خالد صلاح

"صوت الأزهر" تقدم قراءة فى مشروع وزير الأوقاف الراحل"زقزوق" الفكرى التجديدى

الخميس، 09 أبريل 2020 03:16 م
"صوت الأزهر" تقدم قراءة فى مشروع وزير الأوقاف الراحل"زقزوق" الفكرى التجديدى صوت الازهر
كتب لؤى على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قدمت صحيفة صوت الأزهر، التي تصدر كل أربعاء، في عددها الثالث الإلكتروني، قراءة في مشروع الراحل الدكتور حمدي زقزوق، الفكري التجديدي. 
 
وأوضحت الصحيفة أن الدكتور زقزوق امتلك مسيرة علمية رائدة ووضع مؤلفات عديدة لإظهار الوجه السمح للإسلام، ودافع عن التراث، وكان من أبرز المنادين بالتجديد،  فلقب بإمام المجددين وتلميذ الإمام محمد عبده، حيث يعد صاحب مدرسة التجديد الحديثة، التي أنتجها الأزهر، كما كان فيلسوفًا خدم الإسلام كثيرًا بفلسفته الفكرية، وقدم للغرب الأوروبي نموذجًا للمسلم الوسطي الذي يعتنق العقيدة الإسلامية في صورة سمحة.
 
وأوضحت الصحيفة أن فكرة التجديد انطلقت  لدى الدكتور زقزوق من أنه لازمة وضرورة دينية تقضيها المجريات الحياتية مع الحفاظ على التراث الإسلامي، فهو كان يرى أن التراث الإسلامي كالميراث، فمن يرمي تراثه يوصف بالجنون، ومن يبدده أحمق ومن ينميه ويحافظ عليه هو العاقل، ومن هنا كانت فكرة التجديد في الفكر والخطاب الديني مع الحفاظ على التراث الإسلامي هي السمة الأساسية التي اعتمد عليها الدكتور زقزوق في مذهبه الفلسفي الوسطي. 
 
 وبينت الصحيفة أن الدكتور زقزوق أوضح أن الإسلام يريد مسلمًا متفتح العقل متيقظ الوعي يعيش دنياه ويعيش عصره؛ ولكنه لا ينسى صلته بخالقه بل يظل موصولًا بأصله الروحي، مضيفًا أن الإسلام يريد مسلمًا يعمل على تقدم مجتمعه وتطويره متسلحًا بالعلم والوعي بمتغيرات العصر، متفاعلًا مع الآخرين ويتعايش في سلام مع كل الناس من كل الأعراق والأديان والحضارات.
 
وكانت الجريدة قد عطلت صدور نسختها الورقية بشكل مؤقَّت كإجراء احترازي للحد من انتشار فيروس كرونا المستجد، مع التوسُّع فى تقديم الخدمات الإلكترونية للآلاف من المشتركين والقُرَّاء فى مصر والعالم الإسلامى، مع انتظام صدور نسخة pdf من الجريدة وتوزيعها على نطاق واسع.
 
WhatsApp Image 2020-04-07 at 11.59.53 PM

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة