خالد صلاح

كورونا يخترق "رئاسة" كولومبيا.. 19 حالة إصابة بين موظفى القصر الرئاسى.. الرئيس دوكى ينتظر الخضوع لاختبار ثالث بعد سلبية النتائج مرتين.. الإصابات تتجاوز الـ26 ألفا والوفيات 853.. وإجراءات صارمة لوقف نشر العدوى

الأحد، 31 مايو 2020 04:30 م
كورونا يخترق "رئاسة" كولومبيا.. 19 حالة إصابة بين موظفى القصر الرئاسى.. الرئيس دوكى ينتظر الخضوع لاختبار ثالث بعد سلبية النتائج مرتين.. الإصابات تتجاوز الـ26 ألفا والوفيات 853.. وإجراءات صارمة لوقف نشر العدوى فيروس كورونا يخترق القصر الرئاسى فى كولومبيا
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اخترق فيروس كورونا، القصر الرئاسى فى كولومبيا، وأصاب 19 شخصا من رجال الأمن والموظفين فى القصر الرئاسى، والمصابون هم خمسة مسئولين من القسم الإدارى فى قصر "نارينو هاوس"، مقر إقامة وعمل الرئيس، فضلا عن ثمانية من عناصر الأمن، وتحولت حالات من إيجابية إلى سلبية.

وأشارت إذاعة "ار بى بى" الكولومبية إلى أن الرئيس الكولومبى ايفان دوكى والموظفين المقربين خضعوا للاختبار مرتين فى الأيام السابقة، ولكن دوكى ينتظر خضوعه لاختبار ثالث بعد الاعلان عن المصابين فى القصر الرئاسى، على الرغم من أنه لم يكن هناك اتصال مباشر بينه وبين المصابين.

وقال القسم الإدارى فى القصر الرئاسى إنه يلتزم بالتعليمات الرئاسية التى تسمح للمؤسسات العامة الوطنية بحضور 20 % فقط من قوة العمل إلى أماكن العمل مع قيام بقية الموظفين بالعمل من المنزل.

ومدد دوكى يوم الخميس الإغلاق المفروض على البلاد منذ شهرين لينتهى فى نهاية يونيو، على الرغم من إعادة تنشيط الاقتصاد وتخفيف القيود على الأنشطة الترفيهية فى الأماكن المفتوحة.

وأعلنت الحكومة أنه سيتم السماح بالرحلات الجوية الدولية مرة أخرى اعتبارًا من أول سبتمبر. ولم يتم اتخاذ أى قرار حتى الآن بشأن الرحلات الداخلية والحافلات بين البلديات، التى لازالت متوقفة.

وقال وزير الصحة الكولومبى فيرناندو رويس ، إن مغادرة المنازل ستكون مسموحة طبقا للفئات العمرية للمواطنين، وأضاف أن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنتين و5 سنوات سيكون بإمكانهم الخروج لمدة لا تتجاوز 30 دقيقة 3 مرات فى الأسبوع، ولفئة من 6 سنوات إلى 17 سنة سيسمح بمغادرة المنازل لساعة واحدة 3 مرات فى الأسبوع، أما المواطنون البالغون حتى 69 عاما سيستطيعون الخروج لساعتين طوال الأسبوع، والأشخاص فوق سن الـ70 والذين يعانون من بعض الأمراض المزمنة سيسمح لهم التواجد خارج المنازل لمدة 30 دقيقة 3 مرات فى الأسبوع.

وفى السياق نفسه، قالت صحيفة "الاسبكتاتور" المكسيكية إن بوجوتا وكالى من أكثر المدن الكولومبية التى تتخذ اجراءات صارمة مع فيروس كورونا، وتخضع هذه الدول لمراقبة دقيقة من قبل الحكومة الكولومبية بسبب تفشى كورونا بها.

ووصل إجمالى عدد المصابين فى كولومبيا إلى 26668 حالة، و853 حالة وفاة، وعلى الرغم من اجراءات العزل والطوارئ مقررة فى كولومبيا حتى 1 يونيو، إلا أن هذه الدول ستخضع للمراقبة والعزل حتى 15 يونيو.

ومن ناحية آخرى، أعلن وزير الرياضة الكولومبي، إرنستو لوسينا، أن السلطات منحت الأندية الضوء الأخضر للمران مرة أخرى فى يونيو وسط تطلعات بإقامة منافسات المسابقات المحلية فى أغسطس ،وقال لوسينا إنه سيتم السماح بإقامة التدريبات الفردية بدءاً من الثامن من يونيو، مضيفا: "سنحتاج إلى فترة تتراوح بين 15 و20 يوما على الأقل لإجراء الاختبارات المطلوبة".

وأضاف وزير الرياضة أنه إذا جاءت نتائج الاختبارات سلبية سيتم السماح بإقامة التدريبات الجماعية فى يوليو على أمل إقامة منافسات الدورى المحلى فى أغسطس دون حضور مشجعين، مؤكدا أنه التقى مع ممثلى 20 نادياً بالدرجة الأولى لتحديد موعد استئناف الدورى الذى توقف فى مارس بسبب جائحة كوفيد-19، واقترحت بعض الأندية إقامة المباريات المتبقية فى أماكن محددة لمحاولة خفض فرص انتقال العدوى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة