خالد صلاح

اتخدعت فى جمال الورد..نبات سام يتسبب في حرق وجه طفله تبلغ ثلاث أشهر

السبت، 23 مايو 2020 11:08 ص
اتخدعت فى جمال الورد..نبات سام يتسبب في حرق وجه طفله تبلغ ثلاث أشهر نبات سام
كتبت نهير عبد النبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لم تتخيل الأم أن ملامسة طفلتها للزهور الجميلة والنباتات قد يسبب لها حروق شديدة فى الوجه، فحسب ما ذكرته صحيفة الديلى ميل البريطانية أصدرت أم تحذيراً خطيراً بشأن نبات الخنازير العملاق بعد أن أصيبت ابنتها الصغيرة بحروق شديدة فى وجهها بعد ملامستها للنبات السام.

الطفلة
الطفلة

قالت كلير هاردويك ، أن تم نقل طفلتها التى تبلغ من العمر ثلاث أشهر وبعدما وضعتها شقيقتها فى عربة الاطفال فى حديقة وسط الزهور الجميلة ولكنها لن تتخيل أن الزهور قد تكون سامة.

 وفي غضون 24 ساعة، ظهرت بقع حمراء  على وجهها ، والتي اعتقد والديها في البداية أنها حروق الشمس، حيث امضت ليلة كاملة قبل نقلها إلى وحدة متخصصة فى الحروق.

النبات
النبات

وقالت الأم، لا بد من رفع مستوى الوعى حول مخاطر النباتات الضارة والتى تسبب رد فعل سئ عندما تتلامس مع جلد الانسان لانها تحتوى على نسبة عالية من المواد الكيميائية السامة.

وأضافت، شعرت بالذنب عندما أدركت سبب حروق طفلى ، حيث تحتوى عصارة نبات الخنازير العملاقة على مواد كيميائية سامة تعرف بالفيوروكومارين التي تسبب حساسية للضوء ، والتي تتفاعل مع الضوء عند ملامسة جلد الإنسان ، مما يسبب تقرحات في غضون 48 ساعة.

الحروق
الحروق

تتكون البثور عادة في غضون 48 ساعة وفي الحالات الشديدة يمكن أن تسبب ندبات دائمة وحتى عمى، لم يتمكن الأطباء حتى الآن من إخبار كلير ومايكل بما إذا كانت لوتي ستعاني من أي ندوب دائمة نتيجة لإصاباتها.

قالت كلير: آمل أن لا تتأثر لوتي مدى الحياة ولكن الأطباء ليسوا متأكدين بعد، ويعتقدون أن رد الفعل كان أسوأ بكثير لأنها صغيرة جدًا ، لذا لا تزال بشرتها حساسة للغاية.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة