خالد صلاح

أحمد سعد فى حوار اليوم السابع مع عمرو صحصاح : أول مرة فى حياتى أبكى على أغنية فى "كبرتى".. اتعلمت فى الرباعيات أحط نفسى مكان البطل.. ومفيش خلاف بين شقيقى ومحمد رمضان وهيعملوا فيلم مع بعض..وأستعد لأغنية مهرجانات

الخميس، 21 مايو 2020 02:32 ص
أحمد سعد فى حوار اليوم السابع مع عمرو صحصاح : أول مرة فى حياتى أبكى على أغنية فى "كبرتى".. اتعلمت فى الرباعيات أحط نفسى مكان البطل.. ومفيش خلاف بين شقيقى ومحمد رمضان وهيعملوا فيلم مع بعض..وأستعد لأغنية مهرجانات أحمد سعد فى حواره مع عمرو صحصاح
كتبت شيماء منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حل نجم الغناء أحمد سعد ضيفا على اليوم السابع عبر مداخلة بالفيديو مع الكاتب الصحفي عمرو صحصاح رئيس قسم الفن باليوم السابع، بعد النجاح الكبير الذي حققه في مسلسل البرنس بصوته الإستثنائي، حيث كان سعد أحد أسباب نجاح المسلسل والذي أعطاه مصداقية وبريق أكثر وأستطاع أن يؤثر علي الجمهور من خلال أغانى المسلسل.

 

في البداية قال النجم أحمد سعد عن كواليس العمل وبداية عرض المسلسل عليه بأن يغنى تتراته :"عرض المخرج محمد سامي على في البداية غناء تتر نهاية المسلسل، وعندما تقابلنا فوجئت به يطلب مني غناء رباعيات المسلسل أيضا والتي تتخلل مشاهد العمل ، وهنا أرسل لي الشاعر والملحن هيثم نبيل كلمات الرباعيات والتي تفاعلت معها وسعدت بها ، ثم حكي لي المخرج محمد سامي أحداث المسلسل، ولأنه أيضا المؤلف استطاع أن يوصل الصورة بشكل مبهر مما جعلني لم أتردد لحظة في خوض التجربة".

الفنان احمد سعد
النجم أحمد سعد

 

وأضاف سعد: قمت بغناء تلك التترات فيما يقرب من 22 مرة، حيث كان المخرج يطلب إعادتها في كل مرة فهو كان يرى مالا نري نحن ويريد إخراجها بشكل معين، هذا ماجعلني أطلب منه التواجد معي في الأستديو أثناء التسجيل، وبالفعل لم يستغرق تسجيل الأغاني وقت كبير حينما حضر وتم الإنتهاء منها في وقت قياسى.

أحمد سعد وعمرو صحصاح
أحمد سعد وعمرو صحصاح

 

وتابع سعد حديثه قائلا :" غناء الرباعيات تختلف تماما عن غناء أغانى فردية للمطرب، وهذا ماتعلمته من الموسيقار الكبير الراحل عمار الشريعي عندما كنت أشارك معه في أحد المسلسلات وهو مسلسل "هيما"، للنجم أحمد رزق منذ سنوات طويلة، حيث قال لى :عند غناءك الرباعيات يجب أن تضع نفسك مكان بطل المسلسل، وكأنك هو، وتنسي أنك مطرب كي تستطيع أن تحس إحساس البطل وتتأثر به فيظهر ذلك فى الأغنية.

النجم أحمد سعد فى حواره مع عمرو صحصاح
النجم أحمد سعد فى حواره مع عمرو صحصاح

 

وعن سؤاله عن أصعب الأغاني الذي قدمها في المسلسل قال النجم أحمد سعد: "أحببت كل الأغاني التي قدمتها وعشت حالتها، ولم أشعر بأي صعوبة في تأديتها، وكنت أستحضر حالة المشهد وبالتأكيد كان هذا الإستحضار بنسبة 80 %، بسبب وجود بعض العوامل الخارجية مثل المايك ومعدات التسجيل، وفي مسلسل "البرنس"، حدث معي حالة فريدة من نوعها لم تحدث من قبل فقد بكيت عندما سمعت صوتي في أغنية " كبرتي " التي عرضت في الحلقة الـ 27 ولأول مرة يحدث أن أبكي من صوتي كما أن هذه أول مرة أتابع مسلسل منذ الحلقة الأولي وإلي نهايته .

النجم أحمد سعد والكاتب الصحفى عمرو صحصاح
النجم أحمد سعد والكاتب الصحفى عمرو صحصاح

 

وبسؤاله هل مازال يسجل أغاني المسلسل إلي الآن، قال النجم أحمد سعد: كان هناك بعض الأغاني التي سجلت ثم تم تركيب المشهد عليها وتمثيل الممثلين عليها، وهناك أغاني كانت تطلب مني بعد تصوير المشهد وهذا ماحدث منذ فترة قريبة ولكنني الآن قد أنهيت جميع الأغاني في المسلسل.

 

وعن أقرب أغاني المسلسل لقلبه قال النجم أحمد سعد: أحب كل أغاني المسلسل وقد لمستني جميع الأغاني ولكن أقربهم لقلبي كانت أغنية " الأسد"، وأغنية "ويا أيام بينا عدي " والتي كانت مصاحبة للسنوات الخمس التي قضاها رضوان البرنس "محمد رمضان" في السجن.

 

وعن أغنيته الجديدة مع مطرب أغانى المهرجانات حسن شاكوش، قال النجم أحمد سعد :أنا أحب نوعية معينة من أغاني المهرجانات والتي يحبها شريحة كبيرة من الجمهور ولم أقصد بذلك الأغاني التي تحتوي علي كلمات إسفاف فأنا ضد الإسفاف، لأن تلك الأغاني يسمعها أولادي والأطفال، لذا اقترحت تقديم أغنية مهرجانات بموسيقي يحبها الناس ولكن بكلمات ذات معني ولحن جيد واخترت حسن شاكوش بإعتباره مغني مهرجانات ناجح وصوته جيد .

 

وعن خطته الغنائية المقبلة، قال النجم أحمد سعد: "أجهز لنزول أغنيتي مع حسن شاكوش بعد العيد مباشرة، ثم سأخذ قسطا من الراحة بعد ذلك ، فقد قدمت الكثير خلال شهر رمضان حيث قدمت عشر أغاني في مسلسل "البرنس"، بجانب الألبوم الديني الذي يحتوي علي 9 أغاني وكذلك أغنية "خليك فى البيت"، لذلك من الضروري أن أحصل على راحة.

 

وبسؤاله عن صحة مايتردد حول الخلاف بين شقيقه الفنان عمرو سعد والفنان محمد رمضان، قال : "ليس هناك أي خلاف بينهما على الإطلاق بل علي العكس تماما فالعلاقة بينهما متوطدة والاثنان يستعدان لتقديم عمل مشترك من بطولتهما، وهما الاثنين نفوسهم طيبة للغاية ولكن هناك بعض المُغرضين الذين يحبوا ترويج الشائعات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة