خالد صلاح

"اعرف موازنتك".. ما هى حجم الموارد بالموازنة العامة للعام المالى الجديد؟

الأحد، 17 مايو 2020 05:30 ص
"اعرف موازنتك".. ما هى حجم الموارد بالموازنة العامة للعام المالى الجديد؟ مجلس النواب
كتبت : نورا فخرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قدرت جملة الموارد العامة للدولة المستهدفة بمشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي الجديد 2020/2021، بنحو 2 تريليون و297 مليارا و294 مليون جنيه مقابل تريليون و978 مليارا و937 مليون جنيه خلال موازنة العام الجارى، بزيادة قدرها 318 مليارا و560 مليون جنيه، موزعة على  3 مكونات أساسية.

وفى هذا الصدد نستعرض مكونات الموارد العامة للدولة فى ضوء البيان التحليلي للعام المالي 2020/2021 على النحو الآتى:

1-  الإيردات العامة:

تتمثل في  الإيرادات التي تتحق من عمليات التشغيل وأداء النشاط المباشر وغير المباشر عن طريق الوحدات والأجهزة الداخلة في الموازنة العامة للدولة، وتشتمل على (الإيرادات الضريبية بأنواعها المختلفة من ضرائب على الدخول وضرائب القيمة المضافة، والضرائب الجمركية)، كما تشمل الإيردات العامة  المنح المحصلة من الداخل والخارج وكذلك  الإيرادات الأخري من فوائض الهيئات الاقتصادية وأرباح الشركات وغيرها من الإيرادات المختلفة.

وتقدر الإيرادات بمشروع الموازنة العامة للدولة بنحو تريليون و288 مليارا و753 مليون جنيه خلال العام 2020/2021، مقابل تريليون و134 مليارا و424 مليون جنيه خلال العام الجارى، بزيادة قدرها 154 مليارا و329 مليون جنيه.

2- المتحصلات من حيازة الأصول المالية:

وتتمثل في ما يتم تحصيله من أقساط القروض الممنوحة من الخزانة العامة والمتحصلات من طرح أسهم حقوق الملكية للبيع.

وتقدر هذه المتحصلات بمشروع الموازنة العامة للدولة للسنه المالية 2020/2021  نحو 21.1 مليار جنية العام المالي الجديد 2020/2021 نقابل 23.6 مليار جنية بموازنة 2019/2020.

3-  مصادر التمويل:

وتمثل الاحتياجات التمويلية اللازمة لتغطية كل من عجز الموازنة العامة للدولة (الفرق بين المصروفات والإيرادات) وتغطية أقساط وإهلاك القروض المطلوب سدادها.

ويقدر حجم مصادر التمويل بمشروع الموازنة، بنحو 987.6 مليار جنية العام المالي الجديد 2020/2021 مقابل 920.9 مليار جنية العام الجاري 2019/2020.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة