خالد صلاح

تطوير اختبار ليزر يمكنه الكشف عن فيروس كورونا فى اللعاب خلال دقائق

الثلاثاء، 07 أبريل 2020 03:25 م
تطوير اختبار ليزر يمكنه الكشف عن فيروس كورونا فى اللعاب خلال دقائق محاولات تطوير اختبار ضد فيروس كورونا
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
طور الباحثون مستشعر ليزر يمكنه التقاط فيروس كورونا في أقرب نقطة للعدوى من اللعاب أو مسحة الأنف في دقائق، ولكن يؤكد العلماء أن اختبار اللعاب  يمكن أن يكون متاحًا في غضون عام.
 
 جهاز الاستشعار البيولوجي البصري وفقا لموقع "Mirror" سوف يلتقط فيروس كورونا Covid-19 في البشر بمجرد وجوده في الجسم، ولكن يوضح فريق البحث أن التكنولوجيا لا تزال بحاجة إلى مزيد من التكيف والاختبار ولكن يمكن أن تكون متاحة في غضون عام على أبعد تقدير.
 
اختبار الليزر باللعاب
اختبار الليزر باللعاب
 
الجهاز يتم تطويره في الأصل للبحث عن الالتهابات البكتيرية أو المؤشرات الحيوية للسرطان، ويستخدم الكاشف الضوئيات - التكنولوجيا التي تتعامل مع الضوء - لتحديد العدوى في المرضى الذين يعانون من كمية صغيرة من الفيروس.
 
أطلق الباحثون على أنفسهم اسم CONVAT ونسقوا في ICN2 - المعهد الكاتالوني لعلم النانو وتكنولوجيا النانو بإسبانيا - وقد اختبر الباحثون على عينات المرضى المقدمة من المستشفيات في إسبانيا.
 
قالت منسقة المشروع ، البروفيسورة لورا ليتشوغا: "مع اصابات الآلاف والوفيات في جميع أنحاء العالم ، لذا نحن في حاجة ماسة إلى مجموعة اختبار سريعة جديدة دقيقة وحساسة للغاية وغير جراحية ورخيصة الثمن".
 
 
"في الوقت الحاضر ، يعد جهاز الكشف الخاص بنا سهل الاستخدام ، حيث يعد الإعداد الخبرة الفنية المطلوبة فقط ، ويمكن نشره على نطاق واسع للأطباء أو الممرضات لفحص المرضى.
 
"إن جهاز استشعار النانو الخاص بنا قادر على اكتشاف خيوط الحمض النووي الريبي التي ستحدد بشكل كامل الفيروس التاجي الجديد."
 
قال رئيس مجموعة عمل Photonics21 للرعاية الصحية ، الدكتور يورغن بوب: "يعمل فريق CONVAT على مدار الساعة لتطوير اختبار سريع غير جراحي للفيروسات التاجية.
 
"ستساهم القدرة على اكتشاف هذا الفيروس الرهيب بسرعة في الجهود العالمية في مكافحة 2019-nCoV وتسلط الضوء على نجاح آخر للفوتونات وتقنيات الضوء."
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مجدى كامل

القضاء على فيروس كورونا

بصفتى كبير معلمين فيزياء  لماذا العلماء لم بتعرفو على تردد الفيروس حيث أن أى جسم له تردد قصرى خاص به . فإذا تعرض هذا الفيروس لتردد مساوى لتردده يحدث ما يسمى بالرنين         ( Reasonance ) يفتك بهذا الفيروس و بدون لقاحات أو علاجات . أى نعرض المصاب و بالأخص منطقة الرئتين لجهاز ذبذات لها تردد الفيروس و ليس لها أى تأثير على الشخص لأنها موجات صوتية .

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة