خالد صلاح

الجيش الليبى يؤكد مقتل 41 فردًا من مرتزقة أردوغان جنوب طرابلس

الإثنين، 06 أبريل 2020 12:03 ص
الجيش الليبى يؤكد مقتل 41 فردًا من مرتزقة أردوغان جنوب طرابلس صورة أرشيفية
كتب كامل كامل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نعى اللواء أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، الدكتور محمود جبريل، رئيس وزراء ليبيا الأسبق، رئيس تحالف القوى الوطنية الليبى، متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا المستجد، مؤكدًا أن قائد الجيش الليبي حفتر طالب بعودة جثمانه إلى مصر.

وقال "المسمارى" خلال مؤتمر صحفى منعقد الآن: "القيادة العامة للجيش الليبية أمرت بإنشاء مستشفيات حجر صحى تشمل جميع أنحاء ليبيا كإجراء احترازى لمواجهة فيروس كورونا".

 

وأعلن أن قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر اليوم الأحد، استهدفت41 فرداً من مرتزقة أردوغات بمحاور وادي الربيع والمشروع جنوب العاصمة الليبية طرابلس خلال محاولتهم لتقدم لمراصد الجيش الليبي في تلك المناطق.

وأشار إلى أن الجيش الليبي يقوم حاليًا بعملية تمحيص للأراضي في ليبيا لكشف كل البؤر الإرهابية، موضحا أنه يوجد الآن 3 غرف عمليات لمواجهة الاحتلال التركي والتصدى للإرهاب، مضيفا :"أن القوات المسلحة تطالب المجتمع الدولي بالعمل على وقف نقل المرتزقة إلى ليبيا وخروج القوات التركية.

وأوضح المتحدث باسم الجيش الليبي، أن القائد العام المشير خليفة حفتر، يمنح فرصة أخيرة للسوريين المغرر بهم شرط ترك أسلحتهم والخروج من المعركة، وستتم مساعدتهم في العودة إلى بلادهم، حيث أن قيام ميلشيات حكومة الوفاق، باستهداف طائرة تحمل أجهزة تنفس ومواد طبية، والرد سيكون قاسيا من أجل حماية المدنيين.

وقال إن الجيش الليبي يحترم هدنة وقف القتال، لكن ما يحدث الآن أن العدو المتمثل في الاحتلال التركى يفعل غير ذلك، مضيفا :" الشارع الليبي ضد الإرهاب ويريد الخلاص من الإرهاب".

وأضاف البيان أن "الوحدات العسكرية أبطال الكتيبة 128 مشاة قامت بالتصدي لهذا الهجوم الغادر بكل بسالة وألحقوا العدو خسائر كبيرة، ولاذ من تبقى منهم بالفرار تاركين خلفهم جثث قتلاهم".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة