خالد صلاح

صندوق الذكريات.. الضظوى أول لاعب يدخل نادى المائة فى الدورى المصرى

الخميس، 09 أبريل 2020 12:16 م
صندوق الذكريات.. الضظوى أول لاعب يدخل نادى المائة فى الدورى المصرى السيد الضظوى نجم الاهلى الراحل
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يملك سيد التابعى محمد الضظوى، أحد أهم نجوم الكرة المصرية، تاريخاً لا ينسى مع الساحرة المستديرة، ومثل منتخب مصر فى تصفيات هلسنكى 1952 الأولمبية واستطاع ورفاقه الفوز على الدنمارك فى المباراة التى أقيمت بملعب الجيش بالعباسية، وحضرها جمال عبد الناصر الذى أمر بعد المباراة بصرف 10 جنيهات ذهبية مكافأة لكل لاعب شارك فى المباراة.

وشارك الضظوى مع المنتخب فى عدة مباريات ودية مع أندية أوروبية أصحاب أسماء كبيرة فى عالم كرة القدم، منها ألمانيا وهولندا واليونان وبلغاريا وبلجيكا، وفى مباراة هولندا كانت الحكاية الشهيرة عندما نزلت ملكة هولندا إلى أرض الملعب لإقناعها بأن ما يقدمه الضظوى من إبداع ومهارة ليس من إبداعه، لكنه يضع مغناطيسا مثبتا بمقدمة حذائه يجذب إليه الكرة بمجرد أن يرفع ساقه إلى أعلى، وهو ما كان يشتهر به الضظوى، وشارك فى تلك المباراة حافياً لإقناع ملكة هولندا بأنه ليس ساحراً.

وسجل الضظوى بقميص الأهلي 41 هدفا فى بطولة الدورى وحصد على 3 ألقاب بتلك المسابقة، بالإضافة إلى بطولتى كأس مصر من بينها واحدة ساهم بشكل مباشر فى حسمها بعدما سجل هدفى الفوز فى المباراة النهائية.

كما سجل أهدافا لا حصر لها فى مرمى شيلى واليونان وهولندا وسوريا، وكان المدربون الأجانب بمصر آنذاك يرون أنه من الممكن أن يصبح أحسن لاعبى العالم بسهوله لو كان يلعب فى أوروبا.

ومع المصرى حقق الضظوى الكثير من الألقاب، حيث فاز ببطولة دورى منطقة القناة 6 مرات متتالية منذ عام 1943 وحتى 1948، كما وصل لنهائى كأس مصر مع المصرى أعوام 1945 و1947 و1954، وبعد انتقاله للأهلى استمرت رحلة الضظوى مع حصد البطولات وفاز خلال مواسمه الأربعة مع الأهلى ببطولة الدورى المصرى 4 مرات كما فاز بكأس مصر مرتين عامى 1958 و1961، وبالنسبة للألقاب الشخصية فاز بلقب هداف الدورى أربع مرات، ثلاث مرات مع المصرى ومرة مع الأهلي، وأحرز 112 هدفاً فى مسيرته مع الناديين منها 89 هدفاً مع المصرى، ليكون أول لاعب يدخل نادى المائة.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة