خالد صلاح

وصول 3 أفواج للعائدين من الخارج لمدينة جامعة القاهرة لقضاء الحجر الصحى

الأحد، 17 مايو 2020 11:12 ص
وصول 3 أفواج للعائدين من الخارج لمدينة جامعة القاهرة لقضاء الحجر الصحى الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة يستقبل العائدين من الكويت بالمدينة
كتب محمد صبحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
وصلت إلى مدينة طلاب جامعة القاهرة بالجيزة، مساء أمس السبت، الأفواج الـ 14 و 15 و 16 من المصريين العائدين من الخارج، لقضاء فترة الحجر الصحي الاحتياطي لهم لمدة 14 يومًا كإجراء احترازي لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، وبذلك يصل عدد الأفواج التي استقبلتها المدينة الطلابية بجامعة القاهرة حتى الآن 16 فوجًا تضم 2800 مصري من العائدين من الكويت.
 
 
وكان في استقبال أفواج العائدين، الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، والذي حرص على الاطمئنان على حسن استقبال جميع العائدين، وتسكينهم، وتوفير كميات كبيرة لهم من المأكولات والمشروبات.
 
جدير بالذكر أن الدكتور محمد الخشت، وجه بتوفير الرعاية الطبية الكاملة لجميع العائدين، وتحويل 4 سيدات حوامل لمستشفى قصر العيني لتلقي الرعاية الشاملة، كما وجه بزيادة أعداد الأطباء وأفراد التمريض للإقامة بالمدينة الجامعية، وسحب العينات، وإجراء الفحوصات الكاملة وتلقي الرعاية المناسبة لجميع العائدين، حيث جهزت جامعة القاهرة عيادة متكاملة تعمل على مدار الساعة، وصيدلية مناسبة، وسيارة إسعاف مجهزة، وحقائب إسعافات أولية بكل طابق من مباني المدينة الجامعية، وذلك بدعم كامل من المستشفيات الجامعية.
 
كما وجه الدكتور محمد الخشت، بتوفير كميات كبيرة من مطهرات اليدين والصابون السائل، مع التعقيم المستمر للمباني والغرف بشكل دوري، وتوزيع كمامات وقفازات وجميع الأدوات اللازمة للوقاية الشخصية لضمان سلامة الجميع.
 
وتقوم مطاعم المدينة الجامعية ودار الضيافة بتقديم وجبات الإفطار والسحور للعائدين خلال فترة الحجر الصحي الإحتياطي، إلى جانب الإستعانة بمطاعم خارجية للمساعدة في تقديم أفضل خدمة للعائدين وتلبية كل احتياجاتهم، وفتح كافيتريا المدينة بكامل طاقتها.
 
يذكر أن مدن جامعة القاهرة شهدت خلال العامين الماضيين خطة تطوير شاملة على جميع الأصعدة ضمن خطة الجامعة في تطوير البنية الأساسية لها، وتم افتتاح المرحلة الأولى من تجديدات المدن الجامعية والتى شملت مدخل المدينة الجامعية، و تطوير النافورة، ومسجد المدينة الجامعية للطلبة، ودهانات الأبواب والأسوار الخارجية، ورصف طرقات المدينة، وتجديد واجهة قاعة المؤتمرات، ومركز الكمبيوتر، ومبنى المجلس العربي، إلى جانب الاهتمام بالصيانة الدورية لتكون مكانًا ملائمًا للإعاشة والإقامة.
 
047726b4-06c2-4480-a3fb-81c9a1f6e10c
 
af686a20-4b8b-4b49-8aa3-c063dc9ea614
 
5b8be923-b5d1-4e2f-bfaf-2a506e799eae
 
1f62c05d-0147-4eac-9d7c-eeb455818f99
 
09ba1924-d0d9-420b-81c2-1e267c4fa596
 
da6037e6-efe7-4e72-a0c6-a5d596afb77d
 
ed0b8dc1-9aa0-44c6-bd79-614850b6e9fc
 
c4b1521f-e733-43bd-93de-4666b3cc2cdc
 
9f1f0f47-9a72-450c-9936-250097a3fe66
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة