خالد صلاح

الشيخ بيقولك.. إزاى تحسن أخلاقك فى رمضان؟

الثلاثاء، 05 مايو 2020 04:00 م
الشيخ بيقولك.. إزاى تحسن أخلاقك فى رمضان؟ الدكتور صبرى حلمى الغياتى من علماء الأوقاف
كتب على عبد الرحمن تصوير محمد فتحى عبد الغفار- مصطفى جابر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يقدم الدكتور صبرى حلمى الغياتى، مدير عام المساجد الأهلية بوزارة الأوقاف، الحلقة الثانية عشر من حلقات برنامج "الشيخ بيقولك"، وتحدث فيها عن أخلاق المسلم فى شهر رمضان المبارك وكيف يحسن من أخلاقه ليتقرب إلى الله جل وعلا.

وقال الغياتى:"يقول النبى صلى الله عليه وسلم أن شهر رمضان شهر يزاد فيه فى رزق المؤمن"، ويقول الحق تبارك وتعالى فى الحديث القدسى الذى بلغه الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم:" كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لى وأنا أجزى به"، والصوم جنة فإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب ولا يجهل وإن امْرُؤٌ شاتمه أو خاصمه فليقل إنى امْرُؤٌ صائم إنى امْرُؤٌ صائم

 

الصيام عبادة خاصة جدا ولها مدلول خاص جدا من حيث الإخلاص لله تبارك وتعالى فكل العبادات ربما داخلها الرياء إلا الصيام ولذلك يقول تبارك وتعالى:" كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لى وأنا أجزى به".

 

الصيام يعلمنا الإخلاص مع الله تبارك وتعالى ثواب الصيام عظيما فيقول النبى صلى الله عليه وسلم: "إن فى الجنة بابا يقال له الريان لا يدخل منه إلا الصائمون فإذا دخلوا أغلق فلم يدخل غيرهم"

 

الصيام فريضة عظيمة جدا لذلك علمنا النبى وديننا أن الصيام مدرسة والصيام يعلمنا الآداب والأخلاق والنبى يقول :"إذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث"، والرفث هو مجرد الكلام الخارج عن حدود الأدب وما لا يتقبله الإنسان فالله سبحانه وتعالى أرادك أن تتخلق بأخلاق الصيام وأن تتأدب بآداب الصيام ولذلك يقول النبى صلى الله عليه وسلم :"رب صائم ليس له من صيام إلا الجوع والعطش"، فتخيل أن تحرم نفسك من الطعام والشراب والشهوة "شهوتى البطن والفرج" وهما حلال وحرمت نفسك منهم ثم تخوض فى الحرام فيجب أن ننزه صيامنا من كل هذا وأن نتأدب ونتخلق بخلق الصائمين .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة