خالد صلاح

التجهيزات الأخيرة لصلاة العيد من مسجد السيدة نفيسة.. 10 ضوابط لنقل الصلاة وبث تكبيرات العيد بالمساجد أبرزها الكمامات ومسافة متر ونصف بين المصلين.. وباب الرحمة لم يغلق عنوان الخطبة.. ووزير الأوقاف: سأصلى فى بيتى

الخميس، 21 مايو 2020 07:30 م
التجهيزات الأخيرة لصلاة العيد من مسجد السيدة نفيسة.. 10 ضوابط لنقل الصلاة وبث تكبيرات العيد بالمساجد أبرزها الكمامات ومسافة متر ونصف بين المصلين.. وباب الرحمة لم يغلق عنوان الخطبة.. ووزير الأوقاف: سأصلى فى بيتى مسجد السيدة نفيسة - صلاة العيد
كتب على عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بدأت وزارة الأوقاف، أعمال إنهاء التجهيزات والاستعدادت النهائية لبث خطبة وصلاة عيد الفطر المبارك من مسجد السيدة نفيسة عبر الإذاعة والتليفزيون المصرى، وإذاعة تكبيرات العيد من المساجد عبر مكبرات الصوت، وشكلت الوزارة غرفة عمليات برئاسة الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الدينى بالوزارة لمراجعة التجهيزات النهائية.

وبدأت غرفة العمليات بمراجعة مكبرات الصوت فى مسجد السيدة نفيسة والتجهيزات الفنية وتحديد العاملين الذين سيحضرون الصلاة وعددهم 20 فقط، كما تم تحديد موضوع خطبة العيد، حيث تقرر أن يكون موضوع خطبة عيد الفطر المبارك بعنوان " باب الرحمة لم يغلق"، ويلقى الخطبة ويؤم المصلين الشيخ يسرى عزام.

كما وجهت الوزارة، المساجد التى كانت تقام بها صلاة الجمعة، بضرورة التأكد من سلامة التجهيزات الفنية بها ومكبرات الصوت تمهيدا لبث تكبيرات العيد من خلال إذاعة القرآن الكريم، مع التأكيد على عدم تواجد أى شخص داخل المسجد سوى الإمام والعمال، غلق المسجد غلقا تاما أثناء تكبيرات العيد، متابعة مديرى المديريات ومديرى الإدارات الفرعية ومفتشى المناطق لما يتم بثه عبر المساجد، وتدوین أى مخالفات تحدث، وإرسال التقرير لغرفة العمليات المشكلة برئاسة وكيل أول الوزارة رئيس القطاع الدينى.

وشدد الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الدينى بوزارة الأوقاف، على ضرورة ارتداء الكمامة لجميع المصلين الذين سيتم تحديدهم لأداء الصلاة فى مسجد السيدة نفيسة، ومراعاة ترك مسافة لا تقل عن متر ونصف المتر بين كل مصل وآخر من جميع الاتجاهات، كما شدد على المساجد التى ستذيع تكبيرات العيد من خلال الإذاعة عبر مكبرات الصوت بضرورة التأكد من عدم فرش أى "حصر أو سجاد" خارج المسجد منعا لأى تجمعات.

وأكد رئيس القطاع الدينى، أنه سيتم تطبيق العقوبات التى أقرها رئيس مجلس الوزراء بشأن التجمعات حال حدوث أى تجمع أمام أو داخل المسجد، وكذلك قرارات الأوقاف بشأن عقوبات المخالفين. واختتم طابع بالتأكيد على عدم جواز صلاة العيد خلف المذياع أو التلفاز، جواز صلاة العيد فى المنازل منفردا أو الرجل مع أهل بيته دون أى تجمع لسكان العقار حفاظا على صحة الجميع ، فالهدف الرئيسى هو منع التجمع دفعا لانتشار عدوى فيروس كورونا، وصلاة العيد ركعتان كأى صلاة أخرى، غير أن المصلى يكبر سبع تكبيرات فى الركعة الأولى بعد تكبيرة الإحرام ، وخمس تكبيرات فى الركعة الثانية بعد تكبيرة القيام .

وفى سياق متصل، أكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أنه لن يتم فتح المساجد لأداء صلاة العيد، قائلاً: "سأصلى العيد فى بيتى صلوا فى بيوتكم حافظوا على أنفسكم"، مشددا على أن الوزارة تؤيد وتأكد على بيان هيئة كبار العلماء بشأن جواز صلاة سنة عيد الفطر بالمنازل بدون خطبة، وكصلاة أى ركعتين، مع التكبير فى الركعة الأولى سبع تكبيرات غير  تكبيرة الإحرام بالصلاة، وفى الركعة الثانية خمس تكبيرات غير تكبيرة القيام من الركعة الأولى، وحثنا على ذلك، فمن أدى الميسور من العبادة أكرمه الله بكامل الأجر ما دام العذر قد حبسه عن الكمال فبها .

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة