خالد صلاح

بولندا تبقى حدودها مغلقة حتى 12 يونيو بسبب كورونا

الأربعاء، 13 مايو 2020 01:12 م
بولندا تبقى حدودها مغلقة حتى 12 يونيو بسبب كورونا تطهير الأماكن العامة بسبب فيروس كورونا
رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
قالت وزارة الداخلية البولندية، اليوم الأربعاء، إنه تقرر تمديد العمل بالقيود الصارمة على الحدود حتى 12 يونيو بسبب جائحة فيروس كورونا، وأغلقت بولندا حدودها أمام الأجانب فى مارس لمنع انتشار الفيروس ومددت العمل بتلك القيود أربع مرات منذ ذلك الحين.
 
ويمكن للمواطنين البولنديين والدبلوماسيين والأجانب، الذين يحق لهم العيش فى بولندا، دخول البلاد عند نقاط تفتيش محددة.
 
ورغم استمرار إغلاق الحدود، تخفف بولندا بعض القيود الأخرى التى فرضتها فى وقت سابق، وقد أعادت فتح مراكز التسوق والفنادق والملاعب المفتوحة ورياض الأطفال.
 
ومن المتوقع، أن تعلن الحكومة اليوم الأربعاء، رفع المزيد من القيود على المدارس والمطاعم.
 
وسجلت بولندا 17062 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و847 حالة وفاة.
 
وكانت أول حالة إصابة بفيروس كورونا، رصدت فى بولندا فى 4 مارس، قبل أن تفرض الدولة قيودا فى الثامن من مارس، وبحلول 20 مارس أعلنت الحكومة البولندية حالة وباء على مستوى الدولة وفرضت عزلا عاما من 24 مارس، وفى يوم 31 مارس فرضت الحكومة قيودا أشد على حركة المواطنين قبل أن تخفف بعض هذه القيود يوم 20 أبريل.
 
وأعادت بولندا الأسبوع الماضى، فتح مراكز التسوق والفنادق فى إطار توجه الدولة لتخفيف قيود العزل العام.
 
وتؤدى السلالة الأحدث من فيروس كورونا إلى الإصابة بمرض (كوفيد-19). ومن ضمن أعراضه الحمى والكحة وعسر فى التنفس وألم فى العضلات والشعور بالتعب.
 
ويُرجح أن يكون الفيروس، الذى يمكن أن يؤدى إلى إصابة مرضاه بالتهاب رئوى حاد، نشأ فى أواخر 2019 فى سوق فى ووهان بالصين.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة