindia"، إلى بعض العلامات على اختيار الزوج الخطأ وأن العلاقة الزوجية بحاجة إلى وقفة لإصلاحها.

 

الشعور بالحزن دائما

يعتبر من أهم علامات اختيار الشخص الخطأ هو الشعور الدائم بالحزن والقلق، وعدم وجود أى شىء بحياتك الزوجية يجعلك تشعرين بالسعادة، كما إن الطرف الأخر لا يسعى لتحقيق ذلك ودائماً يجعلك تشعرين بالتعاسة وخيبة الأمل.

علامات اختيار الزوج الخطأ
علامات اختيار الزوج الخطأ

 

الخلافات الزوجية أمر روتينى بحياتك

تعتبر الخلافات الزوجية أمر وارد بين أى زوجين، لكن عندما يتحول لشىء روتين يومى وعلى أتفه الأسباب يصبح أمر غير عادى ولا يجب تجاهله، لما يسببه من تأثير سلبى على نفسية الزوجة، وقد يتسبب فى وقت ما للانفصال بين الزوجين.

 

تضارب أولويات الزوجين

تلعب الأولويات دورًا هاماً فى استقرار الأسرة، والتى يحدد على أساسها خطط المالية ومستقبل الأسرة، لذلك يتسبب تضارب أولويات الزوجين فى العديد من الخلافات بينهما.

زوجين
زوجين

 

الكذب أصبح أمرا طبيعيا

تعتبر الصراحة أساس أي علاقة زوجية، لكن بعض الأزواج يعتادون الكذب لإخفاء بعض الأمور الخاصة بالمال والخيانة الزوجية، مما يتسبب فى تدهور استقرار العلاقة الزوجية.

 

التزام الصمت طوال الوقت

يعتبر التزام الصمت طوال الوقت بين الزوجين، من أهم علامات الارتباط بالشخص الخطأ، ويتسبب أيضاً فى الشعور بالملل فى الحياة الزوجية وبالتالى التفكير فى الانفصال.

الخلافات الزوجية
الخلافات الزوجية

 

إيجاد السعادة فى الوحدة

عندما تشعر الزوجة بالسعادة والراحة عند الجلوس بمفردها بالمنزل، تعتبر هذه من أهم علامات اختيار الشخص الخطأ، لأن ذلك يختلف مع الحياة الزوجية التى تعتمد فى الأساس على الشراكة فى كل شىء وليس الراحة فى الوحدة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة