خالد صلاح

رامى يوسف: ليندسى لوهان كانت من المفترض ظهورها فى مسلسلى

الخميس، 28 مايو 2020 01:41 م
رامى يوسف: ليندسى لوهان كانت من المفترض ظهورها فى مسلسلى رامي يوسف
كتب محمد سعودى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف الفنان المصرى الأمريكى رامي يوسف أن النجمة الأمريكية ليندسى لوهان، ‏كانت على وشك المشاركة معه فى مسلسله الكوميدى، إلا أنه فشل فى إتمام ذلك، معلقا "فى الموسم الثالث إن شاء الله".

وغرد الفنان المصرى الأمريكى رامى يوسف عبر حسابه الرسمى على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، اليوم الخميس، مبينا إنه كان من المفترض أن تظهر الممثلة الأمريكية ليندسى لوهان، ‏فى مسلسله الكوميدى، لافتا إلى أنها كانت على وشك الظهور معه فى ذلك الموسم، مضيفا "فى الموسم الثالث إن شاء الله".

وفى وقت سابق، قال رامي يوسف في مقابلة مع مجلة "إنترتينمنت" الأمريكية إنه كان يفضل أن تظهر الممثلة ليندس يلوهان معه، إلى جانب رغبة الناس في تحدثها حول التحول إلى الإسلام.

ويشارك رامي يوسف في مسلسله الكوميدي "رامي" حيث يجسد دور شخص يدعى رامي حسن، وتدور قصة المسلسل حول الجيل الأول من المهاجرين، ‏إضافة إلى أحداث تعيشها أسرة مسلمة في نيوجيرسي بالولايات المتحدة، حيث يلعب رامي دور شاب مسلم يفخر بتراثه، ولا يريد أن يتخلى عنه، فهو يحاول أيضا تحقيق التوازن بين كونه ينتمي إلى أول جيل ‏مصري مسلم في العالم الحديث، وكونه أمريكيا.

 

ولد رامي يوسف فى مدينة نيويورك وتحديداً في الـ 26 من شهر مارس 1991، لأبوين مصريين مسلمين، درس الاقتصاد والعلوم السياسية داخل إحدى الجامعات الأمريكية فى ولاية نيوجرسى، قبل أن يتخذ قراره بدخول عالم التمثيل ودراسته في الـ 20 من عمره.

وذهب رامي يوسف إلى هوليوود من أجل الدراسة لينجح بعدها في تقديم عروض "ستاند آب كوميدي" ولفت خلالها الأنظار لموهبته، وسريعاً وهو في سن الـ21 عام 2012 شارك في أول أعماله داخل هوليوود، إذ قدم أول أدواره من خلال مشاركته في مسلسل See Dad Run.، حيث لعب الأداء الصوتي في فيلم الأنيمشن Hump، عبر شخصية حملت اسم "عمر"، ثم نجح في لفت الأنظار أكثر له في برنامج "The Late Show" عام 2017 حين شارك بالبرنامج قبل عامين.

وبداية العام الماضي عُرض له مسلسل "رامي"، الذي يتناول قصة حياة شاب مسلم يعيش في الولايات المتحدة الأمريكية، ويعاني من صراع بين إيمانه بمعتقداته والانفتاح في المجتمع الأمريكي مثلما يظهر خلال الأحداث، ورغم نجاح العمل إلا أنه لم يكن يتوقع التتويج بجائزة كبرى مثلما حدث بالأمس.

وقد ذكر رامي خلال تصريحات سابقة أنه دوماً ما اعتبر والده بمثابة قدوة له، حيث إنه كان نموذجا يدرس فى الاجتهاد والسعي من أجل تحقيق أحلامه بالعمل، وهو ما فعله حين تولى منصب مدير أحد أفخم الفنادق في نيويورك والذى كان يمتلكها الرئيس الأمريكي ترامب في السابق.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة