خالد صلاح

صور..البرلمان يطالب بنماذج جديدة على خطى "الاختيار".. النواب: غرس معانى الانتماء والوطنية لدى الأطفال والشباب ولأول مرة نلتف أمام عمل درامى واحد.. وأصاب الجماعة بهستيريا لتعريته جرائمهم ووثق معركتنا معهم

الجمعة، 22 مايو 2020 01:30 م
صور..البرلمان يطالب بنماذج جديدة على خطى "الاختيار".. النواب: غرس معانى الانتماء والوطنية لدى الأطفال والشباب ولأول مرة نلتف أمام عمل درامى واحد.. وأصاب الجماعة بهستيريا لتعريته جرائمهم ووثق معركتنا معهم مجلس النواب ومسلسل الاختيار
كتب إيمان على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

- اللواء كمال عامر: "الاختيار" يمثل جزء من المنهج التربوى لتعريف أبنائنا بتضحيات رجال الجيش والشرطة 

- محمد أبو حامد: الجماعة خاضت حملة ضد هذا العمل الدرامى لإفساده مخططاتهم فى ترويج وتشويه مؤسسات الدولة واستقطاب أبنائنا

 

طالب عدد من نواب البرلمان بنماذج جديدة من الأعمال الدرامية على خطى مسلسل الاختيار الذى أسهم فى غرس معانى الوطنية والانتماء لدى الأطفال والشباب وتعريفهم بما يحاك ضد مصر من تحديات ويواجهه رجال الجيش والشرطة على أرض سيناء من معركة ضد الإرهاب.

 

وكان قد جسد المخرج بيتر ميمى فى الحلقة 28 من مسلسل الاختيار ملحمة البرث وتفاصيل تلك المعركة ليكشف البطولات والتضحيات لأبطال كمين البرث الذى أصبح بداية لمرحلة أخرى من المواجهات مع العناصر الإرهابية ولتلك الحلقة رسائل كثيرة تصل لـ 10 رسائل أهمها التوثيق لهذه المعركة حتى يعرف الأجيال الحالية والمقبلة كم التضحيات فثمن الأمن والأمان الذى نعيشه راح مقابله آلاف قد استشهدوا من أجلنا.

 

أكد اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، أن مسلسل الاختيار يسهم فى غرس الوطنية لدى الأطفال وهو جزء من المنهج التربوى لأبناء وأطفال مصر ويبرز بطولات رجال مصر من القوات المسلحة والشرطة فى كل موقع وكل مكان ويظهر قيم التضحية والفداء من أجل مصر.

 

ولفت رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، أن هذا العمل الدرامى أظهر مدى انتماء الشعب المصرى لبلده وأن رجال الجيش والشرطة مستعدين للتضحية بحياتهم فى وجه معركة كبرى مع الإرهاب.

واعتبر أن هذا العمل الدرامى ذا أهداف تربوية ويبرز نواحى قومية ومثل عليا للشباب، قائلا: نحن فى حاجة لمثل هذه القضايا فى الأعمال الدرامية وتكرارها أفضل من الموضوعات التى بها قيم مهزوزة ولا داعى منها.

 

ومن جانبه أكد النائب محمود بدر، عضو مجلس النواب على أهمية وقيمة هذا العمل الدرامى وعظمته فى المساهمة فى تكوين وعى لدى الأطفال بما يقوم به رجال الجيش والشرطة من ملحمة حقيقية ومعركة فى وجه جماعة الإخوان الإرهابية والإرهاب، قائلا: "ده جيل لما يجيله خروف من الإخوان ويقوله الطواغيت هيقوله اخرس".

 

وأبدى "بدر" إعجابه بأنه ولأول مرة يجتمع الأطفال والكبار معا على مشاهدة عمل درامى مثل ذلك وهو ما سيسهم فى غرس الوطنية والانتماء وتعريفهم بمن هو العدو الحقيقى ومن أراد قتل جنودنا وعساكرنا، قائلا: " أظهر ما قام به تنظيم قذر رفع شعار يا نحكمكم يا نقتلكم فرفضنا أن يحكمنا وطلبنا من جيشنا وشرطتنا أن يواجهوه وياخدوا الطلقة فى صدورهم بدالنا.. اللي قتل جنودنا هما الإخوان".

 

وتابع: "كما أنها تظهر للأطفال أن هناك جيل يسلم جيل وشهيد يسلم شهيد" من عبد المنعم رياض والرفاعى لمنسى وشبراوى وحسانين...من عبد العاطى صائد الدبابات لـ العسكري على صائد الإرهاب.. من القائد باقى زكى للمجند عماد رشدى.. أجيال وأسماء مسلمين ومسيحيين جمعهم حبهم للبلد دى ودفاعهم عن أهلها وأرضها وعرضها وهتفضل باقية وصامدة ببركة دمائهم".

 

وقال النائب محمود بدر، إن مسلسل الاختيار أسهم فى تعريف الشعب ببطولات رجال الجيش والشرطة فى مواجهة الإرهاب وتعريف المواطنين بحقيقة ما يدور على أرض سيناء وما تحيكه الجماعات الإرهابية ضد مصر.

ولفت عضو مجلس النواب، إلى أن هناك حاجة لتكرار مثل هذه الأعمال الدرامية حتى يعرف المصريين من أطفال وكبار بما يضحى به رجال الجيش والشرطة وإصرارهم على معركة الشرف والدفاع عن البلاد فى وجه الإرهاب، قائلا: "منسي ورجالته في الجيش ورجال الشرطة دفعوا تمن الاختيار اللى الشعب المصرى اختاره فى 30 يونيو.. هما دول الأبطال الحقيقيين هما دول اللى خدوا الرصاص اللى كان هيقتلنا وحقهم علينا نعلم عيالنا أن الجيش هو حامى الأرض والعرض وأن الإخوان أعدائنا إلى يوم الساعة".


وتذكر "بدر" مقولة للرئيس عبد الفتاح السيسى فى هذا الصدد، قائلا: " فى يوم 3 يوليو 2013.. بعد ما خلصت حملة تمرد اجتماع مع القوات المسلحة.. القائد العام وقتها الفريق أول السيسي قال لى أنا ومحمد عبد العزيز: رجالتنا هى اللي هتدفع تمن اختياركم واختيار المصريين.. خليكوا فى ضهر جيشكم دايما".

 

وشدد أن مسلسل الاختيار انتهى ولكن أسطورة منسى ورجاله لم تنته، مؤكدا أنها ستظل وهذا العمل الدرامى سيخلده لنرويها لأبنائنا وهى أسطورة أبطال دافعوا عن الأرض والعرض والكرامة والشرف، وهبوا لينا الحياة.. أسطورة هتعيش تحمى البلد وتفكرنا إن اللى خانوا منسى ورجالته أعدائنا ليوم الدين".

ومن جانبه، يقول النائب محمد أبو حامد، وكيل لجنة التضامن الاجتماعى، إن مسلسل الاختيار ساهم فى تعزيز قيم الوطنية والانتماء لدى الشباب والأطفال فلأول مرة نرى حرص من الشباب والأطفال على مشاهدة عمل درامى وهو ما يظهر أن الشعب المصرى يريد عمل فنى قيم وليس كما روج البعض أنه يلتف حول العمل الدرامى الهابط.

 

وشدد أن " الاختيار" عمل فنى يوثق بطولة من بطولات القوات المسلحة وعادة ما كان أى عمل فنى مرتبط بهذه البطولات يستقبل بزخم من الشعب المصرى وأن تكون كل أسرة حريصة على المشاهدة كأنها تشاهد أحد أبنائها فهو تحدث عن أبطال استثنائيين كل واحد منهم يتعمل له مسلسل أبرزهم المنسى وشبراوى وغيرهم من أبطال استثنائيين.

 

وشدد أن هذا العمل الدرامى أصاب جماعة الإخوان بهستيريا وأربك حساباتهم فى هدم روح الانتماء والوطنية لدى الشعب، قائلا: "فهو تحدث عن مواجهة نعيشها وهى الحرب ضد الإرهاب وملحمة البرث كانت محل اهتمام شعبى واسع وكانت هناك جنازات شعبية كبيرة بعدها لهؤلاء الشهداء وعلى رأسهم المنسى.. وهى فترة معاصرة جعلت المواطنين يتفاعلون وجدانيا مع الحدث".

ولفت إلى أن هذا العمل الدرامى أسهم فى تعرية جرائم الإخوان تجاه الشارع المصرى وأذهب فرص وجهود قاموا بها لفقد روح الانتماء وتشويه مؤسسات الدولة، كما أنه استعرض ما قام به هشام عشماوى من جرائم فى حق الشعب والمقارنة بين من وفى بالعهد ومن خان وسار فى طريق الخيانة.

واعتبر "أبو حامد" أن مسلسل الاختيار فضح ممارسات الإخوان وأنها جماعة إرهابية وقاتلة وعرى ما قاموا به وهم سعوا خلال الأيام الماضية لترويج حملة ضده لأنه يهدم ما يعملون عليه فى استقطاب الشباب بعدم وجود ما يعزز لديهم روح الانتماء.. فالجماعة عادة ما كانت تروج لأفكار سلبية تشوه الدولة ومؤسساتها ولا يوجد ما يرد عليها بالنقيض من عمل درامى أو ما شابه، قائلا: " اتوقع رغبة لدى الشباب كبيرة وحرص على الدفع بأسمائهم فى الكلية الحربية فور فتح باب الاختبارات".
 

وشدد أنه أظهر معانى وقيم فى الشعب المصرى وتمسكه بالقوات المسلحة ودعم قيم المجتمع من روح الانتماء والوطنية والمبادئ فالإخوان كانوا يحاولون أن يخرخ الفن عن هدفه النبيل، معتبرا أنه أسهم أيضا فى تعريف جيل من الأطفال بما يحدث وما تواجهه مصر من التحديات وأصبح لديهم حب فى الدفاع عن البلاد فكان هناك تأثر كبير للشباب والمتابعين لأبطال المسلسل وهم أيقونات ومثل أعلى للمجتمع كله.

 


من جانبه، قال النائب محمد إسماعيل، أمين سر لجنة الإسكان بمجلس النواب، إن القوى الناعمة لها دور كبير فى محاربة الفكر المتطرف، وذلك من خلال إلقاء الضوء عليه، وكشفه للمجتمع، وفى نفس الوقت تخليد ذكر النماذج الوطنية المشرفة، حتى يتسنى للأجيال الجديدة الإطلاع على هذه النماذج المشرفة، ومسلسل الاختيار الذى يجسد بطولة الشهيد العقيد أركان حرب أحمد المنسى خير دليل على ذلك، حيث أعاد للدراما المصرية مكانتها.



وأوضح إسماعيل، أن مسلسل الاختيار من أبرز الأعمال الفنية وأهمها على الإطلاق هذا العام، حيث حظى بأعلى نسبة متابعة ليس فى المجتمع المصرى فقط، ولكن على صعيد الوطن العربى، وهذا يؤكد أن الجميع يقدرون ويعظمون الجهود الكبيرة التى يبذلها رجال القوات المسلحة البواسل من أجل الحفاظ على الوطن وحماية مقدراته، فقط خلق العمل الفنى اهتمام غير عادى فى الشارع المصرى، وتفاعل بين المواطنين من مختلف الفئات العمرية، فقد استطاع هذا العمل أن يعيد التفاف الأسرة حول الشاشة الصغيرة مرة أخرى.





وأضاف إسماعيل، أن هذه الحالة التى خلقها المسلسل فى الشارع المصرى وفى الوطن العربى تعكس أيضا قيمة وقدر الشهيد، والجهود الكبيرة التى يبذلها رجال القوات المسلحة، وتضحياتهم التى سجلها التاريخ بحروف من نور، ومن ثم جاء هذا العمل ليلقى الضوء على واحدة من هذه النقاط المضيئة، ومن قبل حقق فيلم الممر نفس النجاح، وهذا يؤكد أيضا قيمة وقدر الشهيد، وأن الشعب المصرى يعى جيدا الدور البطولى الذى يقوم به رجال القوات المسلحة.





وطالب إسماعيل، بمزيد من هذه الأعمال الهادفة التى تلقى الضوء على نماذج وطنية مشرفة، وشخصيات عظيمة، سطرها التاريخ عبر صفحاته بحروف من نور، وفى نفس الوقت هذه الأعمال رسالة الفن الحقيقية، التى تخلق الوعى وترسخ المعلومة وتحارب التطرف والفكر الإرهابى.
 

وكيل قيم البرلمان: تجسيد شخصية المنسى فى مسلسل "الاختيار" أعاد للدراما المصرية مكانتها المرموقة 






وومن جانبه، قال النائب مصطفى الفرجانى، وكيل لجنة القيم بالبرلمان إن هذا المسلسل كشف الوجه القبيح والأعمال الإرهابية لجماعة الإخوان الإرهابية وجميع التنظيمات والجماعات والتيارات الإرهاب والتكفيرية التى خرجت من رحم هذه الجماعة المارقة، مؤكدا أن هذه الجماعات الإرهابية أصيبت بالهوس والجنون بمجرد الإعلان عن بث هذا المسلسل على إحدى قنوات شركة المتحدة للخدمات الإعلامية خلال شهر رمضان المعظم.

واعتبر أن إنتاج مثل هذه المسلسلات الوطنية والتى ترسخ للمبادئ والقيم المصرية وحب الانتماء والدفاع عن الدولة المصرية معربا عن ثقته الكاملة فى قدرة المنتج تامر مرسى على تقديم العديد من الإعمال الدرامية الناجحة التى ستجعل للدراما المصرية مكانتها المرموقة، كما كانت من قبل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة