خالد صلاح

القابضة للمياه: ضعف الضخ بمنطقة العوايد بالإسكندرية سببه صيانة الخطوط

الأربعاء، 08 أبريل 2020 11:15 م
القابضة للمياه: ضعف الضخ بمنطقة العوايد بالإسكندرية سببه صيانة الخطوط انقطاع المياه
كتبت شيماء حمدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أرسل المركز الإعلامي للشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى ردا على الشكوى الواردة تحت عنوان "شكوى من انقطاع مياه الشرب بمنطقة العوايد بالإسكندرية" بخدمة صحافة المواطن باليوم السابع، جاء فيه أن شركة مياه الشرب بالاسكندرية أفادت بأن ضعف و إنقطاع المياه فى بعض الأحيان بتلك المنطقة ناتج عن أعمال ترحيل و صيانة خطوط المياه الرئيسية المتعارضة مع أعمال تطوير محور المحمودية، و ما إن تنتهى الأعمال حتى تعود ضغوط المياه لطبيعتها دون أى شكوى، علماً بأنه تم الإتصال بالشاكي بتاريخ 5 / 4 / 2020 و إبلاغه بذلك.

وتأتى هذه الاستجابة ضمن مبادرة "سيبها علينا" التى أطلقتها "اليوم السابع" لحرصها المستمر على التواصل مع قرائه وإيمانا منه بأن الرسالة الصحفية الأهم التى يحملها الموقع هى خدمة المواطن والعمل على إيصال صوته للمسئولين، يعلن "اليوم السابع" عن انطلاق أكبر مبادرة لاستقبال شكاوى القراء ومشاكلهم وتوصيل هذه المشكلات للمسئولين والمتابعة المستمرة معهم حتى حلها، بالإضافة إلى مساعدة الحالات الإنسانية والصحية، وذلك عبر خدمة "واتس آب" اليوم السابع برقم 01280003799 أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com أو عبر رسائل "فيس بوك" ، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء.

ويدعو "اليوم السابع" قراءه إلى إرسال مشاكلهم على رقم التليفون والرسائل النصية على فيس بوك سواء كانت مشكلات صحية أو اجتماعية أو مناشدات للمسئولين أو مشكلات فى المناطق المقيمين بها أو مساعدات من أى نوع، وسوف يعمل الموقع على حلها.

وتعتبر هذه المبادرة واحدة من أكبر المبادرات التى يطلقها موقع "اليوم السابع" لاستقبال شكاوى المواطنين والعمل على حلها مع مختلف الجهات الحكومية، كما تتيح الخدمة الجديدة إمكانية أن يطلب القراء من فريق عمل "اليوم السابع" تغطية حدث أو التحقيق فى مشكلة تصادف أحد القراء أو قضية تهم قطاع من المواطنين أو الكشف عن نقص فى الخدمات، أو نشر شكوى أو استغاثة، أو تصحيح خبر أو معلومة على الموقع، أو إرسال فيديوهات أو صور لحدث تواجدتم فيه وسيتم نشرها باسمكم على موقع "اليوم السابع".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة