خالد صلاح

رئيس جامعة أسوان يكشف حقيقة وفاة مسنة بكورونا بسبب التشخيص الخاطئ

الثلاثاء، 07 أبريل 2020 12:22 ص
رئيس جامعة أسوان يكشف حقيقة وفاة مسنة بكورونا بسبب التشخيص الخاطئ الوقاية من كورونا
كتب عامر مصطفى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور أحمد غلاب رئيس جامعة أسوان، إن ما تردد بشأن التشخيص الخاطئ لسيدة توفيت بسبب كورونا لا أساس له من الصحة، موضحاً أن هناك سيدة مسنة دخلت أول أمس الأحد فى السابعة صباحاً لقسم الطوارئ بالمستشفى وبعد التشخيص تبين أنها مصابة بإلتهاب رؤى حاد، وتابع: "تم عزلها على الفور من قبيل الإجراءات الاحترازية وأبلغ الطب الوقائى من أجل أخذ عينة منها لتحليلها وتبين أنها مصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وأضاف "غلاب"، خلال اتصال هاتفى ببرنامج "التاسعة"، الذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى، عبر القناة الأولى المصرية، أن السيدة توفيت داخل مستشفى العزل، وتساءل كيف كان التشخيص خطأ ونحن قمنا بعزلها على الفور، وتابع: "تم اتخاذ كافة الإجراءات الأحترازية فى قسمى الطوارئ والباطنة وعزل كافة من خالطوا السيدة والبالغ عددهم 39 شخصا وتم سحب عينات منهم وأجرى لهم مسحات وتم عزلهم لحين التأكد من إصابتهم بالفيروس من عدمه".

وتابع رئيس جامعة أسوان:"سيمكثون لمدة 14 يوماً، مع توفير الرعاية الصحية الكاملة لهم حماية لهم وللمجتمع وجارى تعقيم المستشفى".

وفي سياق متصل قال اللواء أشرف عطية، محافظ أسوان، إن المحافظة لم تتأثر بفيروس كورونا بشكل كبير، وأوضح عطية، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج "على مسؤوليتي" على قناة صدى البلد، أنه جرى تسجيل إصابة واحدة بفيروس كورونا وحالة وفاة لسيدة اليوم، ليرتفع إجمالى الإصابات إلى 24، مشيرا إلى أنه لم يتم تنفيذ عزل كامل لعمارات أو إحياء.

وتابع: "فحصنا المخالطين للمصابين، وبلغت الإصابات 24 مصابًا بينهم 5 من التمريض". وحول دعم العمالة الموسمية قال: "أسوان تشهد ملحمة من مختلف الجهات والجمعيات ولم نترك متضررا إلا وحصل على دعم"، مشيرا إلى أنه جرى جمع تبرعات بلغت 2 مليون جنيه ضمن مبادرة "الناس لبعضها".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة