خالد صلاح

منة عبد العزيز تكذب نفسها: مازن لم يغتصبنى وكنت زعلانة منه شوية

السبت، 23 مايو 2020 09:34 م
منة عبد العزيز تكذب نفسها: مازن لم يغتصبنى وكنت زعلانة منه شوية منة ومازن
كتب سيد الخلفاوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
بث أبطال هاشتاج "حق منة عبد العزيز"، و"القبض على المغتصب مازن إبراهيم"، فيديو جديد يجمعهم، بعدما اتهمت منة عبد العزيز، مازن إبراهيم في فيديو سابق باغتصابها، والاعتداء عليها هو وآخرين بالضرب وتصويرها فى أوضاع مخلة بالإكراه.
 
وقال مازن فى الفيديو إن منة كانت غاضبة منه وهو ما أدى لقولها ما بثته في الفيديو، وهو ما أكدته منة في نفس الفيديو، وبجوارها أصدقائها، لتكذب نفسها.
 
وكان هاشتجان تصدران تريند مصر على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، ليكشفا فى تفاصيلهما عن كارثة جديدة تسبب فيها الاستخدام السيئ لتطبيق "تيك توك" بين الشباب، حيث تعرضت المراهقة منة عبد العزيز للاغتصاب على يد شاب استدرجها بمساعدة صديقاتها - حسب روايتها.
 
البداية كانت مع ظهور منة عبد العزيز، عبر حسابها على "تيك توك" و"إنستجرام" بصور ومقاطع رقص غير أخلاقية، وكان يشاركها فى المقاطع المصورة شاب مراهق اسمه "محمد كلاشنكوف"، ويدعى الشاب والفتاة أنهما متزوجان حسب ما كتباه على حسابيهما بموقع "إنستجرام"، وحسب رواية "منة" فى مقطع فيديو جديد ظهرت فيه بوجه ملىء بالكدمات، فقد تم استدراجها من قبل شاب اسمه مازن إبراهيم، ومجموعة فتيات من صديقاتها، للاعتداء عليها واغتصابها بالإكراه.
 
وقالت منة عبد العزيز: "فى فيديوهات اتنشرت ليه بالإكراه وضرب اغتصاب.. واحد اسمه مازن إبراهيم اغتصبنى ومصورنى بالإكراه وضاربنى وعورنى فى كل جسمى، واللى منزلين الفيديوهات دى بنات صحابى متفقين معاه.. اسمهم أسماء، ورحمة، وفاطمة.. كانوا متفقين مع مازن إنهم هيغتصبونى ويضربونى وهيصورونى.. أنا عايزه حقى.. مش عشان أنا يتيمة أو معرفتش العيب من الصح أو معرفتش الغلط".
 
وأضافت: "أنا فاتحة لايف من عند محمد، لأن هو - أى مازن - واخد تليفونى وواخد فلوسى وهربان من أبوه.. وأبوه هيوديه مصحة.. ومازن عاوزنى أقول لباباه إنه معملش فيا حاجة.. وبيقول إنى لو مقولتش كده هيدبحنى".

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة