خالد صلاح

اجتماع بالرى لبحث مشاكل تنفيذ أعمال التكريك فى بحر يوسف

الإثنين، 06 أبريل 2020 03:36 م
اجتماع بالرى لبحث مشاكل تنفيذ أعمال التكريك فى بحر يوسف المهندس على منوفى رئيس هيئة المساحة
كتبت أسماء نصار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اجتمع المهندس محمود السعدى، رئيس مصلحة الرى مع المهندس على منوفى، رئيس هيئة المساحة والمهندس عبد اللطيف خالد، رئيس قطاع الرى والمهندس شحته إبراهيم، رئيس قطاع التوسع الأفقى والمشروعات والدكتور سامى عبد الفتاح مدير معهد بحوث الهيدروليكا و رئيس الشركة  القابضة للرى والصرف و رؤوساء شركات الرى والكراكات و الأجهزة التنفيذية بالوزارة و ذلك لبحث المشاكل التى تعوق تنفيذ أعمال تكريك بحر يوسف لزيادة قدرته الاستيعابية و عمل التنسيق اللازم لحسمها ودفع العمل.

أوضح السعدى أن مصلحة الرى متمثلة فى قطاع التوسع الافقى والمشروعات تقوم بتنفيذ أعمال تكريك وازاله اطماءات لبحر يوسف فى المسافة من الفم حتى الكيلو 77.75 بقيمة 67.628 مليون وكذلك فى المسافة من ك 77.750 الى ك 177 بقيمة 64.152 مليون جنيهاً وكذلك توسيع وتعميق امتداد بحر وهبى مسافه 2.5 كم وذلك لرفع كفاءة بحر يوسف والذى يٌعتبر  المورد الرئيس للمياه بالمحافظه بهدف إمرار تصرفات تٌقدر بحوالى 18 مليون م3 يومياً للوفاء بالاحتياجات المائية المطلوبة لزراعة مايقرب من 840 الف فدان بمحافظات المنيا وبنى سويف والفيوم وأيضا لتلبيه احتياجات مياه الشرب.

أضاف السعدى فى تقرير لوزير الرى أن المشروع يستهدف كذلك ضخ مياه عذبة الى بحيرة قارون لاحداث التوازن البيئى للبحيرة والبالغ مساحتها مابين200 كم2 الى 250كم2 تقريبا ولتقليل نسبة الملوحة لمياه البحيرة وتحسين نوعية المياه بها والتى تعتمد بشكل اساسى على مياة الصرف الزراعى.

يشار إلى أن مياه الصرف هي المصدر الرئيسي لتغذية بحيرة قارون، و نتيجة زيادة معدلات اعادة استخدام المياه حدث تناقص في كمية المياه الواصله لبحيرة مما ادي الي انخفاض منسوبيها حيث تبلغ مساحة بحيرة قارون 55 ألف فدان وبدأ منسوبها فى الانخفاض منذ عام 2014 حتى عام 2018 بمعدل 30 سم كل عام وبعد تحسين ادارة المياه من خلال مشروعات تطوير الري وادخال الري الحديث بمحافظة الفيوم تم السيطرة على الانخفاض في المنسوب وكذلك زيادة 10 سم عن العام الماضى.

وأشار  السعدى الى أنه قام بجولة مؤخرا لتفقد الاعمال الجارية في الحبس التانى في المسافة من الكيلو  77.750 حتى الكيلو 177.750 والذى يتم التنفيذ فيه بمعرفة شركة الكراكات المصرية التابعة للوزارة ثم تلا ذلك تفقد الحبس الأول في المسافة من ك 77.750 حتى الفم  والذى يتم التنفيذ فيه بمعرفة شركة الرى للاشغال العامة  التابعة للوزارة والتنفيذ في الحبسين يتم تحت اشراف قطاع التوسع الافقى والمشروعات بوزارة الرى وتم توجيه الشركات العاملة بالدفع بمعدات إضافية وتكثيف العمل لسرعة الانتهاء من الأعمال في التوقيتات المناسبة، وذلك فى إطار حرص الوزارة لتلبية الاحتياجات المائية المتزايدة وحل مشاكل الرى بمحافظة الفيوم.

كانت وزارة الرى قد نفذت دراسة لتوسيع وتعميق بحر وهبى الآخذ من بحر يوسف بالفيوم و توصيل نهاية امتداد بحر وهبى مباشرة إلى بحيرة قارون وذلك لتحسين نوعية المياة بالبحيرة.

يذكر أنه يتم تنفيذ مشروع الحزام الآمن ببحيرة قارون بمحافظة الفيوم عن طريق الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية بوزارة الزراعة لتحسين نوعية المياه لجزء من مصرف البطس قبل صرفها على بحيرة قارون.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة