خالد صلاح

"كلنا هنساعد بعض".. صحة البحر الأحمر تتلقى مساعدات مادية وعينية للوقاية من كورونا.. المنشآت السياحية تقدم كمية من المواد الخام للتطهير والتعقيم.. والكنيستان الأرثوذكسية والكاثوليكية تقدمان مبالغ مالية

الخميس، 09 أبريل 2020 12:30 م
"كلنا هنساعد بعض".. صحة البحر الأحمر تتلقى مساعدات مادية وعينية للوقاية من كورونا.. المنشآت السياحية تقدم كمية من المواد الخام للتطهير والتعقيم.. والكنيستان الأرثوذكسية والكاثوليكية تقدمان مبالغ مالية تبرعات محافظة البحر الأحمر لمواجهة فيروس كورونا
البحر الأحمر - عماد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تكاتف كبير تشهده مؤسسات وهيئات الدولة والمواطنين المصريين، ومنظمات المجتمع المدني لمواجهة فيروس كورونا المستجد، حيث استقبلت مديرية الشئون الصحية بمحافظة البحر الأحمر،المساعدات العينية والمادية للمساعدة في محاربة فيروس كورونا المستجد من خلال الإجراءات الوقائية المختلفة التي تقوم بها الدولة اتجاه الفيروس.

غرفة المنشآت الفندقية قدمت كمية كبيرة وضخمة من مواد التعقيم والتطهير الخام، للمساعدة فى عمليات التطهير التى تجرى بنطاق المحافظة بالمنشآت السياحية والعامة والحكومية.

3

وقال علاء عاقل رئيس مجلس إدارة غرفة المنشآت الفندقية، إن هذه المشاركة ضمن المشاركات المجتمعية ومساعدة أجهزة الدولة فى مواجهة فيروس كورونا المستجد، عن طريق عمليات التطهير والتعقيم المستمرة لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.

من جانبه، وجه الدكتور تامر مرعى وكيل وزارة الصحة بالبحر الأحمر، الشكر للقائمين على هذه المساعدات لدعم منظومة الصحة ومكافحة الفيروس، مشيرا إلى استمرار عمليات التطهير والتعقيم بالمنشآت الفندقية، حيث تم الإنتهاء من تطهير وتعقيم 220 منشأة فندقية، وتستمر عمليات التطهير والتعقيم على مدار اليوم حيث قابنا على الانتهاء من كافة الفنادق بالبحر الاحمر والبالغ عددهم 271 فندق بالمحافظة.

من جانب آخر كانت الكنيسة الارثوذكسية في البحر الأحمر أول المساعدين، حيث قام نيافه الأنبا ايلاريون أسقف البحر الأحمر، بزيارة الدكتور تامر مرعى، وكيل وزارة الصحة بالبحر الأحمر، برفقة وفد من الكنيسة، وقام بمبادرة انسانية لدعم قطاع الصحة بمبلغ مالى للمساهمة في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

5 (1)

وتقدم الدكتور تامر مرعي وكيل وزارة الصحة بالبحر الأحمر بالشكر لوفد الكنيسة الأرثوذكسية، على رأسهم، الأنبا إيلاريون أسقف البحر الأحمر، علي المبادرة الإنسانية، حيث رافقة الانبا مينا عزيز مسئول العلاقات العامة والإعلام والكنائس ووفد من الكنيسة وبحضور بعض الأطباء من المديرية.

وأكد الأنبا ايلاريون أسقف البحر الأحمر، أن الكنيسة تقدر كل مجهودات القطاع الصحي لجميع فئاتة وتقدم بكل الدعم لهم لحين الانتهاء من الأزمة التى تشهدها العالم، مثمنًا جهود الدولة في مواجهة فيروس كورونا المستجدة والحد من انتشاره.

من جانبها قدم وفد من الكنيسة الكاثوليكية بالبحر الأحمر، على رأسهم القمص يؤانس أديب، وكيل مطرانية طيبة البحر الأحمر، دعمًا ماليًا لمديرية الشئون الصحية بالبحر الأحمر، للمساعدة في الإجراءات للوقاية من فيروس كورونا في البحر الأحمر.

6

وكان في استقبال وفد الكنيسة الكاثوليكية بمديرية الصحة الدكتور تامر مرعي، وكيل وزارة الصحة بالبحر الأحمر، حيث تقدم وفد الكنيسة بالشكر للأطباء والذي ذكرهم بأنهم جيش البالطو الأبيض، وكذلك قدم الشكر لجميع العاملين بالقطاع الصحي على مجهوداتهم في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأكد القمص يؤانس أديب، وكيل مطرانية طيبة البحر الأحمر، أن الكنيسة تقدر كل مجهودات القطاع الصحي، وتضحياته القطاع الصحي من أطباء وممرضين ومسعفين ومشرفين وإداريين، وجميع العاملين بالجيش الأبيض كما يطلق عليهم، في مواجهة الأزمة التي تمر بها البلاد والعالم أجمع.

وأضاف وكيل مطرانية الأقباط الكاثوليك بالبحر الأحمر أن الكنيسة الكاثوليكية تقدمت بمبلغ مالي لصندوق تحيا مصر، وذلك للمساهمة في مواجهة فيروس كورونا المستجدة.

ولم يقتصر التبرع والمساعدات علي المؤسسات والكنائس فقط، بينما قام أحد المواطنين بالتبرع لمديرية الصحة، حيث أعلن الدكتور تامر مرعى، وكيل وزارة الصحة بالبحر الأحمر، أن أحد المواطنين تبرع بجهاز تنفس صناعى لصالح عناية مستشفى الغردقة العام، وتبلغ قيمته 200 ألف جنيه.

وأكد مرعى أن المتبرع رفض ذكر اسمه وأكد علي أن يكونه ثوابه عند الله، مؤكدا علي أن هناك مجهودات كبيرة مجتمعية للارتقاء بمنظومة الخدمات الطبية، من خلال تقديم الدعم للمنشآت الصحية والمستشفيات بالمدن والمراكز على مستوى المحافظة، لتحسين مستوى الخدمة المقدمة للمواطنين.

من جانبه دعم النائب محمد عبد المقصود، عضو مجلس النواب، مديرية الشئون الصحية بالبحر الأحمر، بواقع 10 ألاف كمامة وكذلك 10 الاف قفاز، وكمية من المنظفات والمطهرات للمديرية مع تخصيصهم لمدن المحافظة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة