خالد صلاح

ليلة بكت فيها الشرقية..كورونا يسرق فرحة العيد بعد وفاة 3 أشقاء بالفيروس..المحافظ يأمر بالتحقيق في الواقعة وعزل برلمانى والأسر المخالطة..و النائب: مدير المستشفى مسئول عن خروج جثمان بدون تعقيم..والصحة تنفى..فيديو

الثلاثاء، 26 مايو 2020 01:30 م
ليلة بكت فيها الشرقية..كورونا يسرق فرحة العيد بعد وفاة 3 أشقاء بالفيروس..المحافظ يأمر بالتحقيق في الواقعة وعزل برلمانى والأسر المخالطة..و النائب: مدير المستشفى مسئول عن خروج جثمان بدون تعقيم..والصحة تنفى..فيديو وفاة 3 أشقاء بكورونا في الشرقية
الشرقية - حمدى عبد العظيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 سرق فيروس كورونا فرحة العيد من أهالى محافظة الشرقية بعد أن سيطرت على الأهالى خلال الساعات الماضية حالة من الحزن والصدمة الشديدة عقب وفاة 3 أشقاء من أبناء قرية الرحمانية عقب الإصابة بفيروس كورونا.

 وشهدت الحادثة المأساوية ردود فعل واسعة خلال الساعات الماضية حيث أعلن محافظ الشرقية الدكتور ممدوح غراب فتح تحقيق موسع وعاجل فى وفاة الـ3 أشقاء والعزل  الصحى للنائب محمد حبيب .

وأضاف المحافظ فى بيان أنه كلف الدكتور هشام شوقى مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية بفتح تحقيق عاجل وفوري مع كل المسئولين والمشاركين فى واقعة وفاة الأشقاء الثلاث الذين توفوا خلال 5 أيام بقرية الرحمانية مركز أبو كبير محافظة الشرقية بالإصابة بفيروس كورونا ورفع تقرير بنتائج التحقيقات له.

وأوضح المحافظ أنه تم التنبيه على النائب محمد حبيب عضو مجلس النواب عن دائرة أبوكبير بعزل نفسه عزلا منزليا لمدة 15 يوم وعدم تعرضه لأى شخص لحين اثبات إصابته أو عدم إصابته بفيروس كورونا منذ أول أمس الأحد بسبب وفاة أحد الاشقاء الثلاث الذين توفاهم الله ومنهم ممرض بعيادة النائب الخاصة بسبب مخالطته له.

وأشار المحافظ إلى أنه قرر ايضا عزل الأسر التى تمت وفاة الحالات الثلاث بها والمخالطة للحالات الثلاث عزلا تاما بحراسة أمنية مشددة عليهم.

وقال الدكتور هشام شوقى مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية أنه بدأ في التحقيقات فى واقعة وفاة الثلاث أشقاء حسب تعليمات الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية وأن الصحة غير مسئولة عن إقامة الأهالى سرادق عزاء من عدمه للمتوفى عقب دفن الجثمان.

وأضاف فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" أن جثامين الأشقاء الثلاثة خرجوا من المستشفى بعد اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا .

وأوضح مسعود أن الصحة لا تقوم بدفن المتوفين ولكن تقوم بعمليات تطهير وعلاج المواطنين  وتقوم بحصر حالات المخالطين ومتابعتها عن كثب، مشيرا إلى أن التحقيقات كشفت أن المواطن  فريد الهادي المتوفى الأول من الأشقاء الثلاثة من قرية الرحمانية توفي يوم الخميس الماضى بمستشفى الحميات بالزقازيق وحضر تغسيله وتكفينه الدكتور سمير من قسم الوقائي بالإدارة الصحية بالزقازيق وتم وضعه بعد التكفين فى كيس أسود مرشوش ومعقم بالكلور وتم وضعه فى صندوق خشب وحمله إلى سيارة الإسعاف لنقله الى المدافن لافتا إلى أنه يكون عند المدافن أطباء من الصحة لمتابعة المخالطين.

وكان الدكتور محمد حبيب عضو مجلس النواب عن دائرة أبو كبير قد صرح لـ"اليوم السابع"، فى وقت سابق بشأن اتهامه بالتواطوء مع أسرة المتوفين الاول، بالتدخل لدى إدارة مستشفى الحميات لخروج الجثة دون تعقيم، أن المتوفى الأول فريد الهادى هو جارة وصديقة، وعندما شعر بأعراض ضيق تنفس و نقل على إثرها لمستشفى الحميات، وتوفى فى اليوم التالى قبل ظهور نتيجة تحليل PCR.

وأكد عضو البرلمان أن مدير المستشفى هو من قرر خروج الجثمان، ودفنه بشكل طبيعى بدون أى اجراءات احترازية، بعد تشخيص الحالة بأنها التهاب رئوي، و أن مدير المستشفى  هو من يسأل عن ذلك، نافيا التدخل للحصول على استثناء تخص المتوفى، خاصة أن الأمر يخص وباء قد يصيب آخرين .

ولفت حبيب أنه فى نفس اليوم لاحظ ظهور الأعراض، على شقيق المتوفى وهو يعمل ممرض الخاص بعيادته الطبية، يدعى حسن الهادي حبيب، وتم فحصه في الحميات و نقل منها الى العزل بمستشفى فاقوس، وفى اليوم التالي توفى هو الآخر متأثر بالفيروس، وتم دفنه طبقا لبروتوكول الصحة بحضور فريق من الطب الوقائى وحدث ذلك مع شقيقهم الثالث.

ونفى الدكتور محمد حبيب عضو مجلس النواب، إصابته بفيروس الكورونا، مؤكد أنه هو من قرر ان يخضع لعزل منزلي، كإجراء احترازي تحسبا للعدوى، ذلك بعد وفاة ممرضه الخاص بعيادته متأثر بالفيروس،  لافتا إلى أنه لم يخالطه منذ 13 يوما .

وقال المهندس وجيه صدقي رئيس مدينة ابوكبير، أنه تم فرض كردون أمنى على الشارع الذى به الأسر المعزولة، وعددهم 6، لمنع خروجهم و تكليف موظف بتوفير احتياجات الأسر خلال فترة العزل، كما وجهت فرق تطهير وتعقيم بالقرية، التى تتولى تعقيم الشوارع مرتان يوميا.

وبدأت الواقعة قبل أيام، حيث تعرض فريد الهادي حبيب من قرية الرحمانية مركز أبوكبير، لحالة إعياء وضيق تنفس، ونقل على إثرها إلى مستشفى حميات الزقازيق، إلا أنه توفى فى اليوم التالى قبل ظهور نتيجة تحليل PCR،  وتسلمت الأسرة المتوفى وقامت بالتغسيل والدفن بطريقة عادية دون أي تعقيم، واستقبلت الاسرة  عزاء حضره العشرات من الأهالي.

ليظهر فى اليوم التالى علامات الفيروس على شقيقه ويدعى حسن الهادى، وهو موظف بالتربية والتعليم، ويعمل ممرضا بعيادة خاصة بعضو مجلس النواب الدكتور محمد حبيب ابن ذات القرية،  ليتوفى داخل مستشفى العزل بفاقوس، ويلحق الشقيق الآخر بهم بعد يوم واحد، حيث نقل العزل بمستشفى أبو كبير وتوفى قبل ظهور نتائج التحاليل.

وعلى اثر ذلك قرر الدكتور يسرى الشبراوى مدير إدارة أبوكبير الصحية، عزل 6 أسر منزليا من مخالطي المتوفين، وهم ويقطنون بشارع واحد من شوارع القرية ومن  بينهم سائق السيارة الخاصة بالنائب، ولفت مدير الادارة الصحية بأبو كبير  إلى أن جمالى عدد المصابين بمركز أبو كبير منذ ظهور الفيرس وصل إلى 23 شخصا منهم 7 تعافوا من المرض وجرى إخراج بعضهم من الحجر الصحى وفاة 5 حالات ومازال هناك 12 حالة بمستشفيات العزل .

وأكدت لجنة من الطب الوقائى أنه تم دفن الشقيق الثالث الذى يشتبه إصابته بفيروس الكورونا،  طبقا لتعليمات وزارة الصحة .

النائب-محمد-حبيب
النائب-محمد-حبيب

 

ضحايا-فيروس-كورونا-الاشقاء-الثلاثة-(1)
ضحايا-فيروس-كورونا-الاشقاء-الثلاثة-(1)

 

ضحايا-فيروس-كورونا-الاشقاء-الثلاثة-(2)
ضحايا-فيروس-كورونا-الاشقاء-الثلاثة-(2)

 

ضحايا-فيروس-كورونا-الاشقاء-الثلاثة-(3)
ضحايا-فيروس-كورونا-الاشقاء-الثلاثة-(3)

 

فرق-التطهير-(1)
فرق-التطهير-(1)

 

فرق-التطهير-(2)
فرق-التطهير-(2)

 

فرق-التطهير-(3)
فرق-التطهير-(3)

 

فرق-التطهير-(4)
فرق-التطهير-(4)

 

فرق-التطهير-(5)
فرق-التطهير-(5)

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة