خالد صلاح

وزير الرى يبحث آلية التوسع فى تقنية الاستشعار عن بُعد بمجال إدارة الموارد المائية

الثلاثاء، 07 أبريل 2020 02:06 م
وزير الرى يبحث آلية التوسع فى تقنية الاستشعار عن بُعد بمجال إدارة الموارد المائية الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية
كتبت أسماء نصار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بحث اليوم الدكتور محمد عبد العاطى، وزير الموارد المائية والرى عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع قيادات الوزارة والمركز القومى لبحوث المياه التوسع فى تطبيق التكنولوجيات المتقدمة فى أعمال النمذجة الرياضية والاستشعار عن بُعد فى مجال إدارة الموارد المائية.

أوضح عبد العاطى أن تقنيات الاستشعار عن بعد لها في تحسين إدارة الموارد المائية، و زيادة إنتاجية المياه الزراعية وكفاءتها في مصر من خلال قاعدة بيانات WAPOR مفتوحة الوصول توفر بيانات مستمرة وغير متحيزة عن إنتاج المياه والمحاصيل.

وتحدد تطبيقات النمذجة مدى فعالية بنية إعادة شحن طبقة المياه الجوفية ذات التكنولوجيا المنخفضة وتأثير إستخدام هذه التقنية على طبقات المياه الجوفية في سيناء، بالإضافة إلي استخدام بيانات الاستشعار عن بعد لتقييم الأداء المكاني والزماني لمخططات الري واسعة النطاق.

ويقوم مركز التنبؤ بالفيضان بوزارة الرى بتقدير كميات المياه القادمة من أعالى النيل باستخدام أحدث تقنيات للتعامل مع صور الأقمار الاصطناعية التى يتم تحديثها يوميًا مع استخدام النماذج الرياضية المتخصصة لقياس توقيتات، ومعدﻻت سقوط الأمطار بحوض النيل ومواعيد وصولها للبلاد وتحديد حجم الموارد المائية الواردة من أعالى النيل أو المتمثّلة فى مياه الأمطار والسيول لإدارة المنظومة المائية على الوجه الأمثل ومساعدة متخذى القرار عند تشغيل السد العالى والخزانات الكبرى على طول مجرى النيل وكذلك توزيع المياه طبقا للفيضان الوارد واﻻحتياجات المائية للبلاد.


كما تعمل وحدة الإنذار المبكر  بالسيول من خلال متابعة الظواهر المناخية وخاصة الأمطار باستخدام نظام الاستشعار عن بعد، وتهدف لمساعدة متخذى القرار لتحقيق الاستخدام الأمثل للموارد المائية المتاحة لتلبية الاحتياجات المختلفة، واتخاذ الإجراءات والتدابير المصاحبة لسقوط الأمطار وحدوث السيول، بتشغيل نماذج التنبؤ بالطقس (Eta-MM5-WRF) على مصر وحوض نهر النيل وإصدار النشرات الفنية التى تصف حالة الطقس خاصة الأمطار على نهر النيل.


 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة