خالد صلاح

كيف أثرت جائحة كورونا على وسائل منع الحمل واضطرابات الدورة الشهرية لدى المرأة؟

الجمعة، 15 مايو 2020 01:00 ص
كيف أثرت جائحة كورونا على وسائل منع الحمل واضطرابات الدورة الشهرية لدى المرأة؟ الحياة الجنسية للمرأة
فاطمة ياسر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت دراسة نشرت عبر موقع " neurosciencenews"، عن كيف أثرت جائحة الفيروس التاجي كورونا على السلوك الجنسي للمرأة، وأثبتت أن خلال انتشار هذا الوباء حدث  تأثيرات كثيرة على المرأة،  فالتوتر والقلق والخوف كانوا أساسا في حدوث لخبطة في مواعيد الدورة الشهرية، وأيضا التعرض لزيادة مرات الجماع ولكن دون جودة في الحياة الجنسية، بينما انخفاض استخدام وسائل منع الحمل خلال الجائحة.

وأشارت الدراسة، أن جائحة الفيروس التاجي كورونا، تسببت في انخفاض جودة الحياة الجنسية عند المرأة، بالرغم من زيادة عدد مرات الجماع.

الحياة الجنسية
الحياة الجنسية

 

ونشرت نتائج الدراسة في المجلة الدولية لأمراض النساء والتوليد، حيث قاموا بدراسة 58 امرأة ، وأثبتت أنه خلال الوباء والعزل المنزلي، كان عدد مرات الجماع ​​2.4 مرة في الأسبوع خلال الوباء ، وقبل الوباء كانت  1.9 مرة  الأسبوع، وهذا يعني أن خلال فترة الوباء زاد عدد مرات الجماع.

وأضافت الدراسة، أنه  قبل الوباء كان 32.7٪ من المشاركين يرغبون في الحمل ، ولكن بعد انتشار الفيروس التاجي كورونا قلت الرغبة في الحمل ووصلت إلي  5.1٪ خلال الوباء،  ومع ذلك ، انخفض استخدام موانع الحمل أثناء الجائحة.

تأثير الجائحة علي الحياة الجنسية للمرأة
تأثير الجائحة علي الحياة الجنسية للمرأة

 

وأشارت الدراسة، أن الكثير من النساء تعرضن للإصابة باضطرابات في الدورة الشهرية خلال الوباء بنسبة ٪27.6 والسبب التوتر والقلق والخوف الذي تشعر به الكثيرات، بينما قبل الجائحة كانت  نسبة الإصابة والتعرض للاضطرابات الدورة الشهرية هي  12.1٪ .

وهذه النسب توضح حقيقة الوظيفة الجنسية لدي النساء، أثناء وباء الفيروس التاجي، وقبلة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة