خالد صلاح

الحكومة اليمنية تدعو المواطنين إلى عدم الانسياق وراء أكاذيب قناة "الجزيرة" القطرية

الخميس، 09 أبريل 2020 12:00 ص
الحكومة اليمنية تدعو المواطنين إلى عدم الانسياق وراء أكاذيب قناة "الجزيرة" القطرية عبد ربه منصور هادى الرئيس اليمنى
عدن أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دعت الحكومة اليمنية المواطنين إلى دعم وإسناد الجيش اليمنى الذى يسطر انتصارات عظيمة فى مختلف الجبهات، سواء فى صرواح أو البيضاء أو الجوف أو مكيراس، ضد مليشيا الحوثى المدعومة من إيران، وطالبت بعدم الانسياق وراء الأكاذيب التى تروجها قناة "الجزيرة" القطرية.

وقال مصدر مسؤول فى الحكومة - فى تصريح لوكالة الأنباء اليمنية - إن أعداء الشعب اليمنى دأبوا على إطلاق الشائعات واتباع أسلوب التضليل للرأى العام، وهو الأمر الذى انساقت إليه للأسف الشديد وسائل إعلامية بدوافع سياسية، فى محاولة بائسة ومستمرة لشق الصف الوطنى بتزييف الوقائع حول وجود خلافات داخل الحكومة الشرعية.

وأضاف أن القصد من نشر الرسالة الملفقة التى نشرتها بعض الوسائل الإعلامية - فى هذا التوقيت الذى يشهد فيه الجيش الوطنى والمقاومة الشعبية انتصارات مبشرة - مفضوح الأهداف، وهو محاولة للتعتيم على الهزائم المتوالية التى تتلقاها مليشيا الحوثى فى عدد من الجبهات، وحرف الأنظار عن حجم الخسائر التى تتكبدها، وعن جرائمها وانتهاكاتها المستمرة ضد المدنيين وآخرها المجزرة الوحشية بقصف قسم النساء فى السجن المركزى بتعز واستهداف محطة ضخ النفط فى مأرب.

وتابع المصدر أن هذه الأكاذيب التى تظهر وبشكل مثير للريبة مع كل انتصارات يحققها الجيش اليمنى بإسناد من تحالف دعم الشرعية باتت مكشوفة أمام الجميع محليًا ودوليًا، وأصبحت أجندة قناة "الجزيرة" ومموليها، فى محاولاتها المستميتة للنيل من الشرعية والتحالف لخدمة أجندة إيران ومشروعها، لافتًا إلى أن أكبر رد على هؤلاء هو التأكيد أن الحكومة وبقيادة رئيس الجمهورية متماسكة، وهدفها وعدوها واضح، ولن تخوض فى معارك جانبية لتحقق ما يرمى إليه هؤلاء من محاولة تشتيت جهودها.

وأكد المصدر أن الحكمة تقتضى الآن الابتعاد عن كل ما يفسح المجال لإيجاد انقسام أو تشظى مهما كان صغيرًا فى وحدة الموقف والهدف باستكمال إنهاء الانقلاب، بالاستفادة من الالتفاف والتضامن القائم والمستمر على المستوى الوطنى ومع دول تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة ومع المجتمع الدولي، لاستكمال استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة