خالد صلاح

باركليز يرفع توقعاته لأسعار النفط ليصل متوسط سعر برنت 37 دولاراً للبرميل

الجمعة، 15 مايو 2020 11:03 ص
باركليز يرفع توقعاته لأسعار النفط ليصل متوسط سعر برنت 37 دولاراً للبرميل باركليز
رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
رفع باركليز كوموديتيز ريسيرش، اليوم الجمعة، توقعاته لسعر النفط فى العامين الجارى والمقبل، بدعم من خفض للإمدادات لموازنة تآكل الطلب الناجم عن قيود تستهدف مكافحة انتشار فيروس كورونا، وفى الأيام الأخيرة الماضية، قالت عدة دول فى أوبك من بينها السعودية إنها ستخفض الإنتاج أكثر مما تعهدت به فى الأصل. ويخفض منتجون فى الولايات المتحدة وكندا الإنتاج 1.7 مليون برميل يوميا، مما يمثل وتيرة أسرع من المتوقع.
 
ورفع البنك توقعاته للعقود الآجلة لخامى برنت وغرب تكساس الوسيط بما يتراوح بين خمسة وستة دولارات للبرميل لعام 2020 و16 دولارا للبرميل لعام 2021.
 
وهوت أسعار الخام الأمريكى إلى سالب 40 دولارا الشهر الماضى بسبب مشكلات تتعلق بالتخزين فى مركز التخزين بكوشينج فى ولاية أوكلاهوما.
 
وقال باركليز، إنه على المدى القصير جدا، من المرجح أن تظل الأسعار تتعرض لضغوط إذ أن الضبابية التى تكتنف سرعة التعافى الاقتصادى ما زالت مرتفعة.
 
ومن المتوقع أن يبلغ متوسط أسعار الخام القياسية 28 دولارا فى الربع الثانى قبل أن يرتفع إلى 39 دولارا فى الربع الأخير. ومن المتوقع أن يبلغ الخام الأمريكى 21 دولارا فى الربع الجارى وأن يرتفع إلى 36 دولارا فى الربع الرابع من العام.
 
وارتفعت أسعار النفط اليوم الجمعة بعد بيانات أظهرت ارتفاع الطلب على الخام فى الصين، مما يعزز الآمال بأن فائض الإمدادات العالمى ربما يبدأ فى الانحسار. وجرى تداول برنت عند 32.40 دولار للبرميل وخام غرب تكساس الوسيط 28.52 دولار للبرميل.
 
ويتوقع باركليز حاليا أن يبلغ متوسط سعر برنت 37 دولارا للبرميل وغرب تكساس الوسيط 33 دولارا هذا العام. وبالنسبة لعام 2021، يتوقع البنك أن يبلغ متوسط سعر برنت وخام غرب تكساس الوسيط 53 دولارا و50 دولارا للبرميل على الترتيب.
 
وقال البنك إنه فى الوقت الذى يواصل فيه الطلب على الوقود التعافي، من المستبعد أن تتدهور متغيرات العرض والطلب فى مركز تخزين النفط بكوشينج بشكل ملموس، على الرغم من تعاف محتمل لبعض عمليات توقف الإنتاج على مدى الأسابيع المقبلة، مضيفا أنه لا يتوقع أن تتجه أسعار خام غرب تكساس الوسيط إلى المنطقة السلبية مجددا.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة