خالد صلاح

"الاختيار" يتصدر قائمة الأكثر بحثا فى "جوجل" بأكثر من 100 ألف مرة

الجمعة، 22 مايو 2020 12:47 م
"الاختيار" يتصدر قائمة الأكثر بحثا فى "جوجل" بأكثر من 100 ألف مرة الأختيار
كتبت مريم بدر الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

سيطر مسلسل "الاختيار" على قائمة الأكثر بحثا فى محرك البحث الشهير "جوجل"، حيث احتل المركز الأول فى البحث بأكثر من 100 ألف عملية بحث بعد الحلقة 28 من المسلسل، والتى أثرت فى ملايين المشاهدين لتجسيدها ملحمة البرث والتى دافع فيها وحوش الجيش المصرى عن أرض سيناء الغالية وراح ضحية الهجوم الإرهابى ما يقرب من 28 شهيدًا من جنودنا البواسل.

الاختيار
الاختيار

وبدأت الحلقة بانتشار مكثف للتكفيرين والجماعات المسلحة حول كمين البرث، وذلك للهجوم على أبطالنا وحوش كتيبة 103 صاعقة، تحت قيادة المقدم أحمد المنسى.

وفى فجر 7 يوليو من عام 2017، اقتحمت سيارة مفخخة، تم تجهيزها وتدريعها بشكل قوى، وانطلقت قبل قوة تمركز كتيبة منسى ورفاقه، وذلك بهدف تشتيت قوات الأمن، وقيام العناصر الإرهابية، بعملية الهجوم على الشهيد أحمد منسي، وأبطال القوات المسلحة المتواجدين معه، حيث استخدمت العناصر الإرهابية فى هجوم البرث سيارات مفخخة، بهدف اختراق الحواجز والتحصينات المحيطة بالتمركزات المستهدفة، وذلك عبر إحداث موجة انفجارية هائلة، تركز على هدم الموقع الذى كان يتمركز فيه الشهيد العقيد أركان حرب أحمد منسى ورفاقه، والهجوم عليه من عدة جهات مدروسة عبر قذائف الهاون والآر بى جي، فى ظل عجز العناصر الإرهابية عن المواجهة المباشرة مع القوات المتمركزة.

مسلسل "الاختيار" بطولة أمير كرارة وأحمد العوضى ودينا فؤاد وسارة عادل وضياء عبد الخالق وعدد كبير من الفنانين وهم محمد إمام، آسر ياسين، ومحمد رجب، وإياد نصار، وكريم محمود عبد العزيز، وماجد المصرى، وصلاح عبد الله، وكريم عبد الخالق، ومحمد عز، ومها نصار، وآخرين وهو تأليف باهر دويدار وإخراج بيتر ميمى، وإنتاج شركة سينرجى.

ويتناول المسلسل حياة أحمد صابر المنسى - قائد الكتيبة ‏‏103 صاعقة - الذى استشهد فى كمين "مربع البرث"، بمدينة رفح ‏المصرية عام 2017، أثناء التصدى لهجوم إرهابى فى سيناء، ‏على أن يُظهر العمل العديد من الجوانب الاجتماعية والإنسانية ‏فى حياة البطل الراحل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة