خالد صلاح

مصادر كنسية: البابا تواضروس يترأس اجتماع اللجنة الدائمة للمجمع المقدس اليوم

السبت، 30 مايو 2020 01:00 م
مصادر كنسية: البابا تواضروس يترأس اجتماع اللجنة الدائمة للمجمع المقدس اليوم قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية
كتبت سارة علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت مصادر كنسية، أن قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، يعقد اليوم السبت اجتماع اللجنة الدائمة للمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وهي اللجنة دائمة الانعقاد التى سبق وأن اتخذت قرار إغلاق الكنائس كإجراء احترازى، تجنبا لتفشي وباء كوفيد 19 المعروف باسم كورونا في مارس الماضي.

المصادر قالت لـ"ليوم السابع"، أن إعادة فتح الكنائس مرة أخرى مع تطبيق الإجراءات الاحترازية يأتي على أجندة أولويات عمل اللجنة اليوم، إذ تبحث عدة سيناريوهات أبرزها زيادة عدد القداسات اليومية بالشكل الذى يتيح توزيع أعداد المصلين على مدار اليوم، بالإضافة إلى إمكانية اتباع طريقة الحجز المسبق لحضور القداس التى تم تطبيقها في بعض كنائس المهجر، مع ضرورة الالتزام بالتباعد الاجتماعي والتعقيم في شتى الأحوال.

كانت الكنائس المصرية بمختلف طوائفها قد أعلنت إغلاق أبوابها، ووقف كافة الأنشطة الرعوية والخدمية والتعليمية بمؤسساتها في مارس الماضي ضمن خطة عامة للدولة المصرية بدأت بحظر التجول وتحديده في ساعات معينة باليوم بعد أن بدأت بتعطيل الدراسة في المدارس والجامعات لمنع أية تجمعات، إلا أن الحكومة قد ألمحت الأسابيع الماضية إلى إمكانية دراسة قرار الغلق مرة أخرى، وفتح دور العبادة ضمن خطة إعادة الفتح الجزئي منتصف يونيو.

فيما تعيش الكنيسة هذه الأيام ،أيام الخماسين وهى فترة الخمسين يومًا المحصورة بين عيد الفصح "أى عيد القيامة"، وعيد الخمسين "أى عيد العنصرة" وهى فترة فرح فلا يُصام فيها، ويجرى الطقس فيها باللحن الفرايحى، ويُحتفل فيها يوميًا بذكرى قيامة المسيح من بين الأموات.

يسمى كل يوم أحد من آحاد الخماسين المقدسة باسم مختلف، الأحد الأول هو أحد توما تلميذ المسيح الذى تشكك فى القيامة ثم عاد وآمن بها، والأحد الثانى يسمى بأحد الحياة الأبدية، أما الأحد الثالث، فهو أحد السامرية، والأحد الرابع يسمى بنور العالم، والأحد الخامس يطلق عليه الطريق والحق والحياة، لكن الأحد السادس يطلق عليه انتظار الروح القدس، فيما يسمى الأحد السابع بعيد العنصرة

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة