خالد صلاح

السفير الصيني بمصر: سنوفر لقاح كورونا لدول إفريقيا بسعر معقول حال تطويره

الخميس، 21 مايو 2020 01:27 م
السفير الصيني بمصر: سنوفر لقاح كورونا لدول إفريقيا بسعر معقول حال تطويره السفير الصينى بالقاهرة
كتبت رباب فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال السفير الصينى بالقاهرة لياو ليتشانج حول جهود الصين لتطوير لقاح لفيروس كورونا، إنه حتى الآن لا يوجد علاج أو لقاح لفيروس كورونا، ويعمل العلماء من مختلف الدول على قدم وساق لتطوير الأدوية لتطوير التجارب السريرية، موضحا أن الصين تبذل جهود كبيرة لتطوير العلاج.

 

وأضاف فى المؤتمر الثامن عبر الانترنت والذى جاء تحت عنوان "اتحدوا وتعاونوا من أجل التغلب على الوباء واشتركوا فى بناء مجتمع يتمتع بصحة مشتركة للبشرية" أن الصين تعزز تبادل المعلومات والخبرات للتوصل إلى بروتوكول علاج مع العلماء من مختلف دول العالم، موضحا أن الطب الصينى التقليدى أثبت فاعلية فى مواجهة الفيروس.

وقال إن الصين تعمل على تطوير 4 لقاحات للفيروس، ومنها ما دخل المراحل السريرية. وأوضح أن الرئيس أكد أن اللقاح الصينى سيكون منفعة عامة وسيتم توفير بسعر معقول للجميع انطلاقا من إحساسنا بالمسئولية كدولة كبيرة فى العالم، وأن البشرية مجموعة واحدة بمصير مشترك وسيفيد الدول الافريقية بشكل كبير.

 

وحول اتهام الصين بأنها منشأ الفيروس، قال السفير إن الصين كانت الدولة الأولى التى تبلغ الصحة العالمية عن اكتشاف الفيروس المستجد، وهذا ليس معناه أن مدينة ووهان هى أصل الفيروس، فمصدر كورونا موضوع علمى ويجب تركه للعلماء، مؤكدا أن أى محاولة لتسييس المسألة لن تنجح.

وأقرت جمعية الصحة العالمية قرار ينص بتتبع مصدر الفيروس والتحقيق فى المصدر الحيوانى له والصين تدعم هذا القرار وترفض تسييس المسألة وترفض تشويه ووصم الآخرين بالفيروس.

 

وافتتحت الصين المؤتمر السياسي الاستشاري الشعبي في الصين اليوم  الخميس بدقيقة صمت على أرواح ضحايا جائحة كوفيد-19 التي أودت بأكثر من 4600 شخص في البلاد منذ ظهورها أواخر العام الماضي.

وبعد تأجيل لشهرين بسبب تفشي الوباء، بدأ اجتماع المؤتمر الاستشاري السياسي الشعبي،  جلسته الأولى قبل يوم من بدء جلسات مجلس الشعب الصيني، وهو الجهاز التشريعي الأكثر أهمية في البلاد.

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة