خالد صلاح

مسرحية "خيبتنا"..كوميديا راقية واعية بطعم مسرح محمد صبحى

الإثنين، 25 مايو 2020 03:00 م
مسرحية "خيبتنا"..كوميديا راقية واعية بطعم مسرح محمد صبحى مسرحية خيبتنا للنجم محمد صبحي
كتب : جمال عبد الناصر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

هناك دائما صراع أزلي في الفن بين نظريتين ، نظرية ترى أنه يجب ان يقدم الفنان ما يحبه الجمهور ويطلبه فالفن في خدمة الجمهور وتبنى تلك النظرية في المسرح الفنان الكبير عميد المسرح العربي يوسف وهبي ، ونظرية أخري ترى أن الفن يقدم ما يجب أن يكون والفنان ينتقي ما يقدمه للجمهور ولا يستجيب لرغباته وتزعمها الفنان القدير زكي طليمات واستمر الصراع في السينما وفي كل الفنون.

الفنان محمد صبحي نجح في الجمع بين النظريتين فيقدم المتعة والترفيه والكوميديا الراقية التي يطلبها الجمهور وفي نفس الوقت يطرح ما يجب أن يقدم من فكر ووعي، وما يريد أن يوصله للجمهور فتشاهد مسرحه وأنت مستمتع وتفكر وفي مسرحيته الأخيرة " خيبتنا " التي عرضت أمس وأصبحت " تريند " على مؤشر البحث جوجل يقدم أصعب أنواع الكوميديا وفى نفس الوقت أرقاها وأفضلها وهي الكوميديا السوداء وخلال العرض نضحك ونبكي ونفكر في الماضي وفي المستقبل.

مسرحية خيبتنا كوميديا سوداء
مسرحية خيبتنا كوميديا سوداء

 

مسرحية خيبتنا
مسرحية خيبتنا

"خيبتنا" تتناول الكثير من الأفكار حول علم الجينات والاستنساخ والحرب البيولوجية التي هي حديث الساعة حاليا ومدى تأثيره على البشرية ، كما يتعرض لموضوع ثورات الربيع العربى ويخلط فيها الواقع بالخيال ليجد المشاهد نفسه أمام عمل ممتع بصريا وذهنيا يدعو للتفكير، وهذه الموضوعات الجادة لا تتعارض مع وجود الكوميديا الراقية والسخرية اللاذعة وهى المدرسة التى يسير عليها دائما الفنان محمد صبحى فى أغلب مسرحياته.

مسرحية خيبتنا عرضت امس
مسرحية خيبتنا عرضت امس

 

محمد صبحى يجسد شخصية الدكتور "يائس"، ذلك العالم والباحث فى علم الجينات، الذى يحاول من خلال بحثه الحصول على رسالة الدكتوراه فى تغيير السلوك لدى البشر وتعديله للأفضل، ولكنه يكتشف سرقة بحثه فيحاول سريعا التغيير فى جينات الشعب الأمريكى ويحقنه بالجينات العربية فنشاهد أمريكا وكيفية تحويل شعبها للتفكير بعقليتنا العربية، الأمر الذى يفجر الكثير من المواقف الكوميدية.

مسرحية خيبتنا حققت نجاح كبير
مسرحية خيبتنا حققت نجاح كبير

 

المسرحية التي عرضت أمس واليوم تلفزيونيا تتناول موضوعا واقعيا وفانتازى فى نفس الوقت، وتنخر فى الوجع العربى الموجود فى كل الدول بشكل كوميدى ساخر كعادة ملك الكوميديا السوداء وفارس المسرح العربي النجم محمد صبحي الذى نعول عليه دائما فى تقديم المسرح الهادف الذى يحمل الفكر والمتعة معا وهى بالمناسبة نظرية صعبة، لكن يجيدها فى كل عروضه التى يقدمها.

مسرحية تدعو للانتماء والشعور بالوطنية
مسرحية تدعو للانتماء والشعور بالوطنية

 

كل من شاهد المسرحية أمس وأنا واحد منهم خرجنا منها بطاقة إيجابية تدفعنا لتغيير أنفسنا  أولا الذى لو حدث سيتغير طبيعيا المجتمع ككل للأفضل فالمسرحية تنمى الشعور بالحس الوطنى وحب الأوطان والتمسك بها والصمود فى أزماتها، وذلك من خلال أسرة الدكتور "يائس" التى تعيش الواقع بحلوه ومره، وحبا فى وطنها تصمد لما تتعرض له من أزمات ولا تصاب بالإحباط وتحاول جاهدة توفير سبل الحياة بأفكار مختلفة فمصر بالنسبة لها هى الحياة والإسقاطات فى العمل المسرحى مهمة جدا بداية من الأسماء التى اختارها النجم محمد صبحى لشخصيات العمل مثل "أمل وطنى"، وهى الشخصية التى تقدمها الفنانة ندى ماهر وهى ابنة عم "بائس"، ويعانى والدها "وطنى" من غيبوبة لكنه فى النهاية يتغلب عليها.

جانب من المسرحية
جانب من المسرحية

 

محمد صبحي في مسرحية خيبتنا
محمد صبحي في مسرحية خيبتنا

 

في مسرحية " خيبتنا " يستمر النجم محمد صبحى فى تقديم أجيال من الفنانين عبر فرقته، ومفاجأة هذا العرض هى النجمة سميرة عبد العزيز التى يشاهدها الجمهور فى قالب جديد عليها وهو القالب الكوميدى، كما تتألق الفنانة سماح السعيد فى شخصية "ابتئاس" التى تحب الدكتور "يائس" وتتزوجه، ويقدم محمد صبحى سماح السعيد فى ثوب جديد كممثلة تقدم الكوميديا فتضحك المشاهدين فى عدة مشاهد تجمعها بمحمد صبحى وتبكيهم أيضا فى مشاهد مؤثرة تظهر فيها قدراتها كممثلة، فهى عن حق تمتلك كل أدوات الممثل فتغنى بحرفية كأنها مطربة وتقدم الاستعراض بحرفية أيضا.

 

الفنان عبير فاروق في مسرحية خيبتنا
الفنان عبير فاروق في مسرحية خيبتنا

 

وهناك أيضا بطلة العرض الأخرى الفنانة ندى ماهر التى قدمها النجم الكبير محمد صبحى فى مسرحية "غزل البنات"، لتثبت موهبتها الشاملة فتمثل وتغنى وترقص وتستمر هنا فى عرض "خيبتنا" فى تأكيد موهبتها من خلال شخصية "أمل وطنى" بنت عم الدكتور "يائس"، وهى شخصية تحمل الكثير من الاسقاط على الواقع ومن نجوم المسرحية أيضا الفنانة عبير فاروق التي تألقت في دراما رمضان في أكثر من مسلسل .

مسرح محمد صبحي
مسرح محمد صبحي

القدير الراحل شوقى طنطاوى من نجوم المسرحية و كان هذا العمل هو آخر أعمال المسرحية والحمد لله أنها صورت قبل رحيله أما الوجوه الجديدة التى يقدمها محمد صبحى فى مسرحيته فهي : "حازم القاضى" وهو خامة جيدة جدا يحمل ملامح الجان وفى نفس الوقت لديه الموهبة فى الكوميديا ومفاجأة العرض الفنانة ميرنا ذكرى، التى تضحك الجمهور بمجرد ظهورها على المسرح، وتمتلك أيضا صوتا مميزا، ومن المتميزين أيضا الفنانة بوسى الهوارى، فهى تمتلك من الكاريزما ما يجعلها تدخل قلب المشاهد سريعا، وكانت متميزة أيضا فى "غزل البنات"، ولكنها هنا فى "خيبتنا" تظهر قدرات أكثر كممثلة مسرح قوية وجديرة بالوقوف على خشبة محمد صبحى فى مسرحياته، ولا يوجد فى العمل المسرحى ممثل تستطيع أن تقول إنه فى غير محله، حتى الممثلين أصحاب الأدوار الصغيرة مثل مايكل وليم والطفل عبد الرحمن الذى جسد شخصية "يائس" مميزان واكتشاف من اكتشافات محمد صبحى.

 

مسرحية خيبتنا (2)
مسرحية خيبتنا

مسرحية "خيبتنا" عرض غنائى استعراضى شامل متكامل يحمل المتعة البصرية والذهنية ويحترم عقل المشاهد مع إضحاكه بالموقف، ليخرج الجميع من العرض ليفكر فيما شاهده من واقع مختلط بالفانتازيا، فربما مشاهدته تدفعه للتغير وهذه هى رسالة مسرح محمد صبحى دائما فى كل أعماله.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة